رئيس التحرير: عادل صبري 03:33 مساءً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

مجزرة الواحات.. سيناريوهات غير مكتملة و«التخمين» سيد الموقف

مجزرة الواحات.. سيناريوهات غير مكتملة و«التخمين» سيد الموقف

الحياة السياسية

أفراد من الشرطة المصرية

مجزرة الواحات.. سيناريوهات غير مكتملة و«التخمين» سيد الموقف

محمد نصار 22 أكتوبر 2017 13:15

محاولات مستمرة لمعرفة ما جرى داخل حادثة الواحات المؤلمة، غير أنها لا تأتي بنتيجة في ظل حالة من التكتم الإعلامي على الأمر، وتعتيم حكومي حول التفاصيل التي تكمن فيها الحقيقة الكاملة.

 

هذه العملية تختلف بشكل كلي عن سابقاتها من وقائع الإرهاب التي واجهاتها القوات المسلحة والشرطة في سيناء وفي المدن الداخلية.

 

في هذه العملية تبدلت الخطط، فبعد أن كان الإرهابيون يملكون نقطة الانطلاق ويباغتون الكمائن الشرطية بالهجوم عليها، كان من الطبيعي أن تكون العناصر المسلحة هي الفريسة في هذه العملية، إذ إن قوات الشرطة المصرية هي من باغتت بالهجوم.

 

وبقدر اختلاف مقدمات العملية، بقدر اختلاف نتائجها، فالقوة التي ذهبت للخلاص من الإرهابيين لم يعد منها سوى ناج وحيد، وهنا تفتح أبواب السيناريوهات على مصراعيها لمعرفة ماذا حدث.

 

عدد من الإعلاميين تحدثوا مؤخرًا بنوع من الخجل عن سيناريوهين، الأول أن تكون حدثت خيانة من جانب قوات الشرطة، والثانية أن الإرهابيين لديهم استعدادات بدرجة أعلى من قوات الشرطة التي تمتلك زمام الهجوم.

 

أديب والخيانة 

 

تطرق الإعلامي عمرو أديب، خلال برنامجه "كل يوم"، للحديث حول وجود تلاعب بقوات الشرطة، وأن من أرسل لهم المعلومات حول مكان تواجد الإرهابيين مرسل من قبل العناصر التكفيرية للإيقاع بالداخلية.

 

وتابع أديب: "في ملعوب حصل في الشباب بتوعنا، وأنا مش عاوز أمسك إرهابيين، بس الوسخ اللي عمل العملية من جوا لازم يتجاب، اللي أرسل الشباب دول كده لا تجيبه، ولو البلد دي كلها متعرفش الحقيقية، في واحد عارف ولازم يتصرف، مفيش حاجة بتستخبى، وفي الإطار ده لازم حد يقول إيه اللي حصل".

 

 

 

تسريب أحمد موسى 

 

مكالمة أذاعها أحمد موسى، حول ما جرى في الاشتباكات بين قوات الشرطة والعناصر الإرهابية المتطرفة، وأحدثت أزمة كبيرة في أوساط المجتمع المصري، وجرى حذف خبرها من عدد من الصحف المصرية الكبرى.

 

كانت المكالمة عبارة عن تسجيل صوتي مسرّب لأحد الضباط المصريين، الذي نجا من الحادثة، يؤكد فيها مدى احتراف الإرهابيين، ويسرد جزءًا مما حدث في ميدان المعركة.

 

ما فعله أحمد موسى، قلب الدنيا رأسًا على عقب، وعلى الفور ظهرت دعوات الإدانة لما فعله، وأنه ضد أخلاقيات المهنة، ومطالبات بالتحقيق معه ووقف برنامجه.

 

الداخلية تنفي 

 

وعلى الفور أيضًا، نقلت الصفحة الرسمية لوزارة الداخلية المصرية عن مسئول مركز الإعلام الأمني، قوله إن ما تم تداوله من تسجيلات صوتية على مواقع التواصل الاجتماعي وتناولته بعض البرامج على القنوات الفضائية غير معلوم مصدرها وتحمل فى طياتها تفاصيل غير واقعية لا تمت لحقيقة الأحداث التى شهدتها المواجهات الأمنية بطريق الواحات بصلة.


المسئول الأمني، أوضح أنّ تلك التسجيلات وتداولها على هذا النحو يهدف لإحداث حالة من البلبلة والإحباط فى أوساط وقطاعات الرأي العام ويعكس عدم مسئولية مهنية.

 

أحمد عطا، الباحث في شئون الجماعات الإسلامية، رفض سيناريو وجود خيانة من جانب أحد أفراد الداخلية، فالتاريخ الشرطي فخر لكل المصريين.

 

وقال عطا، لـ "مصر العربية"، توجد الكثير من التفاصيل الفنية التي ترتبط بهذه العملية، لا نعلم عنها شيئا، لافتا إلى أن هذه العملية تختلف بشكل كبير عن العمليات السابقة، من حيث عدد الأفراد المشاركين فيها من العناصر التكفيرية المسلحة.

 

تخطيط استخباراتي عسكري 

 

وأوضح الخبير في شؤون الجماعات الإسلامية، أن عملية الواحات تعتبر أول عملية يتم التخطيط لها في إطار استخباراتي عسكري، بخلاف تحركات العناصر التكفيرية في سيناء والتي اعتمدت بشكل كلي على أسلوب حرب العصابات.

 

محافظات جهنم 

 

وأشار إلى أن هذه المنطقة ليست بعيدة عن "محافظات جهنم"، وهي مجموعة من المناطق التي ترتكز بداخلها العناصر الإرهابية التابعة لجماعة الإخوان، ذاكرًا عددًا من هذه المناطق، وعلى رأسها محافظة الفيوم، وهي أكبر محافظة بها تضم عناصر تكفيرية.


كما أوضح الخبير في شأن الجماعات الإسلامية، أن اقتراب محافظة الفيوم من منطقة الواحات، سهل عملية الانتقال في هذه المساحات الواسعة، والتي يدخل إليها الإرهابيون عبر صحراء الوادي الجديد.


أين تدربت 

 

وزاد: هذه العناصر تلقت تدريباتها خارج مصر، وتعد الوحدات المتبقية من تنظيم داعش الإرهابي، وهذه العناصر تدربت في معسكرات "الهلال"، على الحدود التركية السورية، وتتعامل بشكل استخباراتي عسكري، من قبل أجهزة تزودها بالمعلومات وترسم لها خطط العمليات، والتي من بينها الدخول في مواجهات مباشرة مع الأمن، وهذا الأسلوب هو المسيطر على عملية الواحات.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان