رئيس التحرير: عادل صبري 03:41 صباحاً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بالصور.. جنازة الطفل "أسامة علي".. قتيل اشتباكات المنصورة

بالصور.. جنازة الطفل "أسامة علي".. قتيل اشتباكات المنصورة

هبة السقا 26 يناير 2014 14:40

شارك الآلاف من أهالى قرية "أويش الحجر" بمحافظة الدقهلية فى تشييع جثمان الطفل أسامة على (14 عاما)، والذى لقى مصرعه فى الساعات الأولى من صباح اليوم إثر إصابته بالاشتباكات التى اندلعت بين معارضى النظام وقوات الأمن بمحيط استاد جامعة المنصورة أمس.

وخرج المشيعون فى مشهد جنائزى عقب صلاة العصر من مسجد "الكفر البحري" بالقرية، ولفوا جثمان الفقيد فى علم مصر، وتحولت الجنازة إلى تظاهرة ردد خلالها المشيعون الهتافات المناهضة للسلطة ومنها: "أسامة على يا ولد، دمك بيحرر بلد"، و"أسامة شهيد، فى الجنة ياشهيد"، و"الشهيد حبيب الله"، و"يسقط يسقط حكم العسكر"، و"الداخلية بلطجية"، و"مش هنسيب حقك يا شهيد".

 

ووضع المشيعون جثمان الفقيد فى مثواه الأخير وسط دموع أقاربه وأصدقائه.

 

وكانت اشتباكات قد اندلعت أمس بمحيط استاد جامعة المنصورة عقب قيام متظاهرين معارضين بتنظيم تظاهرة ليلية رفعوا خلالها شارات رابعة ذات اللون الأصفر ورددوا هتافات مناهضة لقوات الجيش والشرطة، فنشبت بينهم وبين معارضيهم اشتباكات تراشق خلالها الطرفان بالطوب والحجارة وتدخلت قوات الأمن لتفريق المعارضين وسادت حالة من الكر والفر بالشوارع الجانبية.

 

وأكد شهود عيان سماع دوى طلقات رصاص مما أسفر عن سقوط الفقيد، وأعلنت جماعة الإخوان أن قوات الأمن المكلفة بحماية منزل المستشار حسين قنديل، عضو هيئة اليمين بمحاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي، هى من أطلق الرصاص أثناء محاولة عدد من المنتمين للجماعة التظاهر بالقرب من المنزل وهو ما نفاه مصدر بمديرية أمن الدقهلية.

 

 وأشار المصدر إلى أن المعارضين ومن أسماهم بالأهالى تبادلا التراشق بالطوب والحجارة وطلقات الخرطوش حتى سقط الطفل الضحية.

 

وأفاد التقرير الطبى الصادر من مستشفى المنصورة الدولى بأن المستشفى استقبلت المتوفى جثة هامدة بعد إصابته بطلق نارى بمنتصف الرقبة.

 

أسبوع جنائزي في مصر - تقرير مصور-

http://www.youtube.com/watch?v=TeVJGBY_Py4

اقرأ أيضا:

تشييع جنازة قتيل الشرطة ببلطيم وسط غياب المحافظ

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان