رئيس التحرير: عادل صبري 02:02 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

مصدر: مجموعات قتالية للتعامل مع التظاهرات أمام اللجان

مصدر: مجموعات قتالية للتعامل مع التظاهرات أمام اللجان

الحياة السياسية

مجموعات قتالية -ارشيف

مصدر: مجموعات قتالية للتعامل مع التظاهرات أمام اللجان

علاء جمعة 13 يناير 2014 17:08

انتهت مديريتا أمن القاهرة والجيزة، من نشر العناصر الأمنية بمحيط لجان الاستفتاء على الدستور، وسط خطة أمنية محكمة بالتعاون مع القوات المسلحة.

 

وقال مصدر أمني، في تصريحات خاصة لـ"مصر العربية"، إن الأجهزة الأمنية دفعت بتشكيلات الأمن المركزي العمليات الخاصة، والمجموعات القتالية للتعامل بحسم وبقوة مع أي تظاهرات ينظمها معارضو السلطة أمام لجان الاستفتاء على الدستور، أو محاولتهم تعطيل العملية الانتخابية والتأثير على المواطنين، مشيرًا إلى أنه لن يسمح لهم بتعطيل خارطة الطريق.

 

وأضاف المصدر أن اللواء كمال الدالي واللواء أسامة الصغير، مديري أمن الجيزة والقاهرة، عقدا لقاءات مكثفة مع الضباط المكلفين بعملية تأمين الاستفتاء، وشددوا عليهم توفير الحماية اللازمة للقضاة المشرفين على عملية الاستفاء، والمواطنين المقترعين.

 

وأشار المصدر إلى أنه تم الدفع بمجندي شرطة لتأمين لجنة فرعية واحدة، و7 أفراد شرطة يشرف عليهما ضابط أمام كل لجنة "مدرسة" رئيسية، مسلحين بقنابل الغاز والعصي والأسلحة النارية، للتعامل الفوري والحاسم مع أي خروقات.

 

وتابع المصدر: "القاهرة تشهد عمليات تأمين لم يسبق لها مثيل، ويستحيل تعطيل عملية الاستفتاء لكثرة الجنود المشاركة وصرامة التعامل"، وأنه تم إلغاء كل الإجازات والراحات للضباط والجنود منذ السبت الماضي، وحتى إشعار آخر".

 

وعن الدعوات التي أطلقها التحالف الوطني لدعم الشرعية بالتظاهر بعيدًا عن اللجان، قال المصدر، إن قوات الأمن وجهت ضربات موجعة لممولي مسيرات الجماعة، وتمكنت من القبض على عدد كبير من الممولين والمحرضين، وجار تتبع الآخرين، لافتًا إلى أن أي شخص يظهر للتحريض على أعمال الشغب سيتم إلقاء القبض عليه.

 

وأشار إلى أنه تم تكثيف القوات الأمنية بمحيط المنشآت الحيوية ووزارة الداخلية، والسفارات الأجنبية، ومبنى الإذاعة والتليفزيون، ومجلسي الشورى والشعب.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان