رئيس التحرير: عادل صبري 08:47 مساءً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

برهامي: الإخوان السبب فيما وصلت إليه البلاد

برهامي: الإخوان السبب فيما وصلت إليه البلاد

الحياة السياسية

جانب من المؤتمر بحضور قيادات النور

برهامي: الإخوان السبب فيما وصلت إليه البلاد

البحيرة: محمد عيسوي 06 يناير 2014 09:35

قال الدكتور ياسر برهامى، نائب رئيس مجلس الدعوة السفلية: إن الإخوان هم السبب فيما وصلت إليه البلاد من فتن وشيوع أفكار خطيرة باسم الدين".

 

وتساءل برهامى: "من الذى جعل الشارع المصرى فى حالة هياج دائم من اعتصامات وقطع الطرق وتفجيرات ويريد هدم المجتمع والدولة، مطالبا بتطبيق الآية الكريمة "فاتقوا الله ما استطعتم" والبعد عن مقولة "ياقاتل يامقتول التى يروجون لها".

 

جاء ذلك خلال المؤتمر الحاشد الذى نظمه حزب النور بمجمع دمنهور الثقافى بحضور قرابة 5 آلاف مواطنا وحضره اللواء مصطفى هدهود محافظ البحيرة وقيادات حزب النور والدعوة السلفية بمراكز ومدن المحافظة وعدد من القيادات التنفيذية والشعبية بالمحافظة.

 

ورفض برهامى منشورات الإخوان التى تروج بأن الدستور الحالى "ليلى وإلهام"، واصفا ذلك بأنه "كذب وخداع للمواطنين وفكر منحرف".

ووجه رسالة إلى جماعة الإخوان طالبهم فيها بتطبيق القاعدة الذهبية لمرشدهم حسن البنا " نتفق فيما اتفقنا فيه ويعذر بعضنا البعض الآخر فيما اختلفنا عليه وأن نتعايش كما تعايش الرسول (ص) مع اليهود رغم اختلافهما معا والحفاظ على وحدتنا وكيانا وتطبيق مبدأ الصبر والتواصى بالمرحمة".

 

من جانبه قال الدكتور يونس مخيون، رئيس حزب النور: إن موقف الحزب من ترشيح الفريق أول عبد الفتاح السيسى وزير الدفاع للرئاسة أمر سابق لأوانه ولكل مقام مقال وتركيزنا الآن على استقرار البلاد والموافقة على الدستور لأنه يحقق طموحات الشعب المصري".

 

وتابع: "ورغم أن لدينا تحفظات على الدستور إلا أنه يحافظ على الهوية والشريعة وليس قرآنا وتوقع أن تصل نسبة المشاركة فى الاستفتاء 70%".

 

وأضاف مخيون: "الحزب رفض مشاركة الإخوان فى مؤتمرات عديدة مثل مؤتمر نصرة سوريا الذى شهد نبره تكفيرية وقلنا إننا نريد أن يكون الرئيس مرسى رئيسا لجميع المصريين وليس رئيسا للإسلاميين فقط، كما رفضنا المشاركة فى مليونية رابعة يوم 21 يونيو لأنهم أرادوا تصوير طلبات 30 يونيو على أنها ضد المشروع الإسلامى رغم أن الناس لم يروا مشروعا إسلاميا ليخرجوا ضده وشهدت هذه المظاهرة مزايدات واضحة مثلما قال أحدهم بأنه بايعه 100 ألف يتمضمضون بالمولوتوف لا أدرى أين ذهبوا الآن وعرضوا الشباب للموت ثم هربوا".

 

وأشار إلى "أننا طالبنا مرسى بالدعوة لانتخابات رئاسية مبكرة ولو استجاب لما وصلنا إلى ما نحن فيه وكان سيكون مشرفا على المرحلة الانتقالية وكنا حريصين على نجاح الدكتور مرسى لأنه سيكون نجاحا للمشروع الإسلامى".

 

ووصف مخيون ما يحدث الآن بأنة "مخطط لتقسيم الجيش المصرى وانهيار البلاد والشعب يريد الاستقرار والموافقة على الدستور هو بداية الطريق للاستقرار لأن البديل خطير وهو إعلان دستورى أو العودة لدستور 71".

 

من جانبه أكد الدكتور نادر بكار مساعد رئيس حزب النور لشئون الإعلام بأن "المسألة ليست استفتاء على مشروع دستور بل أعمق من ذلك بين دولة ولا دولة حيث إن المجتمع يحتاج لدولة تحميه ولا يكون الحل والاختيار بهدم الدولة ويدفع الشعب الثمن مثلما يحدث فى الجامعات المصرية وقطع الطرق وهو ما كان يرفضه الإخوان إبان حكم الرئيس المعزول محمد مرسى".

 

وشن بكار هجوما على قناة الجزيرة القطرية التى تحارب الدولة المصرية كلها حيث أشار إلى أنها "افتقدت لشعارها الرأى والرأى الآخر نظرا لهجومها منقطع النظير اليومى على الدولة المصرية ولعبها دورا خطيرا فى تزييف الحقائق وإظهار مما تتراه فى مصلحة أمريكا".

 

وأوضح أن الدور القطرى "مقلق جدا للغاية للعالم العربى والإسلامى مدللا على ذلك بالبيان الأخير للخارجية القطرية على ضعف السياسة الخارجية القطرية التى تتبنى حملة تشويه ممنهجة ضد مصر فى الوقت التى تمتلك فيه استثمارات فى تل أبيب ويوجد بها أكبر قاعدة أمريكية فى العالم".

مخيون : شباب الإخوان لديهم نزعة تكفيرية خطيرة

http://www.youtube.com/watch?v=voYg-fcD9A4

 

اقرأ أيضا:

"برهامي": رابعة ليست شعارًا للصمود

برهامي: الدستور الجديد حافظ على الهوية الإسلامية

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان