رئيس التحرير: عادل صبري 12:32 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالصور| طوارئ في البرلمان مع انطلاق الجلسة الافتتاحية لدور الانعقاد الثالث

بالصور| طوارئ في البرلمان مع انطلاق الجلسة الافتتاحية لدور الانعقاد الثالث

الحياة السياسية

مجلس النواب

بالصور| طوارئ في البرلمان مع انطلاق الجلسة الافتتاحية لدور الانعقاد الثالث

محمود عبد القادر 02 أكتوبر 2017 13:54

شهدت أروقة مجلس النواب، ظهر اليوم الاثنين، تحركات وتربيطات موسعة بين الأعضاء وبعضهم، فى إطار اليوم الأول لدور الانعقاد الثالث للبرلمان، والتي يشارك فيها رئيس الوزراء المهندس شريف إسماعيل.


وتنوعت التربيطات والتحركات ما بين تنسيقات بشأن انتخابات اللجان المرجح لها أن تكون غدًا الثلاثاء، ويترشح كل من يرغب فى رئاسة اللجنة بالتنسيق مع الأعضاء مع المشاركة فى العملية الانتخابية والانتقال إلى اللجنة المرغوب فيها لكي يسانده فى الانتخابات؛ حيث اللائحة تتيح الفرصة لكل نائب التنقل بين لجنة وأخرى فى بداية كل دور انعقاد.


و يرغب النائب أحمد السجيني الترشح مجددًا على رئاسة لجنة الإدارة المحلية للدور الثالث على التوالي، فيما ينافسه ائتلاف دعم مصر من خلال النائب محمد عطية الفيومى، وسينسق السجيني مع الأعضاء للانضمام إلى لجنة الإدارة المحلية لمساندته.

 

 أما النائبان علاء والى ومعتز محمود، لا يزال الصراع قائما بينهم فى الترشح على رئاسة لجنة الإسكان .


واختلف الأمر فى لجنة الصحة حيث استقر اجتماع اللجنة الذى تم اليوم وحضره الدكتور علي عبد العال، على استمرار ترشيح النائب محمد خليل العماري، لرئاسة اللجنة في دور الانعقاد الثالث، جاء ذلك عقب الخلاف القائم داخل ائتلاف دعم مصر، على رئاسة اللجنة بين محمد خليل العماري، والدكتور مجدي مرشد.


وحرص المهندس محمد السويدي، رئيس ائتلاف دعم مصر، على الحضور في الاجتماع لمنع أي خلاف، ولرأب الصدع، لاسيما وأن هناك خلافًا حادًا بين النائبين على رئاسة اللجنة.

 

بعد تدخل رئيس تأخر أنعقاد الجلسة الافتتاحيه لدور الانعقاد الثالث عن الموعد المحدد لها في الحادية عشر وذلك لتأخر المهندس شريف إسماعيل رئيس الحكومة عن الحضور إلى مقر مجلس النواب ليشهد افتتاح الدورة البرلمانيه الجديدة.


ومن المقرر أن يلقى رئيس الحكومة كلمته أمام النواب بمناسبة بدء دور الانعقاد الجديد يؤكد في علي التزام الحكومة بالبرنامج المقرر وكذلك على التعاون والتكامل بين الحكومة والمجلس التشريعي .


وشهدت أروقة البرلمان تشديد واستنفار أمني بسبب حضور رئيس الوزراء وانتشرت عدد من العناصر الأمنية بكثافة على مداخل ومخارج البرلمان وعلى بوابات البهو الفرعوني وغيره من الطرق المودية للقاعة العامة لمجلس النواب .

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان