رئيس التحرير: عادل صبري 02:44 صباحاً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بعد حجب المساعدات .."دعم مصر":علامة استفهام حول جدية واشنطن في محاربة الإرهاب

بعد حجب المساعدات ..دعم مصر:علامة استفهام حول جدية واشنطن  في محاربة الإرهاب

الحياة السياسية

أمريكا ترهن المساعدات لمصر

بعد حجب المساعدات .."دعم مصر":علامة استفهام حول جدية واشنطن في محاربة الإرهاب

مصر العربية 25 أغسطس 2017 09:58

يرى ائتلاف الأغلبية البرلمانية "دعم مصر" أن قرار واشنطن برهن وتخفيض جزء من المعونة الأمريكية لمصر غير مفهوم ومخالف للتوقعات والمنطق السياسي.

 

في بيان للائتلاف قال مستشاره السياسي مروان يونس، إن القرار أسس لبداية مرحلة جديدة في علاقات البلدين قد يعود بها لحالة الترقب و الريبة إن لم يتم تداركه.

 

وأشار إلى أنه رغم التباين في الرؤية الاستراتيجية لمصر وأمريكا، بشأن حل القضايا الكبيرة في المنطقة، إلا أنهم كانوا يعتقدوا أن ما يجمع البلدين أكبر من ذلك بكثير، خاصة وأن أولوية البلدين مشتركة في القضاء على الإرهاب في العالم.

 

ضغط على مصر

وأوضح أن القرار الأمريكي أعاد التذكير بحقبة مضت كانت أولوية واشنطن اختلاق كروت للضغط على النظم السياسية المصرية المتعاقبة، بداية من الحكم السابق وصولا إلى الرئيس السيسي، مستندة إلى دعاوى مغلوطة حول عدم احترام مصر لحقوق الإنسان أو من خلال تدخلا سافرا في شئونها الداخلية و المطالبة بحق التمثيل السياسي لجماعات دينية متطرفة والاخطر مسلحة.

 

وأكد المستشار السياسي لـ" دعم مصر"، أن إعادة تدوير تلك الملفات وكروت الضغط في هذه ظل تلك الفترة الصعبة التي تعاني مصر فيها من تهديدات إرهابية وكذلك أزمة اقتصادية شديدة،، ليس بالأمر الهين،  ولا تُفسر سوى بأنها محاولات للي ذراع الإرادة المصرية بغرض اتخاذ مواقف سياسية داخلية وإقليمية تتنافى مع إرادة شعبها والتزاماتها  الإقليمية و محددات أمنها القومي.

 

وتابع: هذا القرار علامة استفهام كبيرة ، حول جدية الولايات المتحدة في محاربة الإرهاب وتكوين تحالفا عربيا حقيقيا لمواجهته ، وأيضا حول مدى عمق علاقة المؤسسات الأمريكية ببعض الجماعات الدينية التي تتدعي قدرتها على التأثير على صنع القرار في واشنطن.

 

رهن من المعونة

اتخذت أول أمس الأثنين الإدارة الأمريكية قرارا مفاجئا بحرمان  مصر من مساعدات قيمتها 95.7 مليون دولار وتأجيل صرف 195 مليون دولار أخرى؛ لعدم إحرازها تقدمًا في ملف احترام حقوق الإنسان والمعايير الديمقراطية.

 

فحسب وكالتي " رويترز – أسوشيتد برس" فإن الولايات المتحدة الأمريكية قررت حجب 290 مليون دولار مساعدات عن مصر؛ لعدم إحرازها تقدمًا على صعيد احترام حقوق الإنسان والمعايير الديمقراطية.

 

سوء تقدير

 

وهو ما أكدته الخارجية المصرية ببيان أصدرته، الأربعاء الماضي، اعتبرت خلاله هذا الإجراء تحركًا يعكس سوء تقدير لطبيعة العلاقة الاستراتيجية بين البلدين على مدار عقود طويلة، واتباع نهج يفتقر للفهم الدقيق لأهمية دعم استقرار مصر ونجاح تجربتها، وخلط للأوراق بشكل قد تكون له تداعياته السلبية على تحقيق المصالح المشتركة المصرية الأمريكية.

 

وتابعت الخارجية المصرية، أنّ مصر تقدر أهمية الخطوة التى تم اتخاذها بالتصديق على الإطار العام لبرنامج المساعدات لعام 2017؛ لذلك فإنّها تتطلع لتعامل الإدارة الأمريكية مع البرنامج من منطلق الإدراك الكامل والتقدير للأهمية الحيوية التى يمثلها البرنامج لتحقيق مصالح الدولتين، والحفاظ على قوة العلاقة فيما بينهما، والتى تأسست دومًا على المبادئ المستقرة فى العلاقات الدولية والاحترام المتبادل.

 

ترحيب هيومان رايتس

ولاقى القرار ترحيبا كبيرا من قبل منظمة هيومان رايتس فيرست والتي ذكرت في بيان “إذا مضت إدارة ترامب قدمًا في حجب بعض المساعدات العسكرية عن مصر بناء على مشاكل تتعلق باحترام حقوق الإنسان، فإن ذلك سيبعث رسالة قوية مفادها أن الولايات المتحدة لن تقف مكتوفة الأيدي أمام الانتهاكات التي تحدث”.


 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان