رئيس التحرير: عادل صبري 11:56 مساءً | السبت 24 أغسطس 2019 م | 22 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

الإخوان تدعو "رفقاء الثورة" لبحث مستقبل مصر "بعد كَسْرِ الانقلابِ"

الإخوان تدعو "رفقاء الثورة" لبحث مستقبل مصر "بعد كَسْرِ الانقلابِ"

مصر العربية - متابعات 23 يناير 2014 19:25

دعت جماعة الإخوان المسلمين بمصر "رفقاء الثورة إلي الحوار الجادُّ والعمِيقُ، لبحث مستقبل الوطن بعد كَسْرِ الإنقلاب المؤكد"، في بيان رسمي أصدرته مساء اليوم الخميس لم يتطرق إلى الحديث عن عودة الرئيس المعزول محمد مرسي الذي يعد أحد المطالب الرئيسية التي ترفعها الجماعة.

 

وفي بيان حمل عنوان "بيان من الإخوان المسلمين إلى ثوار مصر الأحرار" دعت الجماعة إلي "بَلْوَرة رؤيةٍ واضحةٍ ومحددةٍ ومتَّفَقٍ عليها"، دون أن تحدد كيفية إجراء ذلك الحوار ولا مكانه أو موعده.

 

وتهدف رؤية الجماعة بحسب البيان الذي لم يتطرق إلى ذكر مرسي الرئيس المغزول الذي ينتمي للجماعة إلي "تحقيقِ الشراكةِ الحقيقيةِ في إدارةِ الوطنِ دونَ إقصاءٍ أو استثناءٍ، ودونَ احتكارٍ أو استحْواذ، بما يُحقِّقُ أهدافَ الثورةِ جميعًا، وبما يُجَنِّبُ الجميعَ الوقوعَ في الأخطاءِ السابقةِ التي استغلتْها الثورةُ المضادَّةُ في الانقضاضِ على الثورةِ وعلى الوطنِ كله".

 

وطالبت الجماعة في بيانها اليوم "ثوار مصر الأحرار بالتواصل المستَمِرُّ والتنسِيقُ الجيِّدُ في المواقفِ والتحركاتِ بينَ كُلِّ شركاءِ الثورةِ، وتحديدُ الأهدافِ بدِقَّةٍ، والتفاهُمُ في إجراءاتِ تحقيقِها على أرضِ الواقعِ".

 

وحول طبيعة تصورات الإخوان لما اسمته "كسر الإنقلاب المؤكد"، حثت الجماعة علي "التعامُلُ مع أيِّ حقائقَ أو مُشْكلاتٍ في حينِه، بما يحافِظُ على وَهَجِ الثورةِ ووَحْدةِ الهدَف".

 

وشهدت الفترة الماضية تواصل بين القوي الشبابية وشباب الإخوان للوصول إلي اتفاق حول النزول في ذكرى الثورة يوم 25 يناير الجاري بحسب مصادر شبابية تنتمي لجماعة الإخوان، طلبت عدم ذكر أسمائها، فيما لم تعلن القوى الشبابية التي شاركت في إسقاط نظام مبارك عام 2011 عن أي تواصل مع جماعة الإخوان أو أي قوى مؤيدة للرئيس المعزول.

 

وكررت الجماعة في بيانها دعوتها بــ "التوحُّدُ بينَ كلِّ الفصائلِ الوطنيةِ الثوريةِ، ونَبْذُ كلِّ أسبابِ الفُرقةِ، وتوحيدُ الشعاراتِ المرفوعةِ في الميادينِ، وعدمُ التنازعِ بين رفقاءِ الميدانِ ".

 

ويعتبر شعار " عيش حرية عدالة اجتماعية " أبرز شعارات ثورة يناير 2011، وتجتمع عليه قوي عديدة مؤيدة ومعارضة للإخوان غير أن الألتقاء علي شعارات مجمعة لا تنتقد بعضها البعض لم يحسم حتي الآن بين القوي الداعية للذكري الثالثة للثورة .

 

وحذرت الجماعة من "محاولاتِ الانقلابيِّين التي لنْ تتوقَّفَ لخديعةِ الثورةِ والثوارِ وتفتيتِ صفوفِهم"، وقالت "إن التعاونالصَّادِقُ والثِّقةُ المتبادَلةُ وإنكارُ الذَّاتِ بينَ رُفقَاء الثورة، والوَعْيُ الحقيقيُّ سيفادي كل هذه المحاولات " ِ

 

وحددت 4 أسباب لما تسميه "ميعاد صادق مع نصر قريب" أولها صمود المتظاهرين بالميادين رغم التهديدات من السلطات الحالية، والتمسك بالسلمية، والمقاطعة الشعبية خاصة من الشباب للاسفتاء، ونزع فكرة الشرعية عن السلطات الحالية، بحسب ما جاء في بيانها اليوم.

 

ودعت إلى "الاعتصامُ بحبلِ اللهِ، وإخلاصُ النيَّةِ له، واليقينُ باقترابِ نصرِ اللهِ تعالى للحقِّ، والاهتمامُ مع الحَشْدِ والحِراكِ الثوريِّ على الأرضِ بالدُّعاءِ، وبخاصَّةٍ في جوْفِ اللَّيلِ".

 

وتعتبر هذه الدعوة الثانية من قبل الجماعة بعد دعوة أولى أصدرتها الثلاثاء الماضي إلي جميع القوى التي شاركت في الثورة التي انهت حكم مبارك "إلى التوحد مع قرب لحلول الذكرى الثالثة لها".

 

 وأقرت جماعة الإخوان في بيانها الثلاثاء الماضي، بما اعتبرته أخطاء في حق الثورة وقالت "إذا كان الجميع قد أخطأ فلا نبرئ أنفسنا من الخطأ الذي وقعنا فيه"، مشيرة إلى أن أخطائها تتمثل في "حسن الظن بالمجلس العسكري وعدالة القضاء في الاقتصاص لضحايا ثورة 25 يناير".

 

ولم يصدر تعقيب من الجهات العسكرية والقضائية بخصوص ما ورد في بيان الجماعة التي اعتبرتها السلطات المصرية الشهر الماضي "ارهابية"، حتى مساء اليوم.

 

ويأتي بيان جماعة الإخوان في ظل دعوات متباينة للتظاهر في الذكرى الثالثة للثورة ،إحداها لأسقاط النظام الحالي التي يدعو إليها "تحالف دعم الشرعية ورفض الانقلاب" المؤيد لمرسي، بينما يذهب مؤيدو السلطات الحالية لإقامة احتفالات بالدستور المعدل ومطالبة وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي بالترشح لانتخابات الرئاسة المقبلة.

 

وكان محمد إبراهيم وزير الداخلية، دعا "جموع الشعب، إلى النزول للميادين للاحتفال بذكرى ثورة ‏25‏ يناير‏"، مؤكدا على "استعداد الشرطة الكامل بالتنسيق مع الجيش لتأمين الاحتفالية‏،‏ وإجهاض محاولات تنظيم الإخوان إفسادها".

 

الثورة في 100 ثانية (تقرير مصور)

شاهد التقرير

http://www.youtube.com/watch?v=A8U-rwOG0jM

 

الكراسي الموسيقية .. لعبة 3 سنوات من الثورة (تقرير مصور)

شاهد التقرير

http://www.youtube.com/watch?v=mnEDKfj3Lno

 

أخبار ذات صلة:

فيديو.. صلاح عيسى: "الإخوان" اعتبرت القوى الثورية "كافرة"

هيئة الدفاع عن مرسي والإخوان تهدد بالانسحاب

"مناهضة الأخونة" تدعو للتظاهر ضد الفلول والإخوان

بالفيديو.. الخرباوي: "الإخوان" في طريقها للانهيار

كمال حبيب: "الإخوان" تواجه أي تيار إصلاحي داخلها بعنف

"الجبهة السلفية": الإخوان مستعدون للتنازل عن مرسي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان