رئيس التحرير: عادل صبري 09:14 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

نواب وسياسيون: إحباط تفجير «كنيسة العذراء» دليل يقظة الأجهزة الأمنية

نواب وسياسيون: إحباط تفجير «كنيسة العذراء» دليل يقظة الأجهزة الأمنية

الحياة السياسية

احباط محاولة تفجير كنيسة العذراء

نواب وسياسيون: إحباط تفجير «كنيسة العذراء» دليل يقظة الأجهزة الأمنية

أحلام حسنين 11 أغسطس 2018 23:07

بعد أشهر قليلة غابت فيها التفجيرات الإرهابية ولاسيما تلك التي تستهدف تجمعات الأقباط في أعيادهم، عاود أحد الإرهابين ليحاول تفجير كنيسة العذراء بمسطرد بحي شبرا الخيمة، ظهر اليوم السبت، أثناء الاحتفال بأعياد العذراء، إلا أن قوات الأمن نجحت في إحباط هذا المخطط.

 

لم يفلح الإرهابي في تنفيذ مخطط لما رأى قوات الشرطة تحاوط الكنيسة من كل جانب، فلم يجد بد من أن يفجر نفسه بالحزام الناسف الذي يرتديه على بعد نحو 250 مترا من الكنيسة، بحسب تصريحات مصادر أمنية لوسائل الإعلام، وهو ما اعتبره نواب وسياسيون دليلا على يقظة رجال الشرطة.

 

فمن جانبه أشاد صلاح حسب الله، عضو مجلس النواب عن شبرا الخيمة، والمتحدث الرسمي باسم البرلمان، بنجاح قوات الأمن في إحباط محاولة تفجير كنيسة العذراء، مؤكدا أنهم نجحوا بكل كفاءة في مواجهة الإرهابيية ممن وصفهم بـ"خوارج هذا العصر".

 

وقال حسب الله، في بيان صحفي، إن تضييق الخناق على الإرهابيين، دفع جميع عناصر الجماعات الإرهابية التى خرجت من رحم جماعة الإخوان المسلمين، إلى اللجوء لحرب بث الشائعات والأكاذيب داخل المجتمع المصري.

 

واعتبر  اللواء كمال عامر رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بمجلس النواب، أن إحباط محاولة تفجير كنيسة العذراء جاء نتيجة مجهود ويقظة رجال الشرطة.

 

وأكد عامر، في تصريحات صحفية، أن ما حدث اليوم يتطلب أن تكون كافة الأجهزة الأمنية المسؤولة عن مواجهة الإرهاب على يقظة كاملة الفترة القادمة، تحسبا لمحاولة تنفيذ أي عملية أخرى، في الوقت الذي تتربص فيه الجماعات الإرهابيةة بأمن واستقرار مصر.

 

وحذر رئيس لجنة الدفاع من احتماية تنفيذ عمليات إرهابية الفترة القادمة خلال الأعياد، والتي يستغلها الإرهابيين في تنفيذ عملياتهم، مشددا على ضرورة أن يكون الشعب أيضا مع كافة الأجهزة الأمنية على يقظة لمثل هذه الأعمال، حتى يتمكن من إحباطها كما حدث اليوم في كنيسة العذراء.

 

ورأى الدكتور مدحت نجيب، رئيس حزب الأحرار، أن إحباط الداخلية المصرية محاولة تفجير كنيسة العذراء في مسطرد أجبر الارهابي على تفجير نفسه خارج الكنيسة، وهو ما يؤكد قوة الشرطة والأجهزة الأمنية المصرية.

 

وأكد نجيب، في بيان صحفي، أن الأجهزة الأمنية المصرية وعلى رأسها جهاز المخابرات العامة المصرية برئاسة اللواء عباس كامل تقوم بمجهودات كبيرة وجبارة من أجل استقرار مصر والمنطقة العربية، مشيرا إلى أن ذلك تجلى في المصالحة الفلسطينية بين فتح وحماس.

 

واستطرد:"مجهود الأجهزة الأمنية تجلى أيضا في مبادرة وقف إطلاق النار بين الفصائل المتناحرة في سوريا"، مشددا أن هناك تنسيق على أعلى مستوى بين المخابرات العامة والمخابرات الحربية والأمن الوطني وكل الأجهزة المعنية لإحباط محاولات قوى الشر التي تستهدف مصر.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان