رئيس التحرير: عادل صبري 01:56 صباحاً | الثلاثاء 20 أغسطس 2019 م | 18 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

مسيرات ليلية لمعارضي السلطة بالجيزة.. واشتباكات بالبحيرة

وقتيل إثر إطلاق نار على مسيرة مؤيدة لمرسي بالمنوفية..

مسيرات ليلية لمعارضي السلطة بالجيزة.. واشتباكات بالبحيرة

محمد عبد الوهاب - محمد عيسوي - أحمد عجور - ريم عادل 23 يناير 2014 00:36

نظم عدد من المتظاهرين المعارضين للسلطة عدّة مسيرات ليلية مساء اليوم الخميس، في محافظة الجيزة، بمناطق الحوامدية، وقرية منشأة دهشور بالبدرشين، وقرية العطف بالعياط، ومنشية رضوان، والصف، وأبو النمرس، والهرم، والمهندسين، والشيخ زايد، مطالبة بإسقاط السلطة، وتنديدا بالاستفتاء علي التعديلات الدستورية التي أقرتها لجنة الخمسين، وذلك ضمن فعاليات أسبوع "التصعيد الثوري" التي دعا لها التحالف الوطني لدعم الشرعية.

 

وجابت المسيرات عددًا من الشوارع الرئيسية لهذه المناطق، حيث ردد المتظاهرون هتافات المناهضة للسلطة، منها: "الانقلاب هو الإرهاب"، و"يسقط يسقط حكم العسكر"، و"أنا مسلم.. مش هستسلم"، و"الدكتور قتلوه برصاصة.. والدستور كتبته رقاصة"، و"شمال يمين.. دستور الراقصين"، و"حي حي.. 25 جاي"، و"الشعب يريد إسقاط النظام"، و" متعبناش متعبناش.. ثورة كاملة يا إما بلاش"، و"البلطجية.. ملهمش دية"، و"الشعب يريد إسقاط النظام"، و"عيش،، حرية.. هنولع في الداخلية".

 

حمل المتظاهرون لافتات تدعو المواطنين إلى الاحتشاد يوم 25 يناير المقبل، وبعضها مكتوب عليه "انزل.. شارك في الثورة"، و"دستوركم باطل"، و"موعدنا 25 يناير"، و"اليأس خيانة"، و"مكملين.. سنحيا كراما"، كما رفع المتظاهرون شعار رابعة، وصورًا للرئيس المعزول محمد مرسي، والأعلام المصرية.

 

كما شهدت مدينة كفر الدوار بمحافظة البحيرة مساء أمس الأربعاء، اشتباكات بين معارضي السلطة وقوات الأمن بالمولوتوف أثناء فض الشرطة لمسيرة معارضة للسلطة الحالية، مما أسفر ذلك عن إشعال النيران في سيارة شرطة، وإصابة 4 أشخاص بينهم فردي أمن بحروق بأنحاء متفرقة بالجسم.

 

تم نقل المصابين إلى مستشفى كفر الدوار وهم علاء إبراهيم عبد الجليل، وميمي سامي السيد وهما أفراد أمن بقسم شرطة كفر الدوار ومصابين بحروق متفرقة بالجسم، والسيد يوسف ياسين، وسمير محمد سمير مصابان بطلق ناري.

 

جاء ذلك خلال مطاردة قوات الشرطة بقسم كفر الدوار لمعارضي السلطة عقب تعديهم على ثلاثة محال تجارية وحدوث اشتباكات عنيفة مع الأهالي، عقب تصديهم لمسيرة معارضة للسلطة الحاكمة، والتي انطلقت من أمام مجلس المدينة، للتنديد بمحاكمة الرئيس المعزول الدكتور محمد مرسي، وذلك في أسبوع التصعيد الثورى، مرددين هتافات استفزت الأهالي مما دفعهم لتفريقهم وحدوث اشتباكات عنيفة بين الطرفين.

 

قتل شخص، مساء الأربعاء، في إطلاق نار على مسيرة مؤيدة للرئيس المعزول محمد مرسي في مدينة قويسنا بمحافظة المنوفية (بدلتا النيل، شمال).

 

وقالت مصادر أمنية إن مسيرة لأنصار مرسي في شارع الجلاء بقويسنا تعرضت لإطلاق نار من قبل بعض الأهالي عقب ترديد المشاركين فيها هتافات مناهضة للشرطة وقيادات في الجيش.

 

وأوضحت المصادر ذاتها أن أحد المشاركين في المسيرة ويدعى ياسر عبد الهادى (محام، 50 عاما) أصيب بطلق ناري في الصدر، قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة عقب دخوله مستشفى خاص في مدينة بنها المجاورة.

 

وجاءت هذه المسيرة في سياق مسيرات ليلية خرجت في عدة محافظات مصرية ضمن فاعليات "أسبوع التصعيد الثوري" الذي دعا إليه "التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب" الداعم لمرسي، وبدأ الأسبوع فعالياته الجمعة الماضية ويختتمها اليوم الخميس.

 

خرجت هذه المسيرات في عدة مدن بينها: الجيزة، البدرشين، الصف، العياط، الحوامدية، إمبابة، الشيخ زايد (محافظة الجيزة، متاخمة للقاهرة)، مدينة الصباح (محافظة السويس، شمال شرق)، بورسعيد (محافظة بورسعيد، شمال شرق)، الإسماعيلية (محافظة الإسماعيلية، شمال شرق)، والإسكندرية (محافظة الإسكندرية، شمال)، وأبو حماد (محافظة الشرقية، بدلتا النيل)، الفشن (محافظة بني سويف، وسط)، وفي المنيا (محافظة المنيا، وسط).

 

وشهدت المسيرات دعوات للحشد لمظاهرات تتوافق مع الذكرى الثالثة لثورة 25 يناير 2011، التي تحل السبت المقبل.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان