رئيس التحرير: عادل صبري 05:54 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

أكثر من ثلث الجيش يؤمن الاستفتاء

أكثر من ثلث الجيش يؤمن الاستفتاء

الحياة السياسية

تأمين الجيش للاستفتاء-ارشيف

أكثر من ثلث الجيش يؤمن الاستفتاء

مصر العربية - متابعات 11 يناير 2014 17:13

قررت القوات المسلحة، الدفع بأكثر من ثلث قواتها من الضباط والجنود، في تأمين الاستفتاء على الدستور المعدل يومي الثلاثاء والأربعاء المقبلين، في زيادة تقدر بنسبة 8.54% مقارنة بالقوات المشاركة في تأمين دستور 2012 في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي.

 

وفي تصريح نشر على صفحته الرسمية على فيس بوك، أعلن المتحدث باسم الجيش أحمد محمد علي، الجمعة، إن الجيش سيشارك في تأمين المقار الانتخابية بأكثر من 160 ألف ضابط ومجند بالتنسيق مع وزارة الداخلية واللجنة العليا المشرفة على الانتخابات.

 

وبحسب أخر إحصائية لموقع "جلوبال فاير باور" Global Fire Power أحد أهم المواقع الأمريكية الأمنية المتخصص في تقديم قواعد بيانات تحليلية عن القوى العسكرية في العالم، فإن تعداد الجيش المصري يبلغ 468,500 ألف شخص، من القوات النظامية (لا تتضمن قوات الاحتياطي التي ترفع العدد لحوالي مليون) بما يعني أن 34.15% من قوات الجيش ستشارك في الاستفتاء بعد يومين.

 

وفي ديسمبر 2012، في عهد مرسي، شارك نحو 120 ألف ضابط وصف ضابط وجندي ( أي25.61% من الجيش المصري) و6 آلاف مركبة، في تأمين الاستفتاء على مشروع الدستور وسط مشاركة من وحدات الصاعقة والمظلات والشرطة العسكرية.

 

ويقوم الجيش في الاستفتاء المرتقب بالدفع ب 160 ألف ضابط ومجند (34.15% من الجيش المصري)، من بينهم عناصر من القوات البحرية والجوية وحرس الحدود وعناصر من وحدات الصاعقة (القوات الخاصة) والمظلات والشرطة العسكرية ستكون جاهزة لمعاونة قوات التأمين من خلال 4 آلاف و576  دورية ونقطة ثابتة ومتحركة على مستوى البلاد.

 

وقال مصدر بوزارة الداخلية، في تصريحات صحفية أمس الجمعة، إن تأمين المقار الانتخابية سيمتد إلى محيط 200 متر حولها، فضلا عن كافة الطرق والمحاور، من دون أن يوضح عدد قوات الشرطة المشاركة بشكل مباشر في التأمين.

 

من جانبه، قال اللواء علاء عز الدين الرئيس السابق لمركز الدراسات الاستراتيجية بالقوات المسلحة، والمقرب من المؤسسة العسكرية، للأناضول في تصريحات سابقة إنه "سيكون هناك قوات خاصة في تأمين الاستفتاء ومهمتها التعامل مع مهام خاصة في حينها".

 

ونشرت الصفحة الرسمية للجيش المصري على فيسبوك صور هذه القوات ترتدي زيا أحمر اللون، وهو لون مخالف لما يرتديه عادة الجيش المصري حيث يرتدي زيا أقرب للبني بدرجاته أو الأخضر، قالت إنها ستشارك في تامين الاستفتاء.

 

وتشهد مصر حالة من التجاذبات بين الدعوة لمقاطعة والمشاركة في الاستفتاء على الدستور، حيث أعلن تحالف دعم الشرعية المؤيد للرئيس المعزول محمد مرسي مقاطعة الاستفتاء، وسط مطالبات من "التيار المدني" الداعم للسلطات المصرية الحالية بالتصويت بنعم.

 

والاستفتاء الشعبي على تعديل دستور 2012 المعطل، هو أحد مراحل خارطة الطريق، التي أصدرها الرئيس المؤقت عدلي منصور في إعلان دستوري يوم 8 يوليو الماضي، عقب الإطاحة بمحمد مرسي، وتنص أيضا على إجراء انتخابات برلمانية، تليها رئاسية، في مدة قدّر مراقبون أنها ستستغرق تسعة شهور من تاريخ إصدار الإعلان.

أخبار ذات صلة:

بالفيديو..علماء الفلك: السيسي لن يكون رئيسًا لمصر

خالد تليمة: أرفض ترشح السيسي للرئاسة

بالفيديو .."الشعب يأمر" توزع استمارات تكليف السيسي بالترشح للرئاسة

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان