رئيس التحرير: عادل صبري 03:28 مساءً | الجمعة 22 يونيو 2018 م | 08 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

نواب عن «الرئاسية»: كرنفال تأييد للسيسي

نواب عن «الرئاسية»: كرنفال تأييد للسيسي

الحياة السياسية

جانب من الانتخابات الرئاسية

نواب عن «الرئاسية»: كرنفال تأييد للسيسي

محمود عبد القادر 27 مارس 2018 15:58

قال عدد من نواب البرلمان إن الإقبال على التصويت في الانتخابات الرئاسية ازداد في ثاني أيام  الاقتراع، معتبرين أن ما شهدته رئاسية 2018 هو كرنفال يؤكد التفاف الشعب حول القيادة السياسية، فيما أكد بهاء أبو شقة رئيس اللجنة التشريعية بمجلس النواب أن التصويت واجب وطني. 

 


وقال أبو شقة فى تصريحات له عقب الإداء بصوته، اليوم الثلاثاء،  إن الإدلاء بالصوت  نوع من أنواع الشهادة، والله تعالى قال فى كتابه العزيز:"ولا تكتموا الشهادة"، مضيفا أن الانتخابات الرئاسة استحقاق دستوري ومصر تعيش في أمن وأمان ونحن في حرب حقيقة ضد الارهاب وبالرغم من ذلك نشعر بالامن والامان.

 وأشار إلى أن كل مواطن يمثل أمام صناديق الانتخابات فهو يقطع لسان المتآمرين على  الدولة وصوته بمثابة خنجر في وجه الارهاب.


ولفت رئيس اللجنة التشريعية والدستورية إلى أن دليل الديمقراطية أن يكون هناك الرأي والرأي الأخر، خاصة أن أحد الأسباب الرئسية لثورة 25 يناير وأحداث 30 يونيو هى غياب الديمقراطية.

 

 وتابع: نحن فى مصر الآن لدينا المادة 5 من الدستور فى أن النظام السياسى يقوم على التعددية السياسية والحزبية والتداول السلمى للسطلة، وذلك لا يتأتى إلا إذا كان أمام ديمقراطية وتنافسية سياسية وحزبية وأن نكون أمام الرأى والرأى الأخر.

 

في السياق  ذاته، أكد النائب سليمان وهدان، وكيل مجلس النواب، أن نسبة التصويت في الانتخابات الرئاسية جيدة، وما حدث في اليوم الأول هو كرنفال يؤكد التفاف الشعب حول القيادة السياسية.

وأوضح "وهدان" في تصريحات صحفية، أن حاجة الناس للاستقرار واستكمال البناء، واستكمال المشروعات العملاقة التي بدأت في الفترة الرئاسية الاولى للرئيس السيسي.


وأضاف أن هناك حرص من كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة والسيدات على الحضور والتصويت، وهو ما يؤكد أصالة الشعب المصري ووقوفه بجانب قيادته السياسية.


أما النائبة إيناس عبد الحليم، عضو مجلس النواب قالت إن الآلاف من أهالى دائرة المنصورة خرجوا ليقولوا كلمتهم بكل حرية فى الانتخابات الرئاسية لدعم استقرار الدولة وطريق التنمية.

 وأشارت إلى أن جميع الفئات فى الدائرة شاركت بفاعلية سواء كبار السن الذين تواجدوا أمام اللجان منذ الصباح أو سيدات مصر العظيمات التى قدمت أروع النماذج فى الانتماء للوطن.


ولفتت عبد الحليم إلى أن الاحتفالات بالعرس الانتخابى كانت تملئ الدائرة وتفاعل معها جميع المواطنين، كما إن المرأة وكبار السن تقدموا صفوف الناخبين وهذا إن دل فإنما يدل على الدور العظيم الذى تقوم به المرأة المصرية فهى لا تقل عن الرجل.


واضافت ايناس عبد الحليم إن الحضور الملفت للمصريين فى أول أيام الانتخابات الرئاسية يؤكد على أن الشعب هو صاحب القرار وليس لأحد وصاية عليه،كما أن المشاركة بكثافة بمثابة رسالة للداخل والخارج، مفادها أن رفعة الوطن وتحقيق النماء والاستقرار والازدهار غير مقتصر على التصويت فقط ولكن لابد من العمل بجد واجتهاد كل فى مجال عمله.


وناشدت النائبة جموع الشعب المصرى مواصلة مشهد الحشد أمام اللجان للقضاء على أصحاب الدعوات والمشككين فى العملية الانتخابية وأن الجميع يحارب الإرهاب الجندى فى أرض الميدان والمواطن فى الصناديق.

 


وتجرى الإنتخابات الرئاسية المصرية على مدار 3 أيام في جميع المحافظات المصرية، بدءا من اليوم 26 مارس وحتى الأبعاء 28 مارس، ويتنافس بها المرشحان عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية الحالي، وموسى مصطفى موسى رئيس حزب الغد.


ويبلغ إجمالي عدد الناخبين المقيدين بقاعدة البيانات 59 مليونا و78 ألفا و138 ناخبا، موزعين على 13 ألفا و706 لجان فرعية علي مستوى الجمهورية، و367 لجنة عامة في الداخل. ووفقا لبيانات الهيئة الوطنية للانتخابات، يباشر 18 ألف قاض، يعاونهم حوالي 110 آلاف موظف مهمة الإشراف على عملية الإقتراع.


وحصلت 54 منظمة محلية و9 منظمات دولية و680 مراسلا أجنبيا علي تصاريح بمتابعة الانتخابات داخل مصر. ومن المقرر أن يتسلم المرشح الفائز ولايته الرئاسية نهاية شهر يونيو القادم، من خلال أداء القسم الجمهوري أمام مجلس النواب.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان