رئيس التحرير: عادل صبري 08:15 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

عبدالعال: «نيويورك تايمز بتاعة فبركة»

عبدالعال: «نيويورك تايمز بتاعة فبركة»

الحياة السياسية

علي عبد العال رئيس مجلس النواب

حذر من الفئة المندسة في المجلس.. وهددهم: اوعوا تنسوا إني الرئيس

عبدالعال: «نيويورك تايمز بتاعة فبركة»

حميت الدولة المصرية وحافظت على البرلمان وقريبًا أبدأ كتابة مذكراتي

محمود عبد القادر 08 يناير 2018 16:50


 

كشف الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب، عن وجود قلة قليلة من أعضاء البرلمان، يتواصلون مع نائب سقطت عضويته، في إشارة فسرها نواب بأنها إلى "محمد أنور السادات"، قائلًا: "أعلمهم جيدًا وأعلم أهدافهم، وعليهم أن لا ينسوا أنني الرئيس".

وقال إن طبيعة عمل المتحدث الرسمى للبرلمان، لا تتفق مع طبيعة المجلس، خاصة أن كل عضو مستقل ويعبر عن آرائه، مشيرًا إلى أنه شخصيا لا يخشى على المجلس من أى وسيلة إعلامية وإنما يخشى عليه من بعض أعضاء المجلس.


جاء ذلك فى رده على النائب علاء عابد، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار، بضرورة وجود متحدث رسمى، فى الجلسة العامة للبرلمان، اليوم الاثنين.

 

وأضاف رئيس «النواب» قائلا: أعمل فى إطار منظومة الدولة المصرية، وأحافظ على المجلس وأحميه، وذكرت مرارًا بأنه سيأتى اليوم الذى أكتب فيه مذكراتى عن دورى فى كيف حميت هذا المجلس من السقوط؟

وكرر عبدالعال هذه العبارة عدة مرات.


وأشار إلى أنه تحمل الكثير في شخصه وكرامته، وقال إن الجميع يعرفه منذ أن عاملونى فى الثانوية والجامعة وأنه لا يقبل الابتزاز إطلاقا للتفريط فى مصالح هذا المجلس على الإطلاق، مشيرا إلى أن الأمين العام يعلم حرصه على ذلك قائلا:"مش عاوز أقول باعمل إيه.. والأمانة العامة تعرف من هو علي عبدالعال".


ورأى أن من  سماهم بالمغردين خارج السرب يريدون ممارسة ابتزاز لمواقف معينة، وأنا لن أقبل ذلك خاصة، و لهم طلبات غير مشروعة ويحاولون أن يسقطوا هذا المجلس وأعلمهم جميعًا وأعمل فى إطار الدولة المصرية وأعلم كل شاردة وواردة، وأحمى الأعضاء فى إطار حمايتى للدولة المصرية.


وقال "كلما اقتربت الانتخابات الرئاسية زادت الحملات الإعلامية المشبوهة ضد مصر وجميعنا نعرف أن "نيويورك تايمز" دائمًا نشر أخبار وتقارير كاذبة، مضيفًا معروف من يمول جريدة نيويورك تايمز الأمريكية، ومن بينهم رئيس دولة عربية صغيرة.


جاء ذلك فى تعقيبه على نفي النائب سعيد حساسين، عضو مجلس النواب ما ذكرته صحيفة نييورك تايمز أمس ، بشأن تلقيه وعدد من الإعلاميين تعليمات من أجهزة المخابرات المصرية وهناك ظابط مخابرات مصري كان يتلقى "حساسين" منه التعليمات ".


وقال حساسين فى كلمته خلال الجلسة العامة اليوم، إن نيويورك تايمز كاذبة حيث إنه لم يتلقَ مكالمة واحدة من أي مسؤول مخابراتي يملي عليه ما يقوله وما لا يقوله في الإعلام، مؤكدًا أن هذه الصحيفية سبق أن أدعت أن اللواء حبيب العادلى وزير الداخلية الأسبق متواجد فى السعودية وهو ما ثبت كذبه.


فى سياق آخر قال رئيس مجلس النواب، إن قانون الإدارة المحلية ستتم مناقشته خلال دور الإنعقاد الحال، والذى بدوره سيكون بوابة لمكافحة الفساد بشتى صوره فى المحليات.


وأكد أن هذا القانون نوقش فى لجنة الإدارة المحلية برئاسة المهندس أحمد السجينى، ومعه مجموعة من المتميزين، ودار الحديث على أن المحليات هى بوابة الفاسد، وهذا القانون سيكون له دور كبير فى المواجهة وسيعمل نقلة مهمة فى تاريخ مصر.


وأشار إلى أن البرلمان سيكون له أولوية فى إقرار قانون مجلس النواب الجديد خلال المرحلة المقبلة، والذى سيوسع بدوره نطاق الاختيار بالقائمة، ويسمح بالمشاركة الفعالة فى العملية الانتخابية للأحزاب بتكوين إئتلافات فيما بينها قائلا:" البرلمان سيناقش قانونى المحليات ومجلس النواب بالعام الجارى".

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان