رئيس التحرير: عادل صبري 03:21 مساءً | الاثنين 17 ديسمبر 2018 م | 08 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

دعوى ضد نقيب الصحفيين.. و«البلشى»: النقابة خالفت الدستور

دعوى ضد نقيب الصحفيين.. و«البلشى»: النقابة خالفت الدستور

الحياة السياسية

عبدالمحسن سلامة نقيب الصحفيين

بعد تجاهل طلب 183 عضوا بعقد عمومية طارئة

دعوى ضد نقيب الصحفيين.. و«البلشى»: النقابة خالفت الدستور

آيات قطامش 13 أغسطس 2018 16:41

استقبلت محكمة القضاء الإدارى بمجلس الدولة، اليوم الاثنين، دعوى قضائية ضد نقيب الصحفيين عبد المحسن سلامة، رفعها 4 من أعضاء النقابة، لامتناع سلامة وتجاهله الطلب المقدم من 183 عضوًا بالجمعية العمومية بشأن عقد اجتماع طارئ للجمعية العمومية، من أجل مناقشة مشروع قانون تنظيم الصحافة والإعلام.

 

وقال خالد البلشى مقدم الدعوى التى حملت رقم 55639 لسنة 72 قضائية شق عاجل، فى تصريحات لـ (مصر العربية): تقدمت بالدعوى أنا و3 من زملائى الأعضاء بعمومية الصحفيين وهم ( إيمان عوف، ساهر جاد وحازم حسنى)، وذلك بناءً على طلب من الـ 183 عضوا  السالف ذكرهم. وكنا نحن الأربعة من بين الموقعين على الطلب  الذى قدم للنقيب لعقد اجتماع طارئ. 

 

ولفت البلشى إلى أنهم استندوا فى دعوتهم على نص المادة، 32  من قانون النقابة، مؤكدًا أنها تلزم مجلس النقابة بعقد عمومية طارئة فى حالة تقديم طلب موقع من 100 عضو. 

 

وتابع: هم تجاهلوا الطلب رغم وجود توقيع لـ 183 عضوا، أى أكثر من العدد المطلوب، فضلًا عن أن القانون حدد  والزم النقابة بعقد الجمعية العمومية خلال شهر من تقديم الطلب، وهو ما لم يحدث. 

 

 وقال البلشى موضحًا:  الطلب تم تقديمه فى 23 يونيو الماضى، واليوم نحن قاربنا على منتصف شهر أغسطس، أى مر نحو شهرين منذ تقديم الطلب، فى الوقت الذى ينص القانون على عقد الجمعية العمومية خلال شهر من تقديم الطلب. 

 

ويستطرد البلشى: تم تجاهل طلبنا ولم تتخذ أى إجراءت تجاه الطلب المقدم من جانب الـ 183 عضوا، رغم أننا سلكنا السبل القانونية،  ويبدو أن النقيب رفض مناقشة طلبنا خلال جلسات اجتماع المجلس، حتى أنهم لم يشيروا إلى وجود طلب، وبناءً على هذا تقدمنا نحن بالدعوى اليوم لتفعيل قانون النقابة،  خاصة أنه يوجد نص ملزم. 

 

واختتم البلشى قائلًا: لهذا لجئنا لمجلس الدولة حتى تلزم النقيب بتطبيق القانون وعقد الجمعية العمومية، واتمنى أن تستبق النقابة حكم المحكمة ويتخذوا اجراءات استباقية فى هذا الصدد، ولكننى للأسف أظن أنه سيتم التجاهل. 

 

ولفت البلشى إلى أن قانون الصحافة  الجديد محل الخلاف، لم يتم اقراره بشكل نهائى بعد نظرًا لأنه ينتظر التصديق من جانب رئيس الجمهورية. 

 

يذكر أن الموقعون على الطلب وصفوا نصوص قانون الصحافة الجديد بالكارثية، خاصة تلك التى تتعلق الصحف القومية ، والحريات، والحبس الاحتياطى فى قضايا النشر .

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان