رئيس التحرير: عادل صبري 11:32 مساءً | الجمعة 21 سبتمبر 2018 م | 10 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

تفاصيل اجتماع جبهة ممدوح حمزة للتحضير لرئاسية 2018

تفاصيل اجتماع جبهة ممدوح حمزة للتحضير لرئاسية 2018

الحياة السياسية

الناشط السياسي ممدوح حمزة

تفاصيل اجتماع جبهة ممدوح حمزة للتحضير لرئاسية 2018

مصر العربية 21 سبتمبر 2017 15:36

قال الناشط السياسي ممدوح حمزة، منسق جبهة التضامن من أجل التغيير، إنه كان هناك اجتماع للجبهة مساء أمس الأربعاء، لمواصلة المناقشات حول الوثيقة التي ستُصدرها خلال الفترة المقبلة، بهدف إصلاح الوضع في مصر من جميع النواحي، مشيرا إلى أن هذه الوثيقة ستكون تاريخية.
 

وأضاف حمزة، لـ" مصر العربية"، أن الحضور أمس فاق كل التوقعات، فحضر أكثر من 70 شخصية عامة، بجانب ممثلين لـ11 حزبا، وتم رصد كل وجهات النظر وسيقوم الدكتور عمار علي حسن المسئول عن إعداد الوثيقة بتجهيزها، لعرضها على لجنة الصياغة الأحد المقبل.


 

وتابع: إنهم حتى الآن لم يطرحوا أسماء بعينها لخوض الانتخابات الرئاسية المقبلة، ولكن أبرز محاور الوثيقة التي يُعدونها هو ضرورة وجود ضمانات كافية لنزاهة الانتخابات المقبلة، وإجرائها تحت إشراف مستقل سواء كان قضائيا أو بشكل آخر ، لكن المهم هو أن ترفع الدولة يدها عنها.


 

وعلى النقيض، أكدت مصادر، لـ" مصر العربية" من داخل الجبهة، أن هناك بعض الأسماء التي يُجرى التشاور بشأنها حتى يتم الدفع بها في الانتخابات الرئاسية المقبلة، وهم الفريق أحمد شفيق والمستشار هشام جنينة والسفير معصوم مرزوق، والمستشار يحيى الدكروري.


 

وأضافت المصادر، أن الصوت الأغلب داخل الجبهة هو مقاطعتها ويدفع باتجاه السفير معصوم مرزوق، بعد فشلها حتى الآن في الوصول لمرشح توافقي قادر على منافسة الرئيس السيسي، وعدم وجود ضمانات حقيقية لنزاهة الانتخابات المقبلة.


 

فيما قال ممدوح حمزة: إن الجبهة لا تضم عمرو موسى ولا الدكتور مصطفى حجازي ولا الدكتور محمد أبو الغار ولا الدكتور عمرو الشوبكي، مشيرا إلى أنهم لم يُوجهوا لهم الدعوة من الأساس وصعب أن يكونوا معهم.
 

وعن ممثلي الجبهة أوضح أنها تضم كافة الأطياف، فيما عدا الأحزاب الدينية" مصر القوية - الوسط"، مشيرا إلى أنه وجه لهم الدعوة من البداية وحضروا مرتين إلا أن  غالبية المشاركين رفضوا تواجدهم ومن ثم لم توجه لهم الدعوة مرة أخرى وأصبحوا غير موجودين بالجبهة.

 

وعقدت " جبهة التضامن أجل التغيير" التي أعلن عنها الناشط السياسي ممدوح حمزة، اجتماعا لها مساء أمس الأربعاء، بحضور العديد من الشخصيات السياسية مثل السيد حمدين صباحي والسفير معصوم مرزوق والدكتور حازم حسني والناشط السياسي جوردج اسحاق والدكتور فريد زهران والدكتور عمار علي حسن والدكتور حازم عبدالعظيم  والمستشار هاشام جنينة وغالبية قيادات تحالف التيار الديمقراطي.


 

يذكر أنه منتصف الأسبوع الماضي، كثرت الأحاديث حول اجتماعات ولقاءات بين مجموعة من القوى السياسية يتزعمهم الناشط السياسي ممدوح حمزة، لتشكيل جبهة سياسية معارضة بهدف طرح بديل للنظام الحالي ودعم مرشح للانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في عام 2018 المقبل.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان