رئيس التحرير: عادل صبري 11:39 مساءً | الثلاثاء 25 يونيو 2019 م | 21 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

محام: تأييد إخلاء سبيل 9 من أهالي عين الصيرة بكفالة 500 جنيه

محام: تأييد إخلاء سبيل 9 من أهالي عين الصيرة بكفالة 500 جنيه

الحياة السياسية

جانب من إخلاء مساكن عين الصيرة - أرشيفية

بعد اتهامهم بالتجمهر و استخدام العنف

محام: تأييد إخلاء سبيل 9 من أهالي عين الصيرة بكفالة 500 جنيه

سارة نور 24 مارس 2019 14:31

قررت محكمة جنح مستانف باب الشعرية المنعقده بغرفه المشورة بمجمع محاكم جنوب القاهره، اليوم الأحد،  استئناف النيابة علي قرار إخلاء سبيل أهالي عين الصيرة المحبوسين علي ذمه المحضر ٤٤٢٣ لسنه ٢٠١٩ جنح مصر القديمة.  

 

وقال ياسر سعد محامي التعاونية القانونية لدعم الوعي العمالي إن المحكمة أيدت قرار إخلاء سبيل 9 من أهالي عين الصيرة بكفالة ٥٠٠ جنيها لكل منهم، مشيرا إلى أنه من المنتظر تسديد الكفالة و من ثم إطلاق سراحهم من قسم شرطة مصر القديمة.

 

وكان قاضي معارضات بمجمع محاكم جنوب القاهرة قرر، أمس السبت، إخلاء سبيل أهالي عين الصيره المحبوسين على خلفية تهم التحريض على التجمهر والاعتداء على رجال الضبطية القضائية، لكن النيابة استأنفت على القرار إخلاء سبيل في مساء اليوم ذاته.

 

وأضاف ياسر سعد لـ"مصر العربية" قوات الأمن بمشاركه موظفين حي مصر القديمه في 23 فبراير الماضي أخلوا منطقه عين الصيره بالقوة تاركين بعض الأهالي من أصحاب المساكن بدون سكن بديل بالإضافة إلى أصحاب الورش، ضمن مشروع 2050 للقضاء على العشوائيات وتحويل القاهرة الكبرى لمدينة عالمية. 

 

وأوضح سعد أن ثم  قوات الأمن يوم الأحد ١٧ مارس الجاري، اقتحمت  منطقه الأكشاك بعين الصيره التابعه لقسم مصر القديمة واعتدت على المواطنين بالضرب والسب والقذف  وألقت  بالقبض علي ١٩ مواطنا.

 

وأضاف أن قسم الشرطة أخلى سبيل ٢ منهم،  18 مارس الجاري ، ثم أخلت سبيل ٨ منهم في اليوم التالي ١٩ مارس، بينما  تم تحرير المحضر رقم ٤٤٢٣ لسنه ٢٠١٩ جنح مصر القديمة ضد 9 أخرين. 

 

والأهالي هم، بحسب ياسر سعد: حافظ اسماعيل فهمي  ٣٥عام، حمدى زغلول محمد ٣٥ عام، انور عبد المنعم محمد ٣٨ عام، شريف مراد سيبيه ٥٥عام، عنتر صالح عبد الحفيظ  ٣٢عام، هاني محسن سيد ١٩عام، ايهاب شريف  مراد ٢٢عام ، مراد شريف مراد ٣٠ عام.

 

وأضاف سعد أن الاتهامات التي كانت موجهة إلى المتهمين هي تحريض المتهم الأول و التاني للأخرين على التجمهر واستخدام القوة والتلويح بالعنف ضد رجال الضبط القضائي والمواطنين بقصد الترويع والتأثير على إرداتهم.

 

وكذلك منع تنفيذ القوانين وتكدير الأمن والتعدي علي رجال الشرطة بالضرب وإحراز أدوات للتعدى علي المواطنين وقيام باقي المتهمين بالاشتراك معهم في ذات الافعال، بحسب ياسر سعد محامي التعاونية القانونية لدعم الوعي العمالي.              

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان