رئيس التحرير: عادل صبري 01:47 مساءً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

في واقعة «أون ذا رن».. «متحرش التجمع» يصبح نجما

في واقعة «أون ذا رن».. «متحرش التجمع» يصبح نجما

الحياة السياسية

على اليمين الشاب محمود سليمان و من جهة اليسار منة جبران

في واقعة «أون ذا رن».. «متحرش التجمع» يصبح نجما

سارة نور 23 أغسطس 2018 08:45

في تصاعد درامي غير متوقع، تحول الشاب محمود الذي ظهر في مقطع فيديو يعرض على فتاة تناول القهوة بصحبتها في "أون ذا رن" بمنطقة التجمع الخامس إلى نجم إعلانات ومرشح لعمل فني.

 

قبل نحو أسبوع، اتهمت منة جبران الفتاة التي صورت مقطع الفيديو، "محمود" بالتحرش بها غير أن الشاب ظهر في مقطع فيديو أخر يوضح أنه لم يقصد التحرش بالفتاة لكنه أراد مجرد التعرف عليها ومن هنا انقسمت منصات التواصل الاجتماعي.

 

على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، اعتبر كثيرون أن الفتاة شهرت بدون داع بالشاب، بينما آخرون اعتبروا فعل الشاب تحرشا صريحا، وظل السجال دائرا حتى انتشرت صور محمود على منصات السوشيال ميديا مع ممثلات وفتيات وحتى شباب متعاطفون معه.

 

خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي تامر بشير  على إذاعة نجوم إف إم قال محمود : (أنا بقيت أشهر واحد في مصر، خلال 24 ساعة، ومبسوط جدا)، مضيفا أن : (أنا الموضوع مش مضايقني خالص، وأنا النهاردة فيه 5000 بني آدم عايز يشرب معايا نفس كوباية القهوة دي).

 

ونفى محمود أنه تحرش بالفتاة، قائلًا: "ايه اللي يخليني أنزل من عربيتي وأكلم حد في الشارع، وأنا لو هعاكس مش هنزل من عربيتي، ولو هتعامل معاها من هذا المبدأ مش هنزل من عربيتي، وأنا مليش في المعاكسة، وعشان ميبقاش شكلها وحش".

 

لكن منة جبران أوضحت تفاصيل الواقعة على صفحتها على موقع "فيس بوك": (اللي حصل بلتفصيل قبل لما أصور الفيديو انا كنت ماشيه في حالي ولقيت الولد اللي انا صورته ده قرب بلعربية وقال بصوت عالي يلهوي علي العسل انا رديت عليه وقولت ليه انت إنسان مش متربي وسبته ومشيت).

 

وتابعت: ( بس هو فضل يمشي ورايه بلعربية وقعد يقول كلام مش كويس بطريق وسخه كده وقالي بطريقه ميعه كده وهو بيتدلع ليه مش عايزاه تتعرفي عليه ده انتي هتحبيني خالص علي فكره فأنا قولت ليه احب مين يا ابني ده انت فيك أنوثه عني وسبته ومشيت شويه ورحت ووقفة علي الرصيف مستنيه حد كان جيلي ).  

 

واستكملت : ( قام هو جه وركن العربية فأنا خفت وطلعة الفون بتاعي عشان اصوره فيخاف من الفضيحة ويمشي، بس مكنش ده الكلام اللي بيقوله خالص قبل لما اصوره، حسبي الله ونعم الوكيل في كل شخص عمل كده).

 

في مفاجأة، قال الفنان محمد كامل على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": (خبر لكل زملائي الممثلين اللي بيتعبوا بجد لاثبات موهبتهم في السوق..الاستاذ المتحرش السمج صور إعلان و في شركة انتاج بتتواصل معاه عشان عمل فني، نحن فعلا حرفيا في زمن المسخ).

فيما قال المنتج محمد العدل في تغريدة على حسابه الشخصي بـ"تويتر": (تحرشوا.. جايز تمثلوا... فيه منتجين عاجبهم النوع ده من الشهرة.. وأنا بريء منهم.. والمجتمع الفني كله بريء منهم).

 

لكن في المقابل، انقلبت حياة منة جبران رأسا على عقب، إذ قالت على صفحتها على موقع "فيس بوك": ( حياتي ادمرت بسبب فيديو مدته دقيقه ، انا دلوقتي طول 24 ساعة مبفكرش غير في الانتحار عشان أرتاح من كل دقيقة بتعدي عليه).

 

وتابعت : (مش عرفه أنزل الشغل من سعتها ولا عرفه اكلم حد ولا حتي يخرج من البيت وطول النهار منهاره من العياط انتو تعرفو يعني ايه بنت يتغلط في شرفها من غير متعمل اي حاجه بسبب فيديو مدته دقيقه اتحكم عليا فيه اني عاهره ليه ده كله انتو ليه معندكوش رحمه سهل عندكم تجيبو في سيرة الناس كده).

 

واستطردت: (انا لو حصل ليه حاجه هيكون كل واحد غلط فيا ووصلني للحاله اللي انا فيها هيتحاسب عند ربنا أشد العذاب عشان ظلم بنت عشان خاطر ولاد بان انه لطيف بلنسبه ليكم وجيتو عليا بسببه وهو ولا همه حاجه وبتنزل فيديوهات مع بنات طول اليوم وعايش حياته حلو جدا جدا).  

وأضافت: (لو هيريحكم اعتذاري علي الفيديو فأنا بتأسف ليكم علي اللي حصل بس تسبوني في حالي بقي وتدعولي اني معملش في نفسي حاجه وحشه، لو محدش وقف جنبي بجد يبقي خلاص انا مش هقدر أعيش بلشكل ده أنا مش حمل ده كله والله حرام عليكم انا عايشه اسود أيام حياتي ومنهاره من العياط ليل ونهار، سمحوني لو شيفين اني غلطانه ده حتي ربنا بيسامح، واخيرشكرا لكل واحد وقف معايه ولو بكلمه حتي شكرا ليكم بجد من قلبي).

 وردا على نجومية محمود سليمان المصطنعة حديثا عقب واقعة التحرش، دشن رواد منصات السوشيال ميديا هاشتاج تحت عنوان "أدعم منة جبران"، إذ قال النجم أحمد السعدني على تويتر : (لما اختك تتعاكس بعد كده وتجيبلك صورة الواد اللي عاكسها قولها انتي قليلة الأدب وقول ده واد ظريف ، وتوقع بزوغ نجمه يا نجم).

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان