رئيس التحرير: عادل صبري 08:56 صباحاً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

لجنة برلمانية توصى بتلبية مطالب « السكة الحديد»:« حالتها حرجة»

لجنة برلمانية توصى بتلبية مطالب « السكة الحديد»:« حالتها حرجة»

محمود عبد القادر 07 مارس 2018 21:36

 

واصلت اللجنة الفرعية المشكلة من لجنة الخطة والموازنة بالبرلمان ،خلال اجتماع لها اليوم الأربعاء،مناقشة الحساب الختامى للموازنة العامة للدولة عن العام المالى 2016\2017 لمناقشة مسببات الخسائر المتتالية من واقع الحسابات الختامية للهيئة القومية لسكك حديد مصر، وهيئة النقل العام بالقاهرة للسنة المالية 2016/2017 .

 

 

 

وقال حسنى عبدالله نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية لسكك حديد مصر للشئون المالية إنه لا يخفى على أحد ما تعانيه الهيئة منذ عام 1988 من خسائر فى نشاطها، مضيفا "ومش هنقدر نزود سعر التذكرة إلا بعد تحسين الخدمة".

 


وأوضح حسنى أن مشروع الموازنة العامة للعام المالى 2016\2017 كان يستهدف خسائر قيمتها 4.3 مليار جنيه وحققت الهيئة خسائر فعلية فى نهاية العام قدرها 6.3 مليار جنيه.

 


وأضاف أن الزيادة فى الخسائر ناتجة عن عدم تحقيق الإيراد المستهدف وانخفاضه بما يُعادل 500 مليون جنيه، لافتا إلى أن نقص الإيراد فى الماضى كان يتخطى مليار ونصف المليار.

 

 

كما أرجع نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة زيادة المصروفات إلى ارتفاع أسعار الوقود مرتين وأسعار الخدمات المشتراه.

 

 

وطالب بضرورة إعادة النظر فى تعريفة الركوب، لافتا إلى أن التعريفة لم تتغير منذ عام 1990 بالنسبة للقطارات المميزة وأن الأسعار لا تتناسب مع التكلفة.

 

 

وتابع عبد الله قائلا "هناك خطوط سكة حديد بجنيه وربع و2 جنيه حتى الآن، الراكب بيركب من أشمون للقاهرة بيدفع جنيه وربع فى القطار وفى المواصلات العادية بيدفع حوالى 9 جنيه".

 


كما طالب أيضا بأن تقوم الدولة بدورها فى تحمل أقساط وفوائد قروض بنك الاستثمار القومى حتى 30 يونيو 2007، وأن تضع وزارة التخطيط المخصصات العادلة للهيئة حتى تتمكن من تنفيذ خطتها الاستثمارية.

 

 

وأشار نائب رئيس الهيئة إلى ضرورة النظر إلى السكة الحديد باعتبارها وسيلة الاتصال بين القطر كله، لافتا إلى أن وزارة المالية تخصص الرقم بالموازنة العامة ووزارة التخطيط تتولى توزيعه.

 

 

كما أضاف أن مديونيات السكة الحديد تحتاج إلى قرار سيادى من رئيس مجلس الوزراء بتشكيل لجنة عليا من وزراء التخطيط والمالية والنقل والوزراء المختصين لدراسة التشابكات بين الجهات الحكومية وأن يكون لها سلطة اتخاذ القرار، لافتا إلى أن الهيئة تسعى إلى تنمية قطاع البضائع، موضحا أن معظم دول العالم تحقق خسائر فى قطاع الركاب.

 


أوصى المهندس ياسر عمر وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب وزارة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإدارى بتلبية مطالب هيئة السكة الحديد ومنحها ما تريده خاصة فى بند الصيانة، مؤكدا أن الهيئة حالتها حرجة.

 

 

كما كشف المهندس سيد سالم رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية لسكك حديد مصر عن بدء أعمال تحديث الإشارات والنظم سعيا للوصول إلى الأمان الكامل بنسبة 100% وتأمين المزلقانات، موضحا أن نظام الإشارات الجديد يسمح بتسيير أكثر من قطار من المحطة الواحدة.

 

 

وأضاف: "اللى عايز يركب قطار القطاع الخاص بالسعر العالى يركب واللى عايز يركب قطارات الهيئة يركب".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان