رئيس التحرير: عادل صبري 06:33 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

شقيق قتيل طب الأزهر يتهم الداخلية بتعمد قتله

شقيق قتيل طب الأزهر يتهم الداخلية بتعمد قتله

عمر مصطفي 28 ديسمبر 2013 15:02

تقدم الدكتور حسام محمد حمودة عبد الغني الدقماق، شقيق «عبد الغني محمد حمودة عبد الغني» الطالب بالفرقة السادسة كلية طب جامعة الأزهر، الذي استشهد جراء أحداث اشتباكات المدينة الجامعية يوم 21 نوفمبر الماضي، ببلاغ للنائب العام المستشار هشام بركات، ضد كل من وزير الداخلية، وقائد قوات الأمن المركزي والعمليات الخاصة المسئولة عن تأمين محيط المدينة الجامعية بنين، ومأمور قسم ثان مدينة نصر، ورئيس جامعة الأزهر، ومدير عام شئون المدينة الجامعية، يُحمِّلهم فيه مسئولية قتل شقيقه.

 

 ذكر مقدم البلاغ الذي حمل رقم  19447لسنة 2013 عرائض النائب العام ملابسات واقعة وفاة أخيه في البلاغ، وفقًا لما جاء في شهادة زملائه بالمدينة الجامعية، حيث أوضح، أن شقيقه خرج من المدينة الجامعية لشراء مستلزماته، إلا أنه فوجئ أثناء خروجه بمجموعة من عساكر وضباط الأمن المركزي، المسئولين عن تأمين محيط جامعة الأزهر داخل حرم المدينة، وهم حاملين أسلحة متعددة الأنواع (خرطوش – قنابل غاز مسيّل للدموع – مطاطي)، ويقومون بتصويبها وإطلاق الأعيرة منها في وجه الطلاب، محدثين إصابات بهم، ومن شدة ضرب الطلقات من قبل قوات الأمن المركزي تجاه الطلاب، لم يتمكن «عبد الغني» من الرجوع مرة أخرى داخل مبنى المدينة الجامعية ليحتمي به، فأصابته طلقات الخرطوش التي أودت بحياته ، وذلك حسب أقوال زملائه شهود العيان.

وطالب شقيق «عبدالغني» باستدعاء كل من "وزير الداخلية ومدير عام شئون المدينة الجامعية بنين بجامعة الأزهر"، لسؤالهم والتحقيق معهم في وقائع قتل شقيقه ولمعرفة من مطلق الأعيرة النارية التي أدت إلى وفاته والتوصل إلى القاتل.

 كما طالب أيضًا باستدعاء كل من «يسري حسين المهزلي» الطالب بالفرقة الثالثة كلية التربية جامعة الأزهر، و«خالد فتحي عبد النبي عاشور» الطالب بالفرقة السادسة كلية الطب جامعة الأزهر، والمحبوسين احتياطيًا على ذمة القضية رقم 6397 لسنة 2013 جنح قسم ثان مدينة نصر، كشهود عيان على واقعة القتل.

 

 

 

 

ألتراس أزهري يقود "ثورة" طلاب الجامعات

شاهد التقرير

http://www.youtube.com/watch?v=KMB2idjGWeY

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان