رئيس التحرير: عادل صبري 12:36 مساءً | الثلاثاء 20 أغسطس 2019 م | 18 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

"الحرية والعدالة" ينفي عضوية طبيب تبرّأ من الحزب

الحرية والعدالة ينفي عضوية طبيب تبرّأ من الحزب

الحياة السياسية

د. أسامة النحراوى, أستاذ بكلية الطب بجامعة قناة السويس

"الحرية والعدالة" ينفي عضوية طبيب تبرّأ من الحزب

نهال عبد الرءوف 21 يناير 2014 12:54

أصدر حزب "الحرية والعدالة" بالإسماعيلية, بيانًا نفى فيه أن يكون د. أسامة النحراوي, أستاذ بكلية الطب بجامعة قناة السويس, عضوًا بالحزب أو جماعة الإخوان المسلمين, حتى يحرر محضرًا يعلن التبرؤ منهما.

 

وأضاف الحزب في بيانه أن الدكتور أسامة النحراوي وغيره من الأطباء, قد شاركوا في القوافل الطبية التي رعاها الحزب لصالح فقراء المصريين, ولكنه لم يكن يومًا ما منتميًا للحزب أو للإخوان بالإسماعيلية, حتى يتبرأ منهم بهذا الشكل الصحفي.

 

وقال الحزب إنه لا يوجد في أي مادة من مواد القانون, ما يسمى بـ"محضر تبرؤ", سواء من حزب أو جماعة، موضحًا بأن ذلك يدل على العقلية الأمنية التي وصفها بـ"الخرقاء", التي تحكم مصر في الوقت الراهن.

 

وأشار الحزب إلى أن هذا الأسلوب, قد ينجح مع النفر القليل الذين ربما يفرون إيثارًا للسلامة، مشددًا على أن مصر مازالت مليئة بالملايين ممن لا يقبلون مثل هذه التهديدات, معتبرين أنفسهم طلاب حرية تهون من أجلها الأموال والدماء, ولن يفلح التهديد مع قوم زفوا الشهيد تلو الشهيد.

 

وأوضح البيان أن الحزب أو الجماعة, أو أيًا من الفصائل المنضوية تحت "تحالف دعم الشرعية", لم يمارسوا عنفًا بأي صورة من الصور, وإنما الذي مارس العنف والقتل هم من أسالوا دماء أكثر من 7000 مصري من خيرة أبناء هذا الوطن, بخلاف عشرات الآلاف من الجرحى والمعتقلين.

 

وكانت عدد من المواقع قد نشرت خبرًا, يفيد قيام د. أسامة النحراوي، بتحرير محضر يعلن فيه تخليه عن الحزب والجماعة، وذلك لانحرافهما عن المنهج الصحيح في الدعوة, وجنوحهما عن السلمية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان