رئيس التحرير: عادل صبري 11:26 مساءً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

شورى القبائل: سنواجه بالعنف كل من يحاول تعطيل الدستور

شورى القبائل: سنواجه بالعنف كل من يحاول تعطيل الدستور

وليد القناوى 12 يناير 2014 19:22

قال هشام الشعينى، منسق مجلس شورى القبائل العربية، "سنواجه بكل عنف من تسول له نفسه تعطيل الدستور"، مشيرًا إلى أن القبائل أعلنت تأييدها لخارطة الطريق ورسم مستقبل مصر، وتحقيق الأمن والاستقرار لها، مشددًا على ضرورة الذهاب وبحشود كبيرة للاستفتاء على الدستور، والتصدى لكل من يحاول تعطيله بالتنسيق مع الجيش والشرط.

 

وأضاف الشعينى خلال المؤتمر الجماهيرى، لدعوة المواطنين للتصويت على الدستور، الذي عقد مساء اليوم بمركز نجع حمادى شمال محافظة قنا، أن هناك معركة كبيرة تشهدها مصر الأيام القادمة، تبدأ من عملية الاستفتاء على الدستور، وإجراء انتخابات رئاسية، والتى سيُلزم فيها الشعب الفريق عبدالفتاح السيسى، وزير الدفاع، بالترشح للانتخابات، ثم الانتخابات البرلمانية، والتى أصبحت واضحة للجميع وللشعب أن يصوت للأصلح.

 

وأوضح  أن "الشعب المصرى هو سيد قراره، وهو من ثار فى 25 يناير، وسرقت منه جماعات "إرهابية وعملاء لأمريكا وقطر ثورته، وهو ما جعله أيضا يثور ضدهم في 30 يونيو، للتخلص من جماعات حاولت القضاء على الشعب وترهيبه، ولكن الجميع تصدى لهم".

 

وأشار اللواء خالد خلف الله، عضو مجلس شورى القبائل، إلى أن الشرطة والجيش ضحوا بأرواحهم من أجل نصرة الوطن، وأن الجيش انحاز للإرادة الشعبية التى خرجت يوم 30 يونيو ضد الجماعات التى حاولت تقسيم مصر وجيشها، الذى يعد من أفضل الجيوش فى الوطن العربى، ويحافظ على المنطقة بأكملها.

 

وأوضح فتحى قنديل، عضو المجلس، أن الدستور الجديد من أفضل الدساتير التى وضعت، بعد مشاركة جميع فئات المجتمع فى وضعه من خلال مشاركتهم فى لجنة الحوار المجتمعى.

 

وأضاف قنديل أن "الحزب الوطني هو الذى استفاد من القيادات القبلية بمصر للترشح على قوائمه، لما يتمتعون به من شعبية وأصول، لافتا إلى أن جماعة الإخوان المسلمين وأنصارهم، قاموا بتكفير من يخالفهم الرأي، وتوجيه الاتهامات لهم لأغراض شخصية ومصالح بالتعاون مع الخارج من أجل تدمير مصر"، على حد قوله.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان