رئيس التحرير: عادل صبري 11:52 صباحاً | الخميس 24 مايو 2018 م | 09 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

طلب إحاطة في البرلمان يشكو التعنت ضد توفيق أوضاع النقابات المستقلة

طلب إحاطة في البرلمان يشكو التعنت ضد توفيق أوضاع النقابات المستقلة

سارة نور 09 مايو 2018 09:00

بينما لم يتبق سوى  6 أيام على أول انتخابات عمالية بعد 12 عاما، قدم النائب هيثم الحريري طلب إحاطة للدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، يتعلق بما وصفه بالتعنت ضد توفيق أوضاع النقابات المستقلة من قبل مديريات القوى العاملة في القاهرة والمحافظات المختلفة.

 

وطالب الحريري بسرعة مناقشة  طلب الإحاطة  في لجنة القوى العاملة حتى يتنسى توفيق أوضاع هذه النقابات والمشاركة في الانتخابات العمالية المقرر لها البدء في 16 مايو الجاري.

 

 

وقال الحريري في الشكوى المقدمة للبرلمان إن مديريات القوى العاملة رفضت استلام اللجان النقابية المستقلة في المنشآت التي يوجد بها لقان نقابية أخرى تابعة للاتحاد العام لنقابات عمال مصر (الحكومي) بدعوى أن القانون يمنع وجود لجنتين في نفس المنشأة على عكس ما ورد في مناقشات القانون.

 

وأضاف الحريري في الشكوى أن التعنت ضد اللجان النقابية التي لايوجد في في منشأتها لجان نقابية تابعة للاتحاد الحكومي يأتي في صورة طلب مستندات و بيانات لم تنص عليها اللائحة التنفيذية لقانون المنظمات النقابية.

 

ومن ضمن المستندات التي لم ينص عليها القانون، بحسب الشكوى، هي الرقم التأميني لكل عضو من أعضاء اللجنة النقابية  في حالات العمالة غير المنتظمة وعقد إيجار موثق للجان النقابية في المنشآت بالمخالفة للائحة، إجبار بعض اللجان على تغيير أختامها.

 

وكانت "رحمة رفعت" مسؤول البرامج بدار الخدمات النقابية والعمالية، قالت في احتفالية عيد العمال بدار الخدمات النقابية إنهم لن يقبلوا بأن يكون هناك حق لنقابة في توفيق أوضاعها ثم يضيع لمجرد عدم قبول القوى العاملة، مشيرة إلى أن هناك العديد من مديريات القوى العاملة لا تقبل أوراق النقابات المستقلة إلا بفاكس مكتوب من الوزارة مباشرة، على حد تعبيرها.

وأوضحت أنه رغم رفض النقابات المستقلة لقانون التنظيمات النقابية الجديد فإنهم احترموا القانون -وأي اعتراض عليه سيكون محله المحاكم المختصة - وحاولوا توفيق أوضاعهم طبقا له، غير أن وزارة القوى العاملة تخالف القانون ولائحته التنفيذية.

وقال طارق كعيب رئيس النقابة المستقلة للضرائب العقارية والتي تعد أول نقابة مستقلة تأسست رسميا في عام 2009 إن 25 لجنة نقابية تابعة لنقابته بواقع 26 ألف عضو تقدموا لتوفيق أوضاعهم لكن مديريات القوى العاملة قبلت أوراق 9 لجان فقط ورفضت 16 آخرين رغم صحة المستندات.

 

ويعتقد كعيب أن مديريات القوى العاملة ترفض أوراق اللجان النقابية التابعة لنقابته لأن وزارة القوى العاملة لا تريد نقابات عامة- تتشكل وفقا للقانون بواقع 20 ألف عضو و 15 لجنة نقابية - ،مشيرا إلى لقاء جمعه بأحد المسؤولين بالوزارة الذي عرض عليه الانضمام للاتحاد الحكومي.

 

على الجانب الأخر، شكا اتحاد نقابات عمال مصر في 24 إبريل الماضي خلال الجمعية العمومية للاتحاد، من تعنت بعض مديريات القوى العاملة بالمحافظات أثناء عملية توفيق أوضاع النقابات التابعة للاتحاد.

 

وقال محمد وهب الله، الأمين العام لاتحاد عمال مصر، ووكيل لجنة القوى العاملة بمجلس النواب، حينها، إن : "إنه سيتم توصيل تلك الشكاوى إلى رئيس اللجنة العُليا للانتخابات ووزير القوى العاملة محمد سعفان، من أجل تذليل العقبات".

 

وحدد قانون التنظيمات النقابية-الذي صدق عليه الرئيس عبد الفتاح السيسي بعد مطالبات من الحركة العمالية استمرت نحو 9 سنوات- مدة 60 يوما لتوفيق أوضاع النقابات العمالية بدأت  في منتصف مارس الماضي ، فيما تبدأ المرحلة الأولى من الانتخابات العمالية في 16 مايو المقبل. .

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان