رئيس التحرير: عادل صبري 11:09 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

قيادي بـ «تمرد»: يوما الاستفتاء كـ "نصر أكتوبر"

قيادي بـ «تمرد»: يوما الاستفتاء كـ نصر أكتوبر

الحياة السياسية

محمد عبد العزيز، مسئول الاتصال السياسي بحركة تمرد

قيادي بـ «تمرد»: يوما الاستفتاء كـ "نصر أكتوبر"

عمرو شريف 12 يناير 2014 10:45

قال محمد عبد العزيز، مسئول الاتصال السياسي بحركة تمرد، إن يومي الاستفتاء على الدستور 14 و15 يناير، من أيام الانتصارات الكبرى للمصريين، مثلما كان في 6 أكتوبر و25 يناير و30 يونيو و26 يوليو، حسب قوله.

 

وأضاف في حواره بجريدة «الشروق» في عددها الصادر اليوم الأحد، أن مادة المحاكمات العسكرية في الدستور الجديد ليست الأفضل لكنها أفضل المتاح في هذه اللحظة الخطيرة من عمر الوطن، لافتًا إلى أن الدستور يحقق أهداف ثورتي 25 يناير و30 يونيو بامتياز.

 

وتابع: "إن الأصوات المطالبة بعودة دستور 71 ترتكب حماقة وغباء سياسيًا لا مثيل له، فنحن في عام 2014 ولا يمكن أبدًا العودة إلى دستور كرّس الفساد والاستبداد على مدى أربعين سنة ماضية"، حسب تعبيره.

 

وأشار عبد العزيز إلى أن الحركة ستتابع سير الاستفتاء في كل المحافظات وإبلاغ اللجنة العليا للانتخابات، والجهات المختصة بأي مخالفة سواء داخل اللجنة أو خارجها، وستجمع غرفة العمليات المركزية في القاهرة كل أخبار المحافظات، وتصدرها في بيانات دورية للرأي العام واللجنة العليا بهدف حماية اللجان من أي أعمال عنف أو إرهاب، والتي لن يسمح بها الشعب.

 

وعن إمكانية تزوير الاستفتاء قال: "لا أتصور أي إمكانية للتزوير مع ارتفاع وعي المواطن الذي أصبح متابعًا جيدًا للعملية السياسية، ويمكنه الفرز بشكل عميق جدًا، أما التصويت في أي دائرة فهدفه التسهيل على المغتربين والحبر الفسفوري سيمنع تكرار التصويت في أكثر من دائرة".

 

اقرأ ايضًا:

ننشر خطة "تمرد" لتمرير الدستور

فيديو.. "تمرد" تدعو للتصويت بـ "نعم" على للدستور

عضو "تمرد": لن يعود دستور 71

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان