رئيس التحرير: عادل صبري 03:15 صباحاً | الثلاثاء 19 يونيو 2018 م | 05 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

طوابير البذلة الحمراء.. 1850 متهما بالإرهاب يواجهون حبل المشنقة

إحالة أوراق 36 متهما بتفجير الكنائس للمفتي

طوابير البذلة الحمراء.. 1850 متهما بالإرهاب يواجهون حبل المشنقة

مصر العربية 10 أبريل 2018 16:00

مع إحالة أوراق 36 متهما آخرين في قضايا الإرهاب إلى المفتي، تزايدت طوابير البذلة الحمراء الذين يواجهون خطر حبل المشنقة، لتتجاوز 1850 متهما في قضايا الإرهاب، حسب رصد عدد من المنظمات الحقوقية فى مصر، لكن معظمهم لا يزال يتشبث بحبال الأمل في درجات تقاض تالية بالنقض، بينما استنفد بعضهم جميع درجات التقاضي وباتوا يتخوفون التنفيذ بين ليلة وأخرى.

 

ففى الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاءـ أحالت محكمة غرب القاهرة العسكرية، أوراق 36 متهماً فى القضية المعروفة إعلامياً بتفجير الكنائس، للمفتى وهو ما أعاد معه للأذهان أحكام إعدام عدة خلال الفترة الماضية ..

 

ويلفت حقوقيون إلى أنه فى السابق كان سماع حكم الإعدام على شخص له وقع على الآذان، كونه أمر نادر الحدوث، لكناليوم تمر علينا أحكام الإعدام فى شريط الأخبار أو خلال تصفح المواقع المختلفة، مرور الكرام نتخطها ونكمل، نظراً لكثرة الأحكام التى لم نعد نذكر عدداً لها..

 

أربع سنوات .. كسر حاجز الألف

 

ففى العام الماضى 2017، رصد مركز عدالة للحقوق والحريات، إحالة أوراق نحو 1851 متهماً للمفتى، فى حين حكم بالإعدام على 826 ، وذلك فى 55 قضية خلال الفترة من 2013 وحتى 2017، بينها 45 قضية مدنى و10 تم نظرها أمام القضاء العسكرى.

 

وعن القضايا التى تم تنفيذ عقوبة الإعدام فيها خلال الفترة سالفة الذكر، فجاء رصد مركز العدالة كالتالى: 6 فى قضية عرب شركس فى مايو 2015، ومتهم بأحداث سيدى جابر فى مارس 2015، وإعدام آخر بأحداث رفح الثانية فى ديسمبر 2016.

 

مطالبات دولية

 

ومع إصدار البرلمان الأوروبى فى 18 فبراير 2018، وخمسة من المقررين الخواص بالأمم المتحدة في 26 يناير 2018 بيانات تطالب الحكومة المصرية بوقف تنفيذ أحكام الإعدام لافتقارها ضمانات المحاكمة العادلة، الأمر الذى اعتبره البعض على الجانب الآخر تدخلاً سافراً فى الشأن المصرى، ومحاولة لعرقلة الجهود المبذولة لمكافحة الإرهاب.

 

31 استنفذوا اجراءات التقاضى..

صدرت أحكام إعدام جديدة، ورفض الطعن المقدم من متهمين فى القضية 174 عسكرى، وتأييد حكم الإعدام بحقيهما،ليرتفع بذلك عدد المستنفذين لإجراءات التقاضي، والصادر بحقهم أحكام نهائية بالإعدام إلى 31 شخصًا.

 

ولفتت خمسة منظمات حقوقية فى بيانها الصادر مارس الماضى أن أحكام الإعدام المنفذة أمام القضاء العسكرى بلغت فى 4 أشهر فقط، 29 حكماً، كان آخرهم إعدام 3 فى قضيتين قبل أسبوع من إصدار بيانهم المندد بأحكام الإعدام.

 

اثنان منهم حكم عليهما بالإعدام فى القضية رقم 382 لسنة 2013جنايات عسكري كل الإسماعيلية،على خلفية توجيه النيابة العسكرية بالإسماعلية اتهامات لـ 7 أشخاص، تلخصت فى قتل رقيب قوات مسلحة “أسامة سعيد فتح الله،” وقتل المجند “يحيى محمد أبو المجد،” والشروع في قتل نقيب قوات مسلحة “عمرو عبد الرحيم"، وصدر حكم المحكمة العسكرية بالإسماعيلية حضوريا يوم 24 فبراير 2015 بالإعدام شنقا بحق أثنين من المتهمين هم “سليمان مسلم عيد جرابيع ، وربحى جمعة حسين حسن"، وبرأت الخمسة الباقين.

 

أما تنفيذ الحكم الثالث الذى صدر بالأسبوع ذاته الشهر الماضي؛ فكانت بحق المتهم “عايد سليمان عياد” في تهم بالقتل وحيازة أسلحة وذخائر، وقد أصدرت محكمة الجنايات العسكرية بالإسماعيلية في 2014 الحكم عليه بالإعدام شنقُا، وتم مؤخرًا تنفيذ الحكم.

 

واليوم، أصدرت محكمة الجنايات العسكرية حكمها بإحالة أوراق 36 للمفتى من أصل 48 بينهم 12 هارباً فى القضية المعروفة إعلامياً بتفجيرات الكنائس، "البطرسية بالعباسية، والمرقسية بالإسكندرية، ومارى جرجس بطنطا بتهمة الانضمام وتولى قيادة جماعة إرهابية أسست على خلاف أحكام القانون والدستور ومنع مؤسسات الدولة والسلطات العامة من ممارسة أعمالها، والإعتداء على الحريات الشخصية للمواطنين والحقوق العامة والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الإجتماعى والأمن القومى.

 

وطالب عدد من المنظمات والمراكز الحقوقية فى بيانهم الصادر شهر مارس ، وقف تنفيذ عقوبات الإعدام وكان من بين المطالبين؛ (مركز القاهرة لدراسات حقوق الانسان..مركز النديم لمناهضة العنف والتعذيب..التنسيقية المصرية للحقوق والحريات ..مركز عدالة للحقوق والحريات..كوميتى فور جيستيس..الجبهة المصرية لحقوق الانسان..المؤسسة العربية للحقوق المدنية نضال).

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان