رئيس التحرير: عادل صبري 06:58 صباحاً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

تفاصيل أولى جلسات محاكمة «جنينة».. ولهذه الأسباب سينقل للمستشفى الجامعي

تفاصيل أولى جلسات محاكمة «جنينة».. ولهذه الأسباب سينقل للمستشفى الجامعي

الحياة السياسية

المستشار هشام جنينة

تفاصيل أولى جلسات محاكمة «جنينة».. ولهذه الأسباب سينقل للمستشفى الجامعي

آيات قطامش 16 أبريل 2018 17:35

جاءت أولى جلسات المحاكمة العسكرية، اليوم الاثنين، للمستشار هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات السابق، لتحرك معاها المياه الراكدة منذ نحو 3 أشهر من حبسه تخللها سلسلة من التجديدات، على خلفية تصريحات صحفية أدلى بها خلال حوارا صحفيا.

 

وبالتواصل مع دفاعه علي طه، أكد أن وقائع الجلسة الأولى اليوم انتهت بتأجيل لبعد غد الأربعاء، بعد طلب الدفاع أجلا للإطلاع، والاستعداد للمرافعة. وأكد أن هيئة الدفاع تمكنت خلال جلسة اليوم من الجلوس مع موكلهم جنينة والتحدث إليه، لافتا إلى أن جنينة بدا عليه الإعياء والتعب، وسيتم عرضه صباح باكر على المستشفى المدني الجامعي.

 

وقبل حبس جنينة بيوم تناقلت عدد من القنوات ومواقع التواصل الاجتماعي حوارا صحفيا له، كشف فيه عن وجود وثائق سرية ستظهر للسطح، إذا ما تعرض أحد للفريق سامي عنان، رئيس أركان القوات مسلحة الأسبق، والقابع حاليا بالسجن الحربي، عقب إعلانه خوض رئاسيات 2018.

 

وكشف جنينة في حواره أن هذه الوثائق يحتفظ بها عنان خارج البلاد، وتحوي أسرارا وتفاصيل عن فترة الثورة وما بعدها وحتى الآن، وتزيل الغموض عن حقيقة الطرف الثالث. وسرعان ما نفاها نجل الفريق سامى عنان عن والده .

 

وأصدر المتحدث باسم القوات المسلحة بياناً فى صباح اليوم التالى لهذا الحوار، يؤكد من خلاله أنه سيتم اتخاذ اللازم مع من أدلى بها، وبعدها بقليل انتشرت أخبار عن إلقاء القبض على المستشار هشام جنينة، وامتثل للتحقيق أمام النيابة العسكرية وأودع بالسجن.

 

(كرب ما بعد الصدمة).. Post Traumatic Stress Disorder (PTSD).. مرض نفسى بررت به أسرة وهيئة دفاع المستشار هشام جنينة، رئيس الجهاز المركزى للمحاسبات السابق، للتصريحات التى أطلقها، وأن تصريحاته جاءت نتيجة إصابته بحالة اضطراب ما بعد الصدمة على خلفية حادث الاعتداء الذى تعرض له، بالتجمع الخامس والذى أسفر عن إصابات فى العين والقدم، قبل أيام من إلقاء القبض عليه.

 

لتخرج أسرته بيان يفيد بأن جنينة يمر بأزمة نفسية على خلفية الاعتداء الذى تعرض له من جانب مجموعة مسلحة قبل أيام من القبض عليه، وأن سوء حالته النفسية وراء إطلاقه مثل هذه التصريحات.

 

وبالقراءة حول هذا المرض؛ وجدنا أن Post Traumatic Stress Disorder (PTSD) ، له مُسميات عدة منها اضطراب الكرب التالي للصدمة أو اضطراب ما بعد الصدمة وهو نوع من أنواع المرض النفسي حسب النظام العالمي للتصنيف الطبي، يصاب به المريض اذا ما تعرض لحادث او اعتداء.

 

تعود تفاصيل القصة مع انطلاق مارثون الانتخابات الرئاسية، وظهور اسم جنينة للسطح مجددا، حينما نصبه الفريق سامي عنان، رئيس أركان القوات المسلحة الأسبق، نائبا له بعدما قرر خوض الانتخابات الرئاسية.

 

لينتهي المطاف بعنان في السجن، بعدما اتهمته القوات المسلحة بإعلانه خوض الانتخابات وهو ولا يزال بالخدمة، وتقديمه أوراقا مزوره تخالف الحقيقة أسفرت عن إدراج اسمه بكشوف الناخبين، وغيرها من اتهامات، ولحقه بعدها نائبه جنينة بعد تصريحات الوثائق السرية.

 

ولكن ما بين إعلان عنان .. جنينة نائبا له وتصريحات الأخير حول الوثاثق..تعرض جنينة لاعتداء من جانب 3 شباب مسلح قطعوا عليه الطريق بالتجمع الأول أثناء توجهه لمحكمة القضاء الإدارى لنظر جلسة الطعن على قرار استبعاده من منصبه كرئيس للجهاز المركزى للمحاسبات، وانتهى الاعتداء بإصابة جنينة فى قعر العين والقدم، وظل ينزف بالقسم 4 ساعات وبعدها تم نقله إلى المستشفى هو الشباب الثلاثة، وانتهت التحقيقات بإخلاء سبيله وبعدها بأيام أخلى سبيل الشباب، رغم نشر وثائق عبر وسائل الاعلام تفيد تورط أحدهم في أعمال مشابهة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان