رئيس التحرير: عادل صبري 01:26 صباحاً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

لجنة الانتخابات: ممنوع رفع أي شعار سياسي في استفتاء الدستور بالخارج

لجنة الانتخابات: ممنوع رفع أي شعار سياسي في استفتاء الدستور بالخارج

الحياة السياسية

استفتاء الدستور بالخارج-ارشيف

لجنة الانتخابات: ممنوع رفع أي شعار سياسي في استفتاء الدستور بالخارج

الأناضول 06 يناير 2014 18:58

قالت اللجنة العليا للانتخابات إنها "لن تسمح برفع أي شعار سياسي أو ارتداء زي سياسي في محيط لجان الاستفتاء بالخارج"، كما أنها "مُصرَّة على إجراء استفتاء يحترمه العالم بإجراءات تخلو من أي عوار، فالاستفتاء أول خطوة في بداية خارطة الطريق".

 

وفي مؤتمر صحفي للجنة، اليوم الاثنين، شرق القاهرة، قال هشام مختار، المتحدث باسم اللجنة، إن إجمالي عدد المصريين المقيمين بالخارج الذين يحق لهم التصويت على مشروع الدستور، خلال الفترة المحددة لهم من 8 إلى 12 يناير الجاري، يبلغ 681 ألفًا و346 شخصًا في 161 دولة حول العالم، لافتًا إلى أن نسبة 90 % من الرقم المذكور يتواجدون في 20 دولة حول العالم فقط، والباقي أعداد ضئيلة للغاية في بقية دول العالم.

 

وأضاف مختار: "تحديدًا 80% من الرقم المذكور للمصريين بالخارج، يتواجدون في 5 دول فقط هي السعودية (نحو 312 ألفا)، والكويت (نحو 132 ألفا) والإمارات (نحو 67 ألفا) وقطر (نحو 42 ألفا) وأمريكا (نحو 31 ألفا).

 

وأشار إلى أن تصويت المصريين في الخارج يمتد لأول مرة عبر 5 أيام في الفترة من 8 إلى 12 يناير الحالي حتى يتمكن أكبر عدد من المشاركة في هذا الاستحقاق، مع اشتراط الحضور الشخصي للتصويت.

 

وأوضح مختار أن "منع تصويت المصريين في الخارج عبر البريد لم يكن قرارًا من وزارة الخارجية إنما قرار صادر عن اللجنة العليا للانتخابات"، قائلًا: "نحن نحاول نسد الذرائع ورغم احترامنا للشكاوي من البعثات من عدم التصويت البريدي لكنها لم تكن الصورة المثلي لأن عملية التصويت بمعزل عن المشرفين عنها ويتم إرسالها عبر البريد".

 

ولفت مختار إلى أن "الأعمال الإرهابية في الداخل لن تؤثر علي تصويت المصريين بالخارج".

 

وعن تهديد "التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب"، المؤيد للرئيس المعزول محمد مرسي، بالاعتصام أما السفارات والقنصليات أيام الاستفتاء، أشار إلى أن "هناك تأمينًا طبيعيًا متواجدًا أمام السفارات والقنصليات بالخارج وهناك تعاون لتوفير الحماية الأمنية والتسهيلات في محيط لجان التصويت".

وتابع: "قطر وتركيا من الدول الملتزمة بحماية السفارات الأجنبية علي أرضها، ولا تغيير في ذلك سواء كانت العلاقات أكثر أو أقل دفئا، ونتوقع أن تلتزم بها قطر وتركيا".

 

وتشهد مصر حالة من التجاذبات بين الدعوى لمقاطعة والمشاركة في الاستفتاء علي الدستور، حيث أعلن التحالف المؤيد لمرسي مقاطعة الاستفتاء، وسط مطالبات من التيار المدني الداعم للسلطات المصرية الحالية بالتصويت بنعم.

 

وأعلن التحالف مقاطعته للاستفتاء على التعديل الدستوري المرتقب، مؤكدًا تمسكه بما وصفه بـ"الدستور الشرعي"، في إشارة إلى دستور 2012 الذي أقره المصريون في استفتاء عام، وتم تعطيله عقب الإطاحة بمرسي في 3 يوليو الماضي.

 

كما دعا التحالف المؤيد لمرسي في الخارج إلى استخدام وسائل لتفعيل قرار مقاطعة الاستفتاء منها الاعتصام أمام السفارات المصرية، بحسب رضا فهمي القيادي في التحالف في تصريح سابق للأناضول.

 

والاستفتاء الشعبي على تعديل دستور 2012 المعطل، هو أحد مراحل خارطة الطريق، التي أصدرها منصور في إعلان دستوري يوم 8 يوليو الماضي، عقب الإطاحة بمرسي، وتنص أيضًا على إجراء انتخابات برلمانية، تليها رئاسية، في مدة قدّر مراقبون أنها ستستغرق تسعة شهور من تاريخ إصدار الإعلان.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان