رئيس التحرير: عادل صبري 09:52 مساءً | الأحد 19 أغسطس 2018 م | 07 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

«الثعلب» وزيرا للداخلية.. اللواء محمود توفيق من الأمن الوطني إلى كرسي الوزارة

«الثعلب» وزيرا للداخلية.. اللواء محمود توفيق من الأمن الوطني إلى كرسي الوزارة

آيات قطامش 14 يونيو 2018 15:00

«فارس تحليل المعلومات والبيانات .. الثعلب».. ألقاب اشتهر بها ولازمت اللواء «محمد توفيق»، رئيس جهاز الأمن الوطنى السابق، الذى بات منذ لحظات وزيرًا للداخلية،  خلفًا للواء مجدى عبد الغفار، عقب حلفه اليمين الدستورية، أمام رئيس الجمهورية عبد الفتاح السيسى..

 

تخرج اللواء محمود توفيق من كلية الشرطة عام 1982،  والتحق بقطاع أمن الدولة عام 1984.

 

شغل قبل ثورة 25 يناير  منصب نائب مدير إدارة بالقليوبية، وبعد ها احتل  منصب نائب مدير قطاع الأمن الوطنى بالقاهرة، حينما كان يترأسه اللواء سعيد حجازى،  وعقب حادث الواحات الإرهابي، تولى منصب مساعد الوزير لقطاع المنافذ في حركة أكتوبر 2017.

 

لقب بالثعلب بين زملاؤه لتمكنه من الايقاع بالعديد من العناصر الارهابية، ويقال أنه جاء خلفًا لوزير الداخلية السابق مجدى عبد الغفار، لنجاحه خلال الفترة الماضية فى القضاء على  تلك العناصر الارهابية. 

 

ويشار إلى أن اسمه  كان مطروحًا  بقوة  فى  التغييرات عقب الهجوم  على قوة من قطاع الأمن الوطني والعمليات الخاصة بمنطقة الواحات الذي أسفر عن سقوط قتلى من الأمن  الوطنى.


واشتهر "توفيق" بين زملائه بلقب الثعلب نظرا لكفاءته الشديدة، وتمكنه من الإيقاع بأكبر عدد من العناصر التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية، كما عرف بقدرته على التعامل مع الملفات الشائكة والمعلوماتية بكفاءة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان