رئيس التحرير: عادل صبري 06:46 صباحاً | الخميس 21 يونيو 2018 م | 07 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

مرتضى منصور: كان المفترض الدولة «تعملي تمثال».. وأتحدى الوزير

مرتضى منصور: كان المفترض الدولة «تعملي تمثال».. وأتحدى الوزير

الحياة السياسية

أزمة نادي الزمالك تتواصل

مرتضى منصور: كان المفترض الدولة «تعملي تمثال».. وأتحدى الوزير

محمود عبد القادر 04 مارس 2018 19:10

شن النائب مرتضى منصور عضو مجلس النواب ورئيس نادي الزمالك هجوما شديدا على رجل الأعمال ممدوح عباس رئيس النادي السابق، وعدد من المسئولين بالدولة، بسبب الأزمة التي يشهدها النادي في الوقت  الراهن.

 

 

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الشباب والرياضة بمجلس النواب لمناقشة البيان العاجل المقدم من النائب محمد فرج عامر لمناقشة ملف نادي الزمالك وما يشهد من أزمات مؤخرا  .

 


وقال منصور: كان من المفترض أن تقوم الدولة بعمل تمثال لمرتضى منصور بدلا مما يحدث من بهدلة لنادي الزمالك، خصوصًا أن تشكيل إدارة لجنة حكومية لإدارة الأمور المالية بالنادي، يضرب قانون الرياضة في مقتل ويمثل تدخل حكومي، متابعا "واحنا مش حرامية وما هي الجريمة التي ارتكبها مجلس إدارة النادي حتي يحدث ما يحدث" .

 

وتحدى منصور، وزير الشباب والرياضة خالد عبدالعزيز قائلا: "اتحدي الوزير أن يقول إنه لا يعلم أن هناك حساب خاص تم فتحه لهاني زادة من أجل إدارة النادي وأين البديل لهذا الأمر" .

 


وأضاف يبدوا أننا في زمن مكافأة المخطئ ومن يسرق المال العام، ومحاسبة من حافظ على المال العام وزاد منه .

 

 

ولفت إلى أنه تقدم ببلاغ للنائب العام مدعم بتقرير الجهاز المركزي للمحاسبات يؤكد أن رئيس نادي الزمالك السابق ممدوح عباس ارتكب مخالفات منها استيلاء علي المال العام وسهل الاستيلاء عليه بما هو قيمته 984 مليون جنيه ولكن البلاغ والتقرير تم إلقائهما في سلة المهملات ولم يتم التحقيق فيه حتى الآن بحد تعبير منصور  .

 


واستطرد منصور قائلا: "لصالح من هذا الأمر ويكفي أن يعرف الجميع أن محل بشارع جامعة الدول العربية كان ممدوح عباس يؤجره بـ 1000 جنيه سنويا في الوقت الذي اجرنا فيه المحل ب 54 الف جنية شهريا" .

 


وشن منصور هجوما حادا على ممدوح عباس متهما إياه بأنه "سرق دفتر شيكات وحرر شيكات لنفسه وكان يوقع عقود بلا تواريخ وكلها مخالفات"، متابعا"يكفي أننا استلمنا النادي مديون بـ 306 ملايين جنيه ويوم 26 فبراير الماضي وطبقا للجرد كان بالنادي 195 مليون جنيه". 

 

 

من جانبه، قال النائب محمد فرج عامر، رئيس اللجنة ، إن ناديي الأهلى والزمالك من الأندية العريقة وأى توتر فى أحد الناديين ينعكس على الرياضة المصرية، متابعا: "المهندس خالد عبد العزيز، وزير الشباب داعم للرياضة المصرية ويحظى بحب المستشار مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك".

 

 

فيما قال المهندس خالد عبد العزيز،وزير الشباب، أن القرار أصبح بيد لجنة التحقيق والتي ستكتب تقريرها غدا أو بعد غد، ولا دخل للوزارة في الأمر باعتبار أنها وزارة تضم موظفين لدى الحكومة، مضيفا: "ما قاله رئيس نادي الزمالك على رأسنا، والوزارة لم تتقدم ببلاغ للجهات القضائية"، وتابع: "لسنا فى خصومة مع أحد.. هناك سلطة قضائية هى من أرسلت قرار وتم الترتيب مع كل الجهات المسؤولة فى البلد".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان