رئيس التحرير: عادل صبري 11:35 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

نواب عن أولويات السيسي في الولاية الثانية: «الفساد والتعليم والاقتصاد»

نواب عن أولويات السيسي في الولاية الثانية: «الفساد والتعليم والاقتصاد»

الحياة السياسية

مجلس النواب

نواب عن أولويات السيسي في الولاية الثانية: «الفساد والتعليم والاقتصاد»

أحمد الجيار 04 أبريل 2018 15:35

"الفساد، التعليم، الإصلاح الإقتصادي"، أولويات توقع نواب البرلمان أن تكون على رأس أجندة الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال الفترة الرئاسية الثانية، في الوقت الذي أشار فيه آخرون إلى جوانب أخرى متعلقة بأحوال المحافظات، ليذهب البعض إلى مخاوف خارجية قالوا إنها يجب أن تشغل بال الرئيس خلال الأربع سنوات المقبلة.


قال وكيل اللجنة الاقتصادية بالبرلمان مدحت الشريف، إن عدة مهام أساسية في انتظار رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي في ولايته الثانية، أولها وأهمها تفعيل الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد، والتي تم الإعلان عنها في عهد رئيس الحكومة السابق إبراهيم محلب، ولا يعرف عنها رئيس الحكومة الحالي شريف إسماعيل شئ.


وتابع لـ"مصر العربية": التعليم كثاني المحاور الواجب على الدولة إحراز تقدم فيها خلال الأربع سنوات المقبلة، في ظل معاناة كاملة للمدارس الحكومية، وأنه لايصح التعويل فقط على وجود "المدارس المدفوعة الأجر" وهي المدارس الخاصة، خاصة أن كافة الحلول المطروحة من الحكومة في هذا الشأن لاتفرق كثيرا عما انتهجته كافة الحكومات السابقة، دون جديد فارق يذكر.


وأضاف أن ثالث الملفات المهمة هو الإصلاح الإقتصادي، والتي كانت قائمة على أهداف نقدية ومالية نفذتها الحكومة في قراراتها الأخيرة، ويتبقى أمامها الجزء الخاص بالهيكلة الاقتصادية، وتحسين أداء الحكومة والبعد عن طريقة "الجزر المنعزلة"، ونشهد في البرلمان على عديد من حالات تنازع الاختصاصات والتداخل الذي يعيق التقدم ويؤخره، وكلها ملاحظات على رئيس الجمهورية مراعاتها في الفترة المقبلة.


واختتم النائب حديثه بأن البرلمان يجب أن يكون له دور في الفترة المقبلة، وأن أبرز تلك الأدوار المنشودة "رقابي" من الدرجة الأولى، وأن الدور التشريعي هام في طرح القوانين التي "تماطل" فيها الحكومة شهور طويلة، ولكن الدور الرقابي مطلوب، قبل أن يكشف: هناك حالة تضييق على البرلمان وتعمد لتنحية النواب عن ملفات رقابية ومكافحة للفساد.


النائب عبدالهادي القصبي رئيس لجنة التضامن الاجتماعي قال، إن "الإرهاب والمؤامرات" أبرز التحديات أمام السيسي خلال الفترة المقبلة وأضاف أن الملفات الإجتماعية محل إهتمام وتقدير بالطبع، حتى أن نواب البرلمان لا يملون من السعي وراء حقوق أصحاب المعاشات ومحدودي الدخل، ولكن بالحديث عن أولويات قصوى أمام رئيس مصر في ولايته الثانية، لايمكن تجاهل "الإرهاب في الداخل والمؤامرات من الخارج".


وتابع القصبي لـ"مصر العربية": لا يمكن بأي حال أن نحمل السيسي وحده وبمفرده مسؤولية 100 مليون مصري، لايجب أن نجلس في أماكننا ونعدد التحديات أمام الرئيس وننتظر منه حلول سريعة، علينا من الآن أن نساعده، كل في موقعه، أن يبذل مجهود كافي ويعمل ضميره ويخلص فيما مكلف به .


النائب سليمان العميري عن محافظة مطروح توقع أن يكون أحوال المحافظات على رأس اهتمامات رئيس الجمهورية الفترة المقبلة، وتحديدا المحافظات الحدودية منها، كما ان المشروعات القومية واستكمالها ستكون ضمن أولويات السيسي في فترته الرئاسية الثانية، مؤكدا في تصريحات للمحررين البرلمانيين: حقق طفرات فيما سبق ذكره ونتوقع منه المزيد فيما هو قادم.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان