رئيس التحرير: عادل صبري 12:59 مساءً | السبت 18 أغسطس 2018 م | 06 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

محسوب: السلطة الحالية "إقصائية"

محسوب: السلطة الحالية إقصائية

الحياة السياسية

محمد محسوب

محسوب: السلطة الحالية "إقصائية"

هبه أحمد 05 يناير 2014 20:55

قال الدكتور محمد محسوب نائب رئيس حزب "الوسط": إن السلطة الحالية تعمل على إقصاء وتدمير كل من يسعى إلى المصالحة الوطنية.

 

وأضاف عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "وقع الانقلاب في 3 يوليو فأسرعنا للبحث عن مصالحة.. فاعتقل الانقلابيون كل من تحدث عن حل أو تسوية أو تصالح".

 

وتابع "محسوب": "تجربتي الشخصية أني شاركت في مبادرة للمصالحة مع المستشار طارق البشري والدكتور العوا فكان نصيبي حجز أموالي.. فشاركت في نقاشات حول حلول تصالحية ودستورية مع الوسطاء الأجانب المرسلين إلينا من الانقلاب لتهديدنا ، فكان أن ردوا عليّ بقائمة اتهام من نيابة مدينة نصر باتهامي بحرق شقق".

 

وتابع: "قابلت أشتون مع وفد التحالف وطرحنا حلولا دستورية تجنبنا الصدام.. فكان نصيبي أوامر ضبط وإحضار من السيد وكيل نيابة مدينة نصر".

 

وأكمل نائب رئيس حزب الوسط: "تيقنت وقتها أنهم يعاقبوني لأنني أتحدث عن المصالحة والحلول الدستورية.. وأن هؤلاء عندما جاءوا قرروا أنهم سيقصون كل الوطن بأي ثمن للانفراد بحكمه وثروته ومستقبله.. فهم لم يسعوا يوما لحل أو مصالحة".

 

واستطرد قائلا: "رغم تكثيف المساعي لحل تصالحي قبل فض اعتصامي رابعة والنهضة.. وتوصلنا بالفعل لحلول قريبة قوامها احترام الدستور وبناء سيناريو للانتقال من شرعية دستورية لشرعية دستورية.. غير إنهم عاجلونا بالقتل لكي يمحو أي أثر لمصالحة".

 

واختتم الدكتور محمد محسوب تدوينته قائلا: "لا تصدقوا أن الاستفتاء الذي سيزورونه سيمنحهم أي شرعية.. فثورة 25 يناير جاءت بعد انتخابات مزورة في نوفمبر 2010.. وتاريخ الدكتاتوريات نصفه استفتاءات والنصف الآخر قتل حتى تخرج الشعوب لإسقاطها ".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان