رئيس التحرير: عادل صبري 11:30 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

وزير العدل السابق: لن أمثل للتحقيق إلا بشروط

وزير العدل السابق: لن أمثل للتحقيق إلا بشروط

الحياة السياسية

المستشار أحمد سليمان وزير العدل السابق

وزير العدل السابق: لن أمثل للتحقيق إلا بشروط

كريم أبوزيد 23 ديسمبر 2013 13:35

قال المستشار أحمد سليمان وزير العدل السابق، والذى تم تحويلة للتحقيق بشأن حركة مخالفة للقانون، إن هناك تفرقة واضحة فى التعامل مع قضاة تيار الاستقلال، نافيا الاتهامات الموجهة إليه بإثارة الفتن وتكدير الأمن والسلم الاجتماعي، وبث روح الفتنة بين صفوف القضاة.

 

وأكد خلال مداخلة هاتفية لقناة الجزيرة مباشر مصر" اليوم الاثنين، أن قضاة من أجل مصر، محترمون وشرفاء، ولم تلوث ذمتهم بالاستيلاء على الأراضى أو قبول هدايا من مؤسسات صحفية".

 

وأوضح أنه تلقى إخطارا من قاضى التحقيق، للمثول أمامه يوم 28 ديسمبر المقبل، للاستماع إلى أقواله فى اتهامه بتأسيس حركة قضاة من أجل مصر، مؤكدا عدم ذهابه إلا قبل أن يعرف أولا بأى صفة سيذهب، هل باعتباره متهما أم مجنيا عليه أم شاهدا.

 

كان المستشار محمد شيرين فهمى قاضى التحقيق المنتدب من وزارة العدل للتحقيق مع قضاة "تيار الاستقلال" وحركة "قضاة من أجل مصر"، أمر باستدعاء المستشار محمود مكى نائب رئيس الجمهورية السابق فى عهد الرئيس المعزول محمد مرسي، وشقيقه المستشار أحمد مكي، والمستشار أحمد سليمان وزيري العدل السابقين، والمستشار حسام الغريانى رئيس مجلس القضاء الأعلى السابق ورئيس لجنة إعداد دستور 2012، والمستشار هشام جنينة رئيس الجهاز المركزى للمحاسبات الحالي، والمستشار محمود الخضيرى نائب رئيس محكمة النقض سابقا ورئيس اللجنة التشريعية بالبرلمان المنحل، والمستشار ناجى دربالة نائب رئيس محكمة النقض الحالي، والمستشار زكريا عبدالعزيز رئيس نادى القضاة السابق.

 

 وجاء قرار الاستدعاء على خلفية مذكرة تحريات من جهاز الأمن الوطني، والتى جاءت لتؤكد تأسيس القضاة الثمانية المذكورين لجماعة على خلاف أحكام القانون، وتدعو إلى إثارة الفتن وتكدير الأمن والسلم الاجتماعى وبث وإذكاء روح الفتنة بين صفوف القضاة، وتكوينهم حركة أسست على خلاف القانون وهى حركة "قضاة من أجل مصر".

 

 وأمر المستشار شرين بإدراجهم على قوائم الممنوعين من السفر.

شاهد الفيديو:

http://www.youtube.com/watch?v=Qno4Jap2Dec

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان