رئيس التحرير: عادل صبري 06:06 مساءً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

كلاكيت سابع مرة.. رفع الحصانة عن مرتضى منصور يثير أزمة بالبرلمان

كلاكيت  سابع مرة.. رفع الحصانة عن مرتضى منصور يثير أزمة بالبرلمان

الحياة السياسية

النائب مرتضى منصور - أرشيفية

كلاكيت سابع مرة.. رفع الحصانة عن مرتضى منصور يثير أزمة بالبرلمان

أحمد الجيار 24 مارس 2018 09:00

حالة ترقب شديدة لما سيدور في اللجنة التشريعية غدا الأحد، بسبب ماتردد عن احتمالية رفع الحصانة عن النائب مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك، في أعقاب تصاعد الحديث عن مخالفات مالية وأزمات داخلية في النادي الذي يرأس مجلس إدارته مرتضى.


لا يتوانى نواب البرلمان سواء داخل اللجنة التشريعية والدستورية عن نفي إمكانية الإطاحة بمنصور، إلا أن حالة ارتباك رصدتها "مصر العربية" في تصريحات نواب بارزين تخبطوا في نفي وتأكيد خبر الانعقاد من أجل فحص طلب رفع الحصانة عن منصور، مع تقديم تسلسل لـ "6 مرات" سابقة لطلبات رفع الحصانة عن المستشار.

 

الأمر الذي يدعو للشك فيما سيشهده اجتماع الأحد، أن رئيس اللجنة التشريعية والدستورية أطلق تصريحات لـ"المحررين البرلمانيين" أمس ونفى فيها تماما وجود أي اجتماعات للجنة، وأن النظر في إسقاط مرتضى منصور أمر ليس مدرج على أجندة أعمال اللجنة، قائلا:لم يحال للجنة حتى الآن أى طلبات لرفع الحصانة عن رئيس نادى الزمالك،النائب مرتضى منصور.


سبق ذلك نفي مشابه ومخالف لما سيتضح، صدر من المتحدث بإسم البرلمان صلاح حسب الله قال فيه: أنفى صحة هذا الخبر من الأساس لعدم وجود جلسات فى الوقت الحالى للجنة والمجلس، لم يرد إلينا طلبات رفع الحصانة عن منصور، وتحكمنا اللوائح ولم نتخذ هذا القرار.


وفي الوقت الذي كان ينفي بشدة كلا من أبوشقة وحسب الله وجود مرتضى منصور في جملة واحدة مع "إسقاط العضوية"، كان الوكيل الأول للجنة التشريعية أحمد حلمي الشريف يقول في تصريحات خاصة لـ"مصر العربية" أن هناك اجتماع مقرر سلفا موعده الأحد، وأن إسقاط عضوية مرتضى منصور سيتم النظر فيها بالإضافة لنواب آخرين.


وتابع الشريف: الصحيح فيما تم تداوله من أنباء أن هناك بالفعل طلب مقدم ضد منصور، والمغلوط فيما يتم تداوله أن الطلب خاص بالتطورات الحاصلة في نادي الزمالك وهو أمر غير صحيح لأن الطلب مقدم من رجل الأعمال محمد الأمين.


في اتجاه نفي علاقة طلب الإسقاط العضوية بمايجري في نادي الزمالك، تحدث وكيل لجنة الشباب والرياضة سمير البطيخي عن أن التحقيق مع منصور لو كان مرتبطا بما يحدث في نادي الزمالك وما قد يحدث مع منصور لهذا السبب، لعلمت به لجنة الشباب والرياضة، والتي كانت راعية لجلسة جمعت بين وزير الرياضة خالد عبدالعزيز ومرتضى منصور.


وبالتالي استبعد البطيخي إمكانية أن يشهد الأحد "مفاجأة" أو تصعيد مع منصور، متوقعا أن يمر هذا الطلب كسابقيه، وأن تكون "الكيدية" حائلا دون أنتزاع الحصانة عن مرتضى منصور.


وبالنظر إلى طلبات رفع الحصانة عن مرتضى منصور سنجد أنهم وصلوا في دورين انعقاد فقط 6 مرات:


أولا: في 29 نوفمبر من العام 2016، طلب رفع الحصانة بتهمة التعدي على المحامي عصام الإسلامبولى.


ثانيا: 28 فبراير 2017 في عدد من قضايا السب والقذف، و تم التصالح مع الشاكي.


ثالثا: 27 أبريل 2017 طلب من النائب العام في القضية ٤٢ لسنة ٢٠١٧ جنح قسم ثالث اكتوبر بناء على قرار مجلس القضاء الاعلى الصادر في ١٨ /١٢ /٢٠١٦ على خلفية تعليق النائب على حكم محكمة النقض الصادر بأحقية عمرو الشوبكي في مقعد دائرة الدقي وبطلان عضوية أحمد مرتضى منصور.


رابعا: 4 يوليه 2017 بطلب من ممدوح عباس رئيس مجلس إدارة نادى الزمالك الأسبق، وقد رفضته اللجنة بسبب الكيدية فى الطلب.


خامسا: الثلاثاء 7 نوفمبر 2017 رفض مجلس النواب، في جلسته الثلاثاء، طلب المستشار نبيل صادق، النائب العام، بالسماح برفع الحصانة عن النائب مرتضى منصور للاستماع لأقواله، في 6 قضايا.


سادسا: 5 ديسمبر 2017 تضمن البلاغ، اتهام رجل الأعمال محمد الأمين رجب، للنائب مرتضى منصور بالتعدي عليه بالسب والقذف من خلال مقطع فيديو متداول على شبكة الإنترنت.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان