رئيس التحرير: عادل صبري 03:07 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

رسميًا| الوفد يقرر عدم خوض الانتخابات الرئاسية

رسميًا| الوفد يقرر عدم خوض الانتخابات الرئاسية

الحياة السياسية

الوفد يرفض ترشيح البدوي للانتخابات الرئاسية

رسميًا| الوفد يقرر عدم خوض الانتخابات الرئاسية

أحلام حسنين 27 يناير 2018 19:37

أعلنت الهيئة العليا لحزب الوفد، مساء السبت، بعد اجتماع مغلق دام لأكثر من 6 ساعات، رفض ترشح رئيس الحزب السيد البدوي للانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها فى مارس المقبل.

 

وأصدرت بيانًا جاء فيه: "قررت الهيئة التأكيد على قرارها السابق بانتخاب الرئيس عبد الفتاح السيسي لولاية ثانية تقتضيها المرة السابقة، لحفظ البلاد واستقرار شعبها واستجابة لرغبة شعبية جارفة".

 

وتلى سري الدين البيان قائلاً: "الوفد كان ولايزال جزء من الوطن مدافعا عن استقلالها رافضا عن التدخل في شؤونها الداخلية، والتأثير على قرارها الوطني، ولقد التف المصريون والوفد حول السيسي باعتباره قائدا للأمة ومنقذها من الإخوان ".
 


وناشد الوفد كل أبناء الأمة بضرورة الاحتشاد أمام صناديق الاتخاب للتأكيد على رغبة الأمة بعيدًا عن أية مزايدات ومؤمرات".

 

واستطر:  "قررت الهيئة عدم الدفع بمرشح لخوض الانتخابات الرئاسية استمرارًا لقرارها السابق بتأييد السيسي".

 

واستقبل أعضاء الحزب بترحاب وتصفيق وتريديد هتافات "عاش الوفد ضمير الأمة". 
 

وأجرت الهيئة العليا لحزب الوفد تصويتًا نداء بأسماء الأعضاء، حيث أسفر عن تصويت غالبية الأعضاء برفض ترشح الدكتور السيد البدوى لرئاسة الجمهورية.

 

وكان البدوي، تقدم أمس الجمعة، بطلب لجهة تتبع وزارة الصحة لإخضاعه للكشف الطبي، تمهيدًا للترشح.

يأتي ذلك بعد أيام من تراجع اليساري خالد علي، عن خوض سباق رئاسيات مصر، ليلحق بالعسكري المتقاعد، الفريق أحمد شفيق، والسياسي المصري محمد أنور عصمت السادات.

فيما أعلن الجيش المصري، الثلاثاء الماضي، رفض إعلان رئيس أركان القوات المسلحة الأسبق، سامي عنان، اعتزامه الترشح، معتبراً أنه مخالفا للنظم العسكرية كونه لا يزال تحت قوة الاستدعاء، وسط حالة من الغموض حول مصيره عقب استدعائه للتحقيق العسكري.

وفي 13 يناير الجاري، أعلن حزب الوفد رسميًا تأييد السيسي لفترة رئاسة ثانية، غير أنه عاد وناقش الدفع بمرشح لمنافسته، في خطوة مفاجئة أثارت انتقادات لاذعة للحزب على منصات التواصل الاجتماعي بالبلاد.

ومن المقرر أن تجرى  الانتخابات الرئاسية في الفترة من 26 إلى 28 مارس المقبل، على أن تجرى جولة الإعادة فيما بين 24 و26 أبريل المقبل، حال عدم حصول مرشح على أكثر من 50 بالمائة من الأصوات في الجولة الأولى.

ولم يتقدم لخوض منافسات الرئاسة حتى الآن سوى السيسي.

ووفق قانون الانتخابات الرئاسية، يتم الاقتراع، حتى لو تقدم للترشح مرشح وحيد أو لم يبق سواه بسبب تنازل باقي المرشحين، على أن يعلن فوزه حال الحصول على 5 %من إجمالي عدد من لهم حق التصويت، والبالغ عددهم نحو 60 مليون شخص.

وفي حال عدم حصول المرشح على هذه النسبة التي تُقدر بـ 3 ملايين صوت، تعلن هيئة الانتخابات فتح باب الترشح لانتخابات أخرى خلال 15 يومًا على الأكثر من تاريخ إعلان النتيجة. 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان