رئيس التحرير: عادل صبري 11:51 مساءً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بالصور| «تواضروس» مودعًا أسقف الوادي الجديد: الراحة لا توجد على الأرض

بالصور| «تواضروس» مودعًا أسقف الوادي الجديد: الراحة لا توجد على الأرض

الحياة السياسية

البابا تواضروس الثاني بطريرك الكرازة المرقسية

بالصور| «تواضروس» مودعًا أسقف الوادي الجديد: الراحة لا توجد على الأرض

عبد الوهاب شعبان 08 مارس 2018 17:05

ترأس البابا تواضروس الثاني –بابا الإسكندرية- بطريرك الكرازة المرقسية- صلاة جنازة -تجنيز- الأنبا بقطر أسقف الوادي الجديد، اليوم الخميس- بالكنيسة البطرسية، بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية.

 

وقال:"إننا نودع الأنبا بقطر على رجاء القيامة"، لافتًا إلى أن الراحة لا توجد على الأرض، وإنما في السماء.

 

وأضاف خلال عظة صلاة الجنازة، أن أسقف الوادي الجديد سافر الولايات المتحدة الأمريكية في رحلة علاجية قبل عدة أيام، لكن يد الله اختارته سريعًا- على حد قوله-.


وأشار البابا إلى أن الأنبا بقطر بدأ خدمة الأسقفية بالوادي الجديد قبل 3 سنوات، مؤكدًا أنه استطاع القيام بمهامه على أكمل وجه، ونجح في إقامة علاقات مميزة مع قيادات المحافظة.

 

واستطرد قائلًا: ( نودعه ونحن نعلم أنه يذهب إلى المكان الذي لم تره عين، ولم تسمع به أذن، ولم يخطر على قلب بشر).

وافتتح البابا تواضروس صلاة الجنازة بـ"صلاة الشكر"، بينما استكملها الأنبا باخوميوس مطران البحيرة، ومطروح، والخمس مدن الغربية، بحضور نحو 37 أسقفًا، من أساقفة المجمع المقدس.

 

و صلى الأنبا موسى أسقف الشباب، والأنبا بسادة أسقف إخميم، أوشية المرضى-أحد طقوس صلاة الجنازة بالكنيسة-، بينما صلى الأنبا متاؤس أسقف ورئيس دير السريان، والأنبا مرقس أسقف شبرا الخيمة، والأنبا دانيال أسقف المعادي، قطع المزامي-أحد طقوس صلاة الجنازة بالكنيسة-.

وعقب الصلاة تحرك جثمان الأنبا بقطر أسقف الوادي الجديد الراحل، متجهًا لـ "مقر إيبارشيته" بكنيسة السيدة العذراء بمدينة الخارجة.

 

ومن المقرر أن تقام صباح اليوم الجمعة صلاة التجنيز بالكنيسة ذاتها، بينما تتاح بمجرد وصول الجثمان الفرصة لأبنائه ومحبيه لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة عليه.


كان الأسقف الراحل قد وافته المنية ١٧ فبراير الماضي، بالولايات المتحدة الأمريكية إبان رحلة علاجية، وأقيمت صلاة تجنيز له بكنيسة السيدة العذراء بدالاس، بولاية تكساس الاثنين ١٩ فبراير.

وسيم الأنبا بقطر أسقفًا عامًا لإيبارشية الوادي الجديد بيد البابا تواضروس الثاني في مايو ٢٠١٥، بينما تم تجليسه أسقفًا على كرسي الإيبارشية ذاتها في يونيو من العام التالي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان