رئيس التحرير: عادل صبري 05:36 صباحاً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

«الإنجيلية» تلحق بـ«الأرثوذكسية» والكاثوليكية لحسم تقنين 4000كنيسة غير مرخصة

وفقًا لمطالب اللجنة الوزارية

«الإنجيلية» تلحق بـ«الأرثوذكسية» والكاثوليكية لحسم تقنين 4000كنيسة غير مرخصة

عبد الوهاب شعبان 11 أكتوبر 2017 10:19

أنهت الكنيستان (الأرثوذكسية، والكاثوليكية) تقديم أوراقها المطلوبة ضمن ملف الكنائس غير المرخصة، حسبما حددت اللجنة الوزارية المكلفة من قبل مجلس الوزراء بتقنين أوضاعها.

 

 

وجاءت الأوراق المرفقة بقوائم حصر الكنائس غير المرخصة بالمحافظات على النحو الآتي(سند ملكية المبنى، رسومات هندسية، وما يثبت إقامة الشعائر قبيل صدور قانون بناء الكنائس)، على أن تنتظر الكنائس ما يستجد من مطالب اللجنة الوزارية.

 

 

وقدمت الكنائس الثلاث (الأرثوذكسية، الإنجيلية، والكاثوليكية) قوائمها لـ"اللجنة" بوزارة الإسكان على نحو تضمن مايقرب من 4000 كنيسة، (2600 تقريبًا للأرثوذكسية، 1097 للإنجيلية، ونحو 111 كنيسة للكاثوليكية)، الأسبوع الماضي.

 

 

وحسبما أفاد ممثلوا الكنائس فإن ثمة تعاون قائم من كافة الجهات، ومرونة إدارية لإنهاء ملف تقنين الكنائس غير المرخصة في كافة المحافظات.

 


وعقب اجتماع ضم أعضاء اللجنة من بينهم ممثلي الكنائس الثلاث أمس الإثنين بوزارة الإسكان، بدأت الكنيسة الإنجيلية في تحضير أوراقها الخاصة بكنائسها غير المرخصة.

 

 

وقال القس يوسف طلعت ممثل الكنيسة الإنجيلية بـ"لجنة تقنين أوضاع الكنائس غير المرخصة": إن كنيسته تستكمل حاليًا أوراق كنائسها غير المرخصة، لافتًا إلى أن الأوراق المطلوبة تتضمن (سند الملكية، رسومات هندسية، وما يثبت إقامة شعائر بالمبنى قبيل صدور قانون بناء الكنائس).

 

 

وأضاف في تصريح لـ"مصر العربية" أن الكنيسة الإنجيلية مستعدة لتقديم أية أوراق تطلبها اللجنة الوزارية، مؤكدًا أن ثمة تعاون قائم، ومرونة في التعاطي مع ملف الكنائس غير المرخصة، بين كافة الأعضاء من الجهات المختلفة.

 

 

وأشار طلعت إلى أن "الإنجيلية" تقدمت بطلب تقنين ضم 1079 كنيسة بكافة المحافظات، لافتًا إلى أن كل كنيسة سيتم تقديم الأوراق الخاصة بها على حدة، في حين أن الكنيستين الأرثوذكسية، والكاثوليكية قدما الأوراق الخاصة بالكنائس.

 

 

من جانبه قال المستشار منصف سليمان عضو المجلس الملي بالكنيسة الأرثوذكسية، إن كنيسته لم يصلها شيء بشأن استكمال الأوراق التي تقدمت بها لـ"اللجنة"، لافتًا إلى أن الطلبات المقدمة معنية بالكنائس غير المرخصة فقط، دون المغلقة.

 

 

وأضاف لـ"مصر العربية" أن الكنائس المغلقة لها ملف آخر، في حين أن الكنائس غير المرخصة ممتدة حتى "حلايب وشلاتين"، مشيرًا إلى أن أساقفة الإيبارشيات أعدوا قوائم دقيقة بالكنائس غير المرخصة في المحافظات.

 

 

وأشاد سليمان –الذي تقدمت كنيسته بطلب تقنين نحو 6500 كنيسة-بالتعاون القائم بين أعضاء اللجنة، مؤكدًا أن ثمة رغبة بين أعضاء اللجنة الوزارية لتقنين الأوضاع.

 

 

وقدمت الكنيسة الأسقفية طلبًا بتقنين أوضاع 7 كنائس موزعة على بعض محافظات الجمهورية، في حين قدمت الكنيسة الكاثوليكية قائمة بـ"110" كنيسة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان