رئيس التحرير: عادل صبري 07:00 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

وزير الري: مش مطمن لسد النهضة وبخزن الميّه في «جراكن»

وزير الري: مش مطمن لسد النهضة وبخزن الميّه في «جراكن»

الحياة السياسية

مخاوف من موجات عطش بسبب قرب تشغيل سد النهضةالإثيوبي

ردًا على طلبات إحاطة بالبرلمان

وزير الري: مش مطمن لسد النهضة وبخزن الميّه في «جراكن»

ربط النيل بنهر الكونغو «غير ممكن».. وعلى المصريين ترشيد استهلاكهم

محمود عبد القادر 10 يناير 2018 19:37

قال الدكتور محمد عبدالعاطي وزير الري والموارد المائية أمام البرلمان اليوم، إنه غير مطمئن لسد النهضة، وإن المياه تنقطع عن بيته بـ"اليومين والثلاثة"، حتى إنه يُضطر لتخزين المياه في "جراكن".

 

وأضاف الوزير لدى رده على طلبات إحاطة من النواب أن الدولة تدير ملف سد النهضة بصورة جيدة وعاقلة، لكنه مضى قائلًا: "على المواطن المصري أن يكون حريصًا على كل نقطة مياه باعتبارها ثروة يجب الحفاظ عليها".

 


وأشار إلى أن طمي السد العالي أغلبه موجود في دولة السودان وتكاليف استخراجه أكبر من الاستفادة منه، مشددا على أن الطمي لا يخلق مشكلة في السعة التخزينية للسد.

 

وحول المطالبات بتأسيس شركة عالمية لتنفيذ مشروع ربط نهر الكونغو بدول حوض نهر النيل لزيادة التدفقات المائية، قال الوزير إن" الوزارة أعلنت قبل عامين رفضها لهذا المشروع لوجود صعوبات وعراقيل فنية وهندسية تحول دون تنفيذه على أرض الواقع، إلى جانب التكاليف الباهظة للمشروع".

 

 

وأوضح أن الدراسات الأولية لهذا المشروع أظهرت تجاوز تكلفته الـ120 مليار دولار، مشيرا إلى أن الوزارة ترى أنه من الأفضل إعطاء الأولوية للاستفادة بشكل كامل من مياه نهر النيل.


وشدد الوزير على أن الدولة مصرة على تحصيل غرامات ملاعب الجولف لأن إهدار المياه يجب وقفه، لافتا إلى أن ملاعب الجولف وحمامات السباحة في محافظة جنوب سيناء جميعها من مياه صرف معالج تنفيذا لتوجهات الدولة في هذا الشأن.

 

وتابع عبد  العاطي قائلا: "فواتير المياه بالنسبة لمن لهم حمام سباحة وجنينة مرتفعة وستزيد ولابد أن يدفعوا حق إهدار تلك المياه للدولة".

 


وأشار الوزير إلى أن حجم إزالات التعديات على نهر النيل ارتفعت من 8 آلاف حالة لـ34 ألف خلال عامين.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان