رئيس التحرير: عادل صبري 04:08 مساءً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

ابنة مرسي: أبي كان يفضل تفتيت الفساد مرحليًا

ابنة مرسي: أبي كان يفضل تفتيت الفساد مرحليًا

هبه أحمد 30 ديسمبر 2013 20:18

قالت الشيماء محمد مرسي، ابنة الرئيس المعزول محمد مرسي، إن والدها كان يفضل التفتيت المرحلي لدولة الفساد، في وسيلة منه لتجنيب الشعب المصري الويلات والدماء الناجمة عن الصدام الكلي.

 

وقالت عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "قال لنا أبي الحبيب ليلة الانقلاب وأعادها على مسامعنا في يوم زيارته الوحيدة منذ اختطافه: يجب أن تعلموا ويعلم الناس أنني ما خنت الله فيكم أبدًا وأنني فعلت ما بوسعي حتى أجنب هذا الشعب الدماء والأهوال وما فعلت ما فعلته إلا عذرًا إلى الله تعالى".

 

وأضافت الشيماء نقلاً عن والدها: "حتى إذا لقيته لا ألاقيه ويدي ملوثة بدم مصري واحد وإذا سألني فيما حملني من مسؤولية الناس أعذر إليه أني ما ألقيت الراية من يدي حتى ولو دفعت حياتي الثمن لقد حاولنا جاهدين أن نجنبكم هذا الصراع وإراقة الدماء".

 

وأشارت الشيماء إلى أن المواجهة كانت حتمية بين المشروع الإسلامي بمفهوم دولة الحرية والديمقراطية والعدالة والنهضة الرائدة والقيادة للأمة، والمشروع الصهيوني الذي احتل بلادنا عن طريق دولة الفساد والاستبداد والظلم وأكل حقوق الناس بالإفقار والإذلال والتبعية.

 

وتابعت: "هذا بالضرورة له فاتورة واجبة الدفع من طلاب الحرية وعشاق الشهادة والجنة ومن تربوا علي موائد القرآن".

 

وأكملت ابنة الرئيس المعزول: "وهنا السؤال لماذا هم دون غيرهم؟ والإجابة بسيطة للغاية: سنة الله في عباده الصالحين لتكون اختبارًا لما تربوا عليه ولإفراز جيل قادر على الريادة والقيادة، وهذا لا يتأتى إلا بالصهر الذي يحدث الآن".

 

واستطردت: "رسالة إلى الأحباب الذين يتهمون الرئيس الشرعي المختطف بأن طيبته كانت السبب فيما نحن فيه: يا أحباب كما اتفقنا فإن المواجهة كانت حتمية، ولو كان الرئيس قد بدأ الصدام منذ بعيد لحدثت في وقتها، ولكنه أراد تجنيبنا هذا الأمر اجتهادًا منه أن التفتيت المرحلي لدولة الفساد يمكن أن يجنبنا الويلات والدماء أفضل من الصدام الكلي".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان