رئيس التحرير: عادل صبري 02:58 صباحاً | الثلاثاء 17 سبتمبر 2019 م | 17 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| حريق محطة مصر.. معاناة 8 ساعات في «رصيف الرعب»

القصة الكاملة

فيديو| حريق محطة مصر.. معاناة 8 ساعات في «رصيف الرعب»

آيات قطامش 27 فبراير 2019 20:08

استيقظ المصريون في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، على نبأ صادم مفاده  نشوب حريق هائل في محطة سكك حديد مصر،  أكلت نيرانه كل من صادفته في طريقها كبيرًا كان أم صغيرًا رجلًا أو امرأة، فالجميع كانوا سواسية أمامها. 

 

نحو 8 ساعات مرت على حادث لم تنته تبعياته بعد، نرصد في هذا التقرير  قصة حريق سكك حديد مصر في محطات سريعة. 

 

الساعة ..التاريخ ..المكان

 

مع اقتراب عقارب الساعة من العاشرة، صباح اليوم الأربعاء، وقع الحادث في رمسيس بمحطة سكك حديد مصر،  تحديدًا في نهاية رصيف رقم 6. 

 

ماذا حدث ؟!..

 

بدأت الأحداث تسير في تسلسلها الدرامي، بمجرد أن أطل جرار  الوردية رقم 2302 قادمًا من ورشة أبو غاطس، على مشارف الرصيف رقم 6 بمحطة مصر.

 

 حيث انحدر بسرعة كبيرة وبكل ثقله ليصطدم في غمضة عين بكتلة خرسانية في نهاية الرصيف.

 

النيران بطلة المشهد

 

اصطدام خطف معه قلوب الحاضرين، وغير الوضع وسير الأحداث تمامًا 360 درجة على الرصيف رقم 6 والأرصفة المجاورة له.

 

 ولكن ما جعل الأنفاس تحتبس  هو هول مشهد النيران التي تدفقت كالفيضان واندفعت  لتحصد أرواح كل من يقع في طريقها، لركاب لم يفعلوا شيئًا أو يرتكبوا اثمًا سوى أنهم توافدوا على ذاك الرصيف انتظارًا لقدوم قطار أو آخرون حزموا حقائبهم ومغادرة المحطة.

 

مشهد ولا في "الخيال"

 

الناجي منهم خرج من وسط اللهب ، وألسنة النيران تكسو جسده من كل جانب، وتجلى المشهد الانساني لأحدهم يتلقفه بجرادل المياه في محاولة لإطفائه هو ومن على شاكلته، غير مكترث بفكرة الفرار . 

اجساد تتلوي هناك من حرارة تلك النيران التي سلكت طريقها لأجسادهم وأخرون يسيرون بها يمينا ويسارًا ذهابًا وايابًا، لا يعرفون ماذا يفعلون بعدما تحولوا في لحظة لكتلة من اللهب ، ومجموعة ثالثة تفحمت تمامًا، والبعض انقذته العناية الإلهية في اللحظات الأخيرة.

 

استنفار ما بعد الحادث

 

توافدت نحو 20 سيارة اسعاف، و10 سيارات مطافي، وفرض كردونًا أمنيًا بمحيط الحادث.

 

 

جولات تفقدية

 

بعد مرور نحو ساعة على نشوب الحريق تواجد بمحيط الحادث قيادات هيئة السكة الحديد، ووزير النقل، ورئيس مجلس الوزراء.

 

حصر الضحايا والمصابين

 

20 حالة وفاة -بحسب تقديرات وزارة الصحة-، في حين بلغت أعداد المصابين 43 إصابة وفقًا لآخر رقم معلن.

 

نقل المصابين إلى مستشفيات  منها معهد ناصر ودار الشفاء.

 

عايزين دم

 

طوابير اصطفت أمام مستشفى الهلال وأناس أخذوا يتوافدوا إلى هناك من أجل التبرع بالدم للمصابين. 

 

جاء هذا المشهد بعد مرور وقت قصير للغاية من منشورات تداولها رواد مواقع التواصل الاجتماعي تطالب بسرعة التبرع بالدم لضحايا حريق محطة مصر، وسرعة التوجية للمستشفيات القريبة بمحيط رمسيس منها مستشفى سكك حديد مصر، في الوقت نفس اطلق المسئولين تصريحات بتوافر الدماء.

 

توقف حركة القطارات

 

أصدرت هيئة السكة الحديد تعليمات بإيقاف حركة القطارات بمحطة مصر بالقاهرة بعد الحريق..

 

ما بعد توقف القطارات

 

أصدر المحاسب نبيل محمد دويدار، القائم بأعمال رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للنقل البحرى والبرى،  تعليماته برفع حالة الطوارئ خلال فترة أزمة حادث قطار محطة السكة الحديد بالقاهرة وزيادة عدد السيارات المخصصة لنقل الركاب للمحافظات.

 

وبعد عدة ساعات أعلنت النقل عودة العمل بجميع خطوط قطارات محطة مصر، عدا رصيف6.

 

السائق "شال الشيلة"

 

حملت هيئة السكك الحديدية سائق الجرار، ويدعي علاء صلاح مسئولية الحادث، وعليه تم اقتياده لسراي النيابة.

 

التضامن تصرف 80 ألف جنيه لأسر الضحايا والمصابين بعجز كلي، و25 ألف للمصابين. 

 

النائب العام يصدر بيانه

 

فيما أصدر النائب العام المستشار نبيل أحمد صادق، بيانا تفصيليا بشأن حادث قطار محطة مصر

 

حيث قال أن  "الجرار رقم 2310 مرتكب الحادث وأثناء سيره متجهًا إلى مكان التخزين تقابل مع الجرار رقم 2305 أثناء دورانه على خط مجاور عكس الاتجاه، ما أدى إلى تشابكهما".

 

وتابع:"حال ذلك دون استمرار سير الجرار مرتكب الحادث، فترك قائد الجرار الأخير كابينة القيادة دون أن يتخذ إجراءات إيقاف محرك الجرار وتوجه لمعاتبة قائد الجرار الأخير رقم 2305 الذي قام بالرجوع للخلف لفك هذا التشابك ما أدى إلى تحرك الجرار مرتكب الحادث دون قائده وانطلاقه بسرعة عالية".

 

واستكمل : "اصطدم الجرار بالمصد الخرساني بنهاية خط السير بداخل المحطة، فوقع الحادث الذي نتج عنه اندلاع النيران ووفاة 20 شخصًا ممن تصادف وجودهم بمنطقة الحادث، متأثرين بالنيران التي أدت إلى احتراق أجسادهم"

 

 

مشرحة زينهم والجثث المتفحمة

 

ومن أمام محطة زينهم توافدت جثامين الموتي متفحمة،  وهو ما تسبب في عدم التعرف على هوية عددًا منهم . 

 

استقالة وزير النقل

 

تقدم وزير النقل هشام عرفات بعد حادث قطار محطة مصر  باستقالته، وتم تكليف وزير الكهرباء بتيسير اعماله. 

حريق محطة مصر
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان