رئيس التحرير: عادل صبري 02:19 صباحاً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

حركات قبطية: نرفض "الانتهازية السياسية" لـ"القداس"

حركات قبطية: نرفض الانتهازية السياسية لـالقداس

الحياة السياسية

قداس عيد الميلاد -ارشيف

حركات قبطية: نرفض "الانتهازية السياسية" لـ"القداس"

معتصم الشاعر 04 يناير 2014 16:26

أعربت عدة حركات قبطية عن رفضها لما وصفته بـ "انتهازية" بعض الرموز السياسية لـ "قداس عيد الميلاد المجيد" في التسويق لنفسها شعبيًا، نظير حضور آلاف الأقباط للكاتدرائية في هذا اليوم.

 

وقال الدكتور أنطوان عادل، القيادي باتحاد شباب ماسبيرو، إن الأقباط يفرقون جيدًا بين من يرتدون الأقنعة، والوطنيين المخلصين إبان المشاركة في قداس عيد الميلاد.

 

وأضاف في تصريح إلى "مصر العربية" أن الحركات القبطية ترفض الانتهازية السياسية  لاحتفال عيد الميلاد، واستطرد قائلاً: "من يرى في الاحتفال موسمًا للتسويق السياسي غير مرحب به".

 

وأعرب القيادي باتحاد شباب ماسبيرو عن قلقه من جراء أجواء العنف والتهديدات المحيطة بالاحتفال، واستطرد قائلاً: "نشيد بدور القوات المسلحة والشرطة في تأمين ليلة رأس السنة".

 

واعتبر فادي يوسف، مؤسس ائتلاف أقباط مصر، مشاركة الشخصيات العامة في القداس "ترسيخ للمحبة" بين أبناء الوطن الواحد، لافتًا إلى أن الأقباط يستطيعون التفرقة بين الوطنيين والانتهازيين.

 

واستطرد قائلاً: "من يشارك في القداس بهدف الظهور، عليه أن يتراجع قليلاً؛ لأن الأقباط يدركون الشخصيات التي تسعى لذلك، في الوقت الذي تفتح فيه الكنيسة أبوابها للجميع".

أخبار ذات صلة:

وفد "إنجيلي" لتهنئة "تواضروس" بـ"عيد الميلاد"

تأمين الكنائس بعيد الميلاد «بروفة»الأمن لاستفتاء الدستور

مسيحيون: "عيد الميلاد" ليس بدعة

"البصق" هدية اليهود في عيد الميلاد

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان