رئيس التحرير: عادل صبري 03:56 مساءً | الاثنين 25 يونيو 2018 م | 11 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 38° غائم جزئياً غائم جزئياً

أحمد ماهر يعود للعمل العام من بوابة «نقابة المهندسين»

أحمد ماهر يعود للعمل العام من بوابة «نقابة المهندسين»

الحياة السياسية

المهندس أحمد ماهر - مؤسس حركة 6 إبريل

أحمد ماهر يعود للعمل العام من بوابة «نقابة المهندسين»

سارة نور 22 فبراير 2018 18:36

بعد نحو 4 سنوات ابتعد فيهم أحمد ماهر مؤسس حركة 6 إبريل نسبيا عن أضواء السياسة، قرر الناشط البارز  قبل إغلاق الترشح بيوم واحد، خوض انتخابات التجديد النصفي لنقابة المهندسين المزمع التصويت فيها غدا الجمعة و2 مارس المقبل.


رغم أن ماهر الذي خرج من محبسه في يناير 2017 بعد قضائه 3 سنوات داخل سجن مزرعة طرة لايزال يخضع للمراقبة التي ستستمر لعامين أخرين وفقا لقرار المحكمة التي أدانته في قضية التظاهر بدون تصريح، إلا أنه قرر أن يعود مجددا للعمل العام.



منذ فترة ليست بالقليلة،روادت ماهر فكرة الترشح لانتخابات نقابة المهندسين رغم كل الصعوبات التي قد تواجهه، خاصة أثناء فترة محبسه، إذ لم يجد دعما مناسبا من نقابته بعدما فقد وظيفته وظل بلا مصدر دخل لفترة طويلة.


"لما خرجت من السجن وقَعَدت فترة طويلة بدون شغل، وساء الوضع اكتر مع قيود المراقبة، طب فين النقابة ودورها؟"..هكذا تساءل ماهر واختمرت الفكرة في رأسه أكثر، بحسب ما قال على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي"فيس بوك".


 

يعتقد ماهر أن الخدمات السيئة وإهدار ميزانية النقابة مجرد أعراض لمشكلة أكبر وهي عزوف المهندسين عن العمل النقابي، ما دفعه للترشح في اللحظات الأخيرة، حيث يرى أن العمل النقابي لا يقل أهمية عن العمل السياسي رغم رفضه لمحاولات تسييس النقابات.


 

يقول ماهر لـ"مصر العربية" إنه تأخر في تقديم أوراق ترشحه بسبب المراقبة التي يقضيها في قسم الشرطة كعقوبة تكميلية غير سالبة للحرية، لذلك لم تكن عائقا أمام ترشحه، لافتا إلى أنه لم يتعرض لأية مضايقات، حتى كتابة التقرير.


 

لكن ماهر يستدرك قائلا: أتعرض للتشويه والدعاية السلبية من قبل بعض الإعلاميين في برامج التوك شو ومن بعض الأشخاص على السوشيال الميديا المعروفين بمواقفهم المضادة لثورة 25 يناير.


 

في 18 فبراير الجاري، هاجم الإعلامي أحمد موسى في برنامجه على مسؤوليتي المذاع على فضائية صدى البلد ترشح المهندس أحمد ماهر لانتخابات نقابة المهندسين، قائلا: كأننا معملناش ثورة 30 يونيو، لما نلاقي أحمد ماهر بطل 6 إبريل اللي خربوا البلد و تآمروا عليها مرشح في انتخابات المهندسين".

في الوقت الذي حسم فيه ماهر أمر ترشحه لانتخابات التجديد النصفي، كانت معظم القوائم اكتملت خاصة قائمة بناء القريبة من أفكاره، ما جعله وبعض زملائه يفكرون في تكوين قائمة منظور جديد التي تعتمد في برنامجها على تحسين الخدمات التي تقدمها النقابة.


 

يوضح ماهرلـ"مصر العربية" أن قائمة منظور جديد التي تركز جهودها على الترشح لمقاعد نقابة القاهرة الفرعية لا تحمل أية أفكار أخرى، في إشارة إلى العمل السياسي، مشيرا إلى أن هدفها خدمي بحت خاص بالتوظيف والرعاية الصحية والخدمات الأخرى.


 

ويضيف، أن إمكانيات قائمته محدودة بالنسبة لقوائم أخرى منها ما هو مدعوم من شركات القطاع العام وأخرى تسيطر على النقابة حاليا و آخرين لهم زمن طويل في العمل النقابي، لذلك يعتقد كثيرون أن فرص فوز "منظور جديد" محدودة.


 

ويشارك في انتخابات التجديد النصفي أربع قوائم رئيسية وهي مهندسون في حب مصر التي يتزعمها وزير النقل الأسبق المهندس هاني ضاحي، وقائمة تيار الاستقلال التي تسيطر على النقابة من خلال المجلس الحالي و قائمة اتحاد المهندسين التي يتزعمها الدكتور مصطفى أبو زيد وقائمة (بناء – رابطة شباب المهندسين).


 

ورغم أن ماهر يعتقد أن فرصه في الفوز صعبة كفرد، إلا أنه يأمل أن تكون هذه الانتخابات بداية عمل نقابي منظم لا يقل أهمية عن العمل السياسي، يستطيع من خلاله خدمة المهندسين، ويرى أن كل الوسائل مفيدة لمواجهة الوضع الحالي.


 

يشير إلى أنه كان من أنصار حق خالد علي في الترشح للانتخابات الرئاسية رغم اعتراض الكثيرين لكنها كانت خطوة مفيدة، لأنه يرى أن الأهم في المرحلة الحالية هو مشاركة الناس قائلا:"مش كلنا لازم نعمل نفس الحاجة المهم الناس تشارك".


 

وتجرى الانتخابات، غدا الجمعة، على مقاعد رؤساء النقابات الفرعية و الشعب النقابية ونصف أعضاء مجالس النقابات الفرعية ممن مضى على انتخابهم أربع سنوات ونصف أعضاء مجالس الشعب الهندسية ممن مضى على انتخابهم أربع سنوات.


 

وتستكمل الانتخابات يوم 2 مارس المقبل على مقعد النقيب العام والأعضاء الذين انقضت مدتهم ومضى على فترة انتخابهم على مقاعد النقابة 4 سنوات، طبقاً لنص القانون رقم 66 لسنة 1974، ولائحة النظام الداخلي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان