رئيس التحرير: عادل صبري 08:23 صباحاً | السبت 21 يوليو 2018 م | 08 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

نواب: برنامج «حكومة مدبولي» يدعم الطبقات الفقيرة.. وآخرون: عبارات إنشائية

نواب: برنامج «حكومة مدبولي» يدعم الطبقات الفقيرة.. وآخرون: عبارات إنشائية

الحياة السياسية

الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء

نواب: برنامج «حكومة مدبولي» يدعم الطبقات الفقيرة.. وآخرون: عبارات إنشائية

أحلام حسنين 04 يوليو 2018 15:08

اختلفت ردود الأفعال حول بيان الحكومة الذي عرضه الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس  الوزراء الجديد، على مجلس النواب، أمس الثلاثاء تحت عنوان  "مصر تنطلق"، إذ رأى نواب أنه لمس جميع مشاكل الدولة بكل حيادية وعرض كافة الحلول المناسبة لها، وسيعمل على تحسين الاقتصاد المصري ودعم الطبقات الفقيرة التي تضررت خلال الفترة الماضية، فيما رآى آخرون، أنه عبارات إنشائية لا تحمل آليات للتنفيذ على أرض الواقع.
 

ويتركز برنامج الحكومة، الذي جاء وفقا للاستحقاقات الدستورية ورؤية مصر 2030 للتنمية المستدامة، على العديد من المحاور الأمنية والاجتماعية والاقتصادية، وحماية الأمن القومي المصري، والاهتمام بالسياسة الخارجية، وتعزيز المواطنة ومواجهة الهجرة غير النظامية.

 

كما يتضمن البرنامج سبل مواجهة الزيادة السكانية، وتطوير المدن القائمة وإنشاء 14 مدينة جديدة متكاملة، فضلا عن التوسع في برامج الحماية الاجتماعية، وتوفير مظلة تأمينية للمصريين في الخارج، وتطوير منظومة الخدمات التموينية.

 

وجاءت حكومة مصطفى مدبولي خلفا لحكومة المهندس شريف إسماعيل، وذلك بعد حلف الرئيس عبد الفتاح السيسي اليمين الدستورية للولاية الثانية، وذلك تطبيقا لنصوص الدستور التي توجب تشكيل حكومة جديدة بعد تولي رئيس الجمهورية منصبه أو تجديده لولاية ثانية، مع إمكانية إبقاءه على الحكومة القائمة.

 

وتنص المادة 146 من الدستور على:"يكلف رئيس الجمهورية رئيسًا لمجلس الوزراء، بتشكيل الحكومة وعرض برنامجه على مجلس النواب، فإذا لم تحصل حكومته على ثقة أغلبية أعضاء مجلس النواب خلال ثلاثين يومًا على الأكثر، يكلف رئيس الجمهورية رئيسا لمجلس الوزراء بترشيح من الحزب أو الائتلاف الحائز على أكثرية مقاعد مجلس النواب، فإذا لم تحصل حكومته على ثقة أغلبية أعضاء مجلس النواب خلال ثلاثين يومًا، عُد المجلس منحلًا ويدعو رئيس الجمهورية لانتخاب مجلس نواب جديد خلال ستين يومًا من تاريخ صدور قرار الحل".

 

ومن جانبه أشاد سليمان وهدان، وكيل مجلس النواب، ببرنامج حكومة الدكتور مصطفى مدبولى، واصفا إياه بـ "برنامج راقي" ولمس كل مشاكل مصر ووضع حلول حقيقة لحلها.

 

وأشار وهدان في بيان صحفي له اليوم، إلى أن برنامج "مدبولي" سيشمل توفير ٩٠٠ ألف فرصة عمل كل عام، وتقليل العجز في الموازنة العامة للدولة والاهتمام بقضايا الصحة والتعليم وتعظيم دور الأحزاب.

 

وتابع :"البرنامج شمل أيضا استكمال رصف أكثر من ألف ومئتان كليو متر طرق والانتهاء من المشروعات القومية وإنشاء ١٣ منطقة صناعية جديدة وتاهيل مليون امرأة في صعيد مصر".

 

واتفق معه النائب سليمان العميري إذ يرى أنه برنامجا طموحا ويقف على المشاكل الحقيقية للدولة، وأن رئيس الوزراء الجديد عرض  خلال برنامجه جميع المشاكل التي تواجه الدولة بكل موضوعية وحيادية وعرض كافة الحلول المناسبة لها بشكل صريح وواضح.

 

وأوضح العميري، في بيان صحفي له اليوم، أن برنامج مصطفى مدبولي سيعتمد خلال الفترة القادمة على استكمال الخطة الاقتصادية الموضوعة للدولة وتوجيه الدعم لمستحقيقه وعلاج مشكلة الإسكان للدولة.

 

وشدد عضو مجلس النواب، أن البرنامج الذي عرضه رئيس الوزراء يحتاج فقط تحديد وقت زمني لتنفيذه، ولكنه سيدفع مصر إلى الأمام وسيحقق التنمية الحقيقة المستهدفة.

 

فيما أكد الدكتور أيمن أبو العلا رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار، أن بيان الدكتور مصطفي مدبولي رئيس الحكومة أمام البرلمان، تضمن خطة عمل جيدة خلال الفترة المقبلة، مطالبا الحكومة بتنفيذ توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي من أجل نهضة مصر.

أضاف أبو العلا، في بيان له، أن الحكومة خلال الفترة المقبلة عليها أن تعمل على تطوير ملف التعليم لما له من أهمية قصوى في دفع عجلة التنمية إلى الأمام، فضلا عن ضرورة تطوير قطاع الصحة في مصر وهو القطاع الذي عانى من إهمال شديد خلال السنوات السابقة. 

وطالب أبو العلا الحكومة بزيادة الإنتاج والعمل على تشغيل المصانع المتوقفة والاستفادة منها، منوها إلى أن هذا الأمر سيساهم بشكل كبير في تطوير أوضاع الاقتصاد المصري خلال الفترة المقبلة. 

 

ورأى النائب منتصر رياض، أن أهم ما جاء في بيان حكومة مصطفى مدبولي هو التركيز على دعم الطبقات الفقير والتي تضررت خلال الفترة الماضية، مشيرًا إلى أن برنامج مدبولي ركز على دعم الفئات الأولى بالرعاية من خلال زيادة برنامج تكافل وكرامة.

 

وشدد رياض،  في بيان صحفي اليوم، أن كل الأرقام التي ذكرها مدبولي فيما يخص برنامج الحكومة الفترة القادمة مهمة ومبشرة بالخير، خاصة أنه التزم بتوفير 3.6 مليون فرصة عمل خلال أربعة سنوات، وتغطية 18 مليون مواطن ضمن برنامج تكافل وكرامة ، وإضافة 1600 كم من الطرق الجديدة، وفض الدين الحكومي إلى أقل من 90% من الناتج المحلي الإجمالي.

 

ولفت إلى أن الرئيس السيسي يحرص دائمًا على رعاية الفئات الأكثر احتياجاً وبناء الانسان المصري، منوها إلى أن نجاح هذا المخططات والأرقام الإيجابية يتوقف على التزام الحكومة ببيانها وتنفيذه خاصة بعد اعتماد البرلمان أكبر موازنة في تاريخ مصر لعام2019/2018.

 

وأشار رياض إلى أن الفترة القادمة ستشهد تحسن كبير في الاقتصاد المصري خاصة أن حقل ظهر سيحقق اكتفاء ذاتياً ويوفر 220 مليون دولار شهريا، وذلك مع بناء العديد من المنشآت الصناعية في المحافظات التي ستوفر ملايين فرص العمل.

 

وفي المقابل رأى البرلماني السابق محمد أنور السادات، رئيس حزب الإصلاح والتنمية، أن بيان الحكومة 

لا يعدو كونه عبارات إنشائية رنانة ترضي مسامع المواطنين، لكنها عبارات تقليدية لا تحمل فى طياتها آليات لتنفيذ كل ما تم التأكيد عليه على أرض الواقع وخاصة سبل مكافحة الفقر والتوسع فى برامج الحماية الإجتماعية وسبل تحسين مستوى دخل المواطن المصرى، وترشيد الإنفاق الحكومى والبحث عن مصادر إيرادات جديدة وليس الاعتماد على الضرائب وحدها.

 

 

وأشار السادات، في تصريحات صحفية له اليوم الأربعاء،  إلى أن بيان وبرنامج الحكومة لم يتطرقوا إلى الموقف من حالة الطوارئ والعدالة الانتقالية وسياسة الاقتراض وتداعياتها، ناهيك عن أن المنح والقروض تعرض على البرلمان بعد موافقة الحكومة وبعد المضي في إجراءات الحصول عليها.

 

واستطرد أنه لم يتم الإشارة إلى سبل تعزيز الحقوق والحريات وتحقيق التنمية في سيناء في ظل ما تشهده من إرهاب، لافتا إلى أن البيان لاقى تصفيقا حادا من النواب نظرا لما تضمنه من عبارات قوية وحماسية شأنه شأن بيانات سابقة تضمنت عبارات أشد حماسة وملأها الطموح والتفاؤل وقوبلت بالتصفيق أيضا ولو تم تطبيق عبارة واحدة منها ما آلت الأمور لما عليها الآن، بحد قوله. 

 

ودعا السادات إلى ضرورة استحداث نهج جديد يوجب على الحكومة الحالية والحكومات المستقبلية تقديم بيان ختامى حين تنتهى مدتها، لنقف على مقدار ما تم الالتزام به من تعهدات تضمنها بيانها الأول أمام البرلمان وأمام المواطن المصرى، مختتما حديثه قائلا:"الأهم هو تفعيل صلاحيات النواب في المسائلة والمحاسبة حال عدم إلتزام الحكومة بما تعهدت به أمام المصريين".

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان