رئيس التحرير: عادل صبري 02:48 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

خطيب بالدقهلية: من باع صوته بمال أو منفعة فهو خائن

خطيب بالدقهلية: من باع صوته بمال أو منفعة فهو خائن

الحياة السياسية

الشيخ نشأت ذراع، خطيب سنفا بالدقهلية

خطيب بالدقهلية: من باع صوته بمال أو منفعة فهو خائن

الدقهلية سارة حامد 10 يناير 2014 11:56

دعا الشيخ نشأت ذراع، خطيب سنفا بالدقهلية إلى الخروج للتصويت على الدستور المقرر إجراؤه الأسبوع المقبل، مشيرًا إلى أن من باع صوته من أجل مال أو منفعة فهو "خائن".

وقال ذراع في خطيبة الجمعة: "تخيلوا معي أن يبعث نبينا محمد (ص) اليوم ونحن في القرن 21 يبعث ليرى أحوال أمته وقد سالت الدماء انهارا في بلادنا مع العلم أنه حذرنا من ذلك فقال (لا ترجعوا بعدي كفارًا يضرب بعضكم رقاب بعض) فالحروب اليوم بيننا حروب أهلية والدماء تذهب في غير عدو، مع العلم أن من أهداف بعثة النبي هو أن ينقذ العرب من أنفسهم أولاً".

 

وتساءل: "كيف  يرى أمته وقد قال لهم المؤمن القوى خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف فعلينا أن نفهم أن القوة ليست قوة العضلات وإنما قوة العلم وقوة الاقتصاد وقوة الفكر والقوة العسكرية فلو بعث ليرى أحوال أمته وكان قد قال لهم (خير الناس أنفعهم للناس) لكننا الآن لا ننفع البشرية في شيء بل أصبحنا عالة على العالم نتسول غذاءنا ودواءنا وسلاحنا من الآخر حيث لو منع عنا الآخر منتجاته لعدنا إلى عصر البغال والحمير قولاً واحدًا".

 

وتابع ذراع: إن هناك من الغربيين من أنصف النبي وقال الحقيقة مثل مايكل هارت الذي عنون كتابه بـ"العظماء مائة أعظمهم محمد".

واستطرد: "حينما تشتري جهازا أو سيارة يكون معها كتالوج فأنت تطبق ما في الكتالوج حتى تستطيع أن تحسن استخدامها, فلماذا لا نطبق كتالوج الدول التي نجحت فى إدارتها فالدكتور مهاتير محمد صاحب نهضة ماليزيا قال حينما أرادنا أن نصلي وجهنا قبلتنا إلى مكة وحينما أرادنا ان نبني الدولة وجهنا قبلتنا إلى اليابان".

 

 وفى نهاية الخطبة حث ذراع الناس على الخروج للتصويت على الدستور وقال لك الحرية أن تصوت بنعم أم لا لكن

 

من يعرف أن مصلحة الوطن تصبّ في اتجاه التصويت بـ«نعم» ثم يقول «لا» على الدستور فهو آثم، ومن باع صوته بمال أو منفعة مادية ضد مصلحة الوطن فهو خائن للوطن.

 

اقرأ أيضًا

حبس 16 متظاهرا واعتقال خطيب مسجد بدمياط

خطيب بالدقهلية: نعيش في الهم بسبب التفجيرات

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان