رئيس التحرير: عادل صبري 06:05 مساءً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

"الاقتصاد والتشريع" لـ"البرعي": إلغاء العزل مقابل استقالة سرور

"الاقتصاد والتشريع" لـ"البرعي": إلغاء العزل مقابل استقالة سرور

إيمان عبد القادر 11 يناير 2014 14:55

أكد مصدر مسئول بوزارة التضامن الاجتماعي أن  الجمعية المصرية للاقتصاد السياسي والإحصاء والتشريع تقدمت بمذكرة اليوم السبت  لوزارة التضامن الاجتماعي لشرح موقفها وإعادة النظر في قرار عزل مجلس إدارتها.

 

وأشار المصدر لـ "مصر العربية " : أن الدكتور مصطفى السعيد نائب رئيس الجمعية قال في المذكرة  إن قرار وزارة التضامن الاجتماعي بعزل مجلس الإدارة ناتج عن خلاف في وجهات النظر في تفسير القانون، فالجمعية أنشئت بقانون خاص في عام 1918، ما يدعو للتساؤل عن خضوعها للقانون رقم 84 لسنة 2002 من عدمه.

 

واستنكرت المذكرة  ما تردد عن وصف الجمعية المصرية للاقتصاد السياسي بأنها جمعية فتحي سرور، رئيس مجلس الشعب الأسبق، وقالت:  إن سرور معين بقرار جمهوري ولديه الاستعداد للاستقالة في أي وقت، فهي ليست جمعية فتحي سرور بل جمعية عريقة تعمل منذ 108 سنوات.

 

أسس الجمعية الأمير أحمد فؤاد في 8 أبريل 1909 باسم الجمعية الخديوية، وكان مقرها في الطابق العلوي من المبنى الحالي للجامعة الأمريكية في ميدان التحرير، على أن يكون غرضها دراسة مسائل الاقتصاد والتشريع والإحصاء، ونشر تلك الثقافة الخاصة بين أعضائها والجمهور.

 

كانت وزارة التضامن الاجتماعي قد قالت إن الجمعية المصرية للاقتصاد السياسي والإحصاء والتشريع تم إنشاؤها بمرسوم قانون عام 1918 وبعدها تم توفيق أوضاعها على قانون رقم 32 لسنة 64 وظلت الجمعية تعمل بالقانون السابق ولم توفق أوضاعها مع القانون رقم 84 لسنة 2002 ما يعد مخالفة لقانون الجمعية الحالي.

 

وأشارت الوزارة إلى أنه تمت مخاطبة الجمعية أكثر من مرة لتوفيق أوضاعها طبقاً للقانون الحالي رقم 84 لعام 2002، إلا أنها لم تلتزم وبناءً على ذلك تمت مخاطبة الاتحاد العام للجمعيات لأخذ رأيه في حل مجلس الإدارة وتعيين مفوض لمتابعة أعمالها لحين انتخاب مجلس إدارة جديد.

اقرأ المزيد:

بالفيديو..فتحي سرور يناقش الدستور بـ«مكتسبات 30 يونيو» - مصر

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان