رئيس التحرير: عادل صبري 09:07 صباحاً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

السويدي: ندعم السيسي في رئاسية 2018.. والمواطن سيشعر بنتائج الإجراءت الاقتصادية قريبًا

السويدي: ندعم السيسي في رئاسية 2018.. والمواطن سيشعر بنتائج الإجراءت الاقتصادية قريبًا

الحياة السياسية

النائب محمد السويدي، رئيس ائتلاف" دعم مصر"،

رئيس دعم مصر لـ «مصر العربية»

السويدي: ندعم السيسي في رئاسية 2018.. والمواطن سيشعر بنتائج الإجراءت الاقتصادية قريبًا

عمرو عبدالله 02 أكتوبر 2017 20:14

قال النائب محمد السويدي، رئيس ائتلاف دعم مصر صاحب الأغلبية البرلمانية، إن القرارات الاقتصادية التي هذه اتخذتها الدولة خلال الفترة الماضية جريئة ولم يتخذها أحد من قبل، مشيرًا إلى أن المواطن البسيط سيشعر بنتائج هذه الإجرءات قريبًا.

 

وأضاف السويدي، لـ" مصر العربية" على هامش الجمعية العمومية لائتلاف دعم مصر، أن الإجراءات الاقتصادية ستساهم في توفير فرص عمل وفتح آفاق كبيرة للاستثمار، مستشهدا بالتقرير الدولي الذي صدر عن الأوضاع الاقتصادية في مصر مؤخرا وتأكيده على وجود تحسن في الخط الإيجابي للاقتصاد المصري.
 

وأشار إلى أن هذه الإجراءات تستلزم اتباعها ببعض الأمور حتى يتم حل الأزمة الاقتصادية نهائيا، من خلال الاهتمام بالمشروعات الصغيرة والمتوسطة والتي بدورها ستوفر فرص عمل كثيرة، بجانب الاهتمام بتطوير التعليم ومنظومة التأمين الصحي.


وعن خطة الائتلاف لدور الانعقاد الثالث أوضح أنهم يمتلكون أجندة تشريعية مزدحمة بالقوانين الهامة على رأسها "التأمين الصحى، الإدارة المحلية، هيئات الشباب لإشراكهم فى العملية السياسية، والإدارة المحلية".

وأوضح:"خطة الائتلاف تهدف لوضع القواعد الصحيحة لبناء الدولة حتى لو أغضبت المصريين لبعض الوقت، لكن فوائدها كثيرة على المستوى البعيد، وسيشعرون حينها أننا لا نعمل إلا من أجلهم".

 

وتابع:"سنعمل على زيادة دخل الفرد والأسرة، وزيادة المشروعات الصغيرة ومتناهية الصغر، من خلال منظومة إصدار التراخيص الجديدة، ومن خلال منح الأراضى لإنشاء مناطق صناعية جديدة، وإزالة المعوقات التى تسمح باحتكار بعض السلع، ونقوم بإتاحة المواد الغذائية للجميع، وصنع فرص أكتر للاستثمارات".

 

وعن الانتخابات الرئاسية المقبلة، شدد على ضرورة ترشح الرئيس عبدالفتاح السيسي لفترة رئاسية ثاني،قائلا:” هذا الرجل تسلم بلد ليس بها أى إمكانيات، وفي خلال فترة قصيرة فعل ما عجز كثيرون عن القيام في سنوات طوال، مثل الإصلاحات الاقتصادية وكذلك إعادة دور مصر الخارجي والذي تم بسرعة لم يكن أحد يتوقعها".

 

أعلنت اللجنة الثلاثية لانتخابات ائتلاف «دعم مصر»ـ أمس الأحد، برئاسة الدكتورة ألفت كامل، وعضوية اللواء يحيى الكدوانى، ومصطفى الطلخاوى فوز المهندس محمد زكى السويدي، رئيسًا لائتلاف دعم مصر بالتزكية لعدم ترشح أي من النواب أمامه.

 


وفي سياق قريب، قال النائب مجدي مرشد، القيادي بائتلاف" دعم مصر"، إن مصر في احتياج لقانون التأمين الصحي بأسرع وقت ممكن؛ لأنه السبيل الوحيد لتحقيق الحلم في تغيير المنظومة الصحية في مصر.

 

وأضاف مرشد لـ" مصر العربية"، أن " دعم مصر" يمتلك قانونا مستوف لكل الجوانب، لكن الحكومة أعدت قانونا ووافق عليه مجلس الوزراء وتم إرساله لمجلس الدولة لمراجعته، والبرلمان في انتظار وصوله له حتى تتم دراسته.
 

ولفت إلى أن هذا القانون سيساهم في تغيير الخريطة الصحية المصرية المبعثرة، مشيرا إلى أن لديهم أكثر من مصدر لتقديم الخدمة، وهذا ما سيُقننه القانون المنتظر حيث سيجعل المصدر واحد.
 

وأشار إلى أن قانون التأمين الصحي سيكون بمثابة مظلة لتغطية جميع المصريين، وسيرفع من مستوى جميع المستشفيات سواء كانت حكومية أو خاصة ، بجانب أنه يُعد تكافل اجتماعي بين أبناء مصر.

مؤخرا أكد الدكتور أحمد عماد وزير الصحة، أن الرئيس السيسى وافق مبدئيا على مشروع قانون التأمين الصحى الجديد بعد عرضه على مجلس الدولة، مشيرا إلى أن القانون سيعرض فى الدورة البرلمانية الحالية على أن يبدا التطبيق خلال العام المقبل.


 

وتطرق رئيس لجنة الصحة بمجلس النواب السابق، إلى ملف الدواء في مصر ،حيث أوضح أن إدارته تتم بعشوائية، مشيرا إلى أن حل هذا الملف لن يتم سوى بإنشاء هيئة دواء مصرية، يكون دورها وضع تسعيرة واحدة للدواء ومراقبة الالتزام بها، ومراقبة الجودة خلال مراحل تصنيعه وتخزينه، بجانب محاربة الإحتكار.

 

 

وأضاف أن الحكومة لا تفعل شيئا في هذا الصدد سوى رفع أسعار الدواء كلما تحدث أزمة في هذا القطاع، لافتا إلى أن تكرار الأزمات في ملف الدواء يتطلب إسناده إلى متخصصين ، كما يجب دعم قطاع الأعمال لتصنيع الأدوية حتى يكون هناك تنافس والقضاء على الاحتكار الذي تمارسه الشركات متعددة الجنسيات والخاصة الكبرى في مصر.


 

وأشار إلى أنهم طالبوا الحكومة وخاصة مسؤولي ملف الصحة مرارا وتكرارا بتعديل سياساتهم، لكنها لم تستجيب لاعتقادها أنها تفهم أكثر من الجميع، وهو الأمر الخاطىء.


 

 وعلق " مرشد" على تحركات بعض القوى السياسية المعارضة لاختيار مرشح منافس للسيسي في الانتخابات الرئاسية المقبلة، قائلا:"حق ديمقراطي لهم، لكن هذا الرجل مازال يعمل بشكل كبير و تأثيره على الخارج أصبح ملحوظ جدا، فعلاقات مصر الإفريقية و الدولية تشعبت بشكل كبير وأصبح صداها واسع، لذلك أيا كان المرشح الذي سيختاروه  لا خوف على السيسي لأن شعبيته كبيرة و لم تتأثر كما يدعي البعض"
 

وكان الناشط السياسي ممدوح حمزة، شكل جبهة سياسية معارضة منذ أسابيع بهدف طرح بديل للنظام الحالي ودعم مرشح للانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في عام 2018 المقبل.
 

وأضاف مرشد  أن حزمة الإجرءات الاقتصادية الصعبة كانت من أجل الشعب وتحمل السيسي نتائجها بكل جرأة، مؤكدا أن الضغط الاقتصادي الذي يعاني منه المواطن ليس سببه التعويم والقرارات الاقتصادية الأخيرة، لكنه نتاج وهم يعيشه منذ 30 عام، لكن الأمور ستتحسن خلال الفترة المقبلة.
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان