رئيس التحرير: عادل صبري 09:37 مساءً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بعد سرقة بعض المقتنيات.. وزارة الآثار تنقل 55 منبرًا أثريًا 

بعد سرقة بعض المقتنيات.. وزارة الآثار تنقل 55 منبرًا أثريًا 

الحياة السياسية

الاثار المصرية

بعد سرقة بعض المقتنيات.. وزارة الآثار تنقل 55 منبرًا أثريًا 

محمود عبد القادر 22 أبريل 2018 17:30

أكد الدكتور خالد العنانى، وزير الآثار، أن هناك الكثير من المساجد الأثرية بمحافظة القاهرة، ولكن هذه المساجد تقع تحت ولاية وزارة الأوقاف والمقتنيات الأثرية الموجودة بها تابعة لوزارة الآثار.

 

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب ، اليوم، الاحد، لمناقشة طلب إحاطة مقدم من النائبة انجى فهيم، بشأن سرقة بعض الحشوات والمشكاوات من المساجد الأثرية فى الآونة الأخيرة تحديدا.

 

وأكد النائب أسامة هيكل، رئيس اللجنة، أن هذا الطلب لم يكن مدرجا على جدول اجتماعات اللجنة اليوم، ولكن نظرا لحساسية الموضوع تم مناقشته للقضاء على هذه الظاهرة التى تمثل إهدارَا للتاريخ المصرى، خاصة وأن هناك بعض الدول الأجنبية التى تحرض على سرقة هذه المقتنيات وتمول أشخاصا لسرقة التاريخ والآثار من مصر.

 

وأضح عنانى، أنه بعد سرقة بعض هذه الحشوات الأثرية والمشكاوات خاصة وأنها صغيرة الحجم، وتكرار هذه الواقعة بشكل مستمر تم تشكيل لجنة دائمة بالوزارة لتسجيل جميع القطع الأثرية وهذه المقتنيات بشكل كامل على مستوى كافة المساجد الأثرية خاصة وأنه محاولات استعادة القطع الأثرية بعد اكتشافها أثناء عرضها فى بعض المزادات يتم طلب تسجيل هذه القطعة لاستعادتها وبما أن هذه القطع كانت غير مسجلة كان يصعب استعادتها مرة أخرى، مؤكدا على أن خطوة التسجيل تأخرت عشرات السنين وتم بدء التسجيل مع بداية عام 2017.


وأوضح الوزير ، أن هناك 55 منبرا سيتم توثيقهم وتسجيلهم ونقل ما يمكن نقله، ولكن فى حقيقة الأمر ما تم نقله منبرا واحدا، وهذا للعديد من الاعتبارات التى تتمثل فى أن هناك بعض المساجد مغلقة، وهناك بعض المنابر ضخمة، وأخرى يصعب نقلها من باب الحفاظ عليها، ولهذا لم يتم نقل منبرا واحدا من هذه المنابر سوى بعض العرض على اللجنة الدائمة حالة بحالة والوقوف على طبيعة كل كواحد منها وحالته وآلية وطرق النقل لضمان سلامة القطعة الأثرية.


واضح العنانى أنه سيتم نقل القطع الأثرية سواء فى مخازن للدارسين او فى المتاحف.

 

و من جانبه قال النائب احمد همام، إن صندوق النذور يتم سرقته و اسهل شيئ اختراق المساجد من خلال العمال و هناك مساجد بها ٢٠ عامل و لابد من أعطاء التعليمات لعدد اقل لحماية المساجد، موضحا ان وزارة الاثار اتخذت خطوات للحفاظ على المساجد الأثرية، موضحا ان هناك صعوبة فى عملية في تامين المساجد ووزير الاوقاف يعاني من الفساد.


وفى نفس السياق قال النائب يوسف القعيد، أن فكرة التأمين أفضل من نقل المقتنيات الأثرية بمكان آخر خاصة وأن هناك من يأتى من آخر الدنيا لزيارة مسجد اثرى بعينه أو زيارته وفى حالعلمه بأنه تم نقل كل القطع الأثرية يحدث له حالة من الارتباك ولهذا التأمين أفضل من النقل.


وأوصت اللجنة بضرورة توحيد الجهات المسئولة عن تأمين المساجد الأثرية على أن تكون جهة واحدة مسئولة عن التأمين.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان