رئيس التحرير: عادل صبري 03:26 صباحاً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

زكريا عبد العزيز..الناجي من الاغتيال مساعدا لوزير العدل

زكريا عبد العزيز..الناجي من الاغتيال مساعدا لوزير العدل

الحياة السياسية

المستشار زكريا عبد العزيز عثمان

زكريا عبد العزيز..الناجي من الاغتيال مساعدا لوزير العدل

محمد نصار 18 أغسطس 2017 09:46

نشرت الجريدة الرسمية أمس الخميس، القرار الجمهوري رقم ٣٥٧ لسنة ٢٠١٧، بشأن موافقة رئيس الجمهورية على قرار المستشار حسام عبد الرحيم، وزير العدل، بندب المستشار زكريا عبد العزيز عثمان، النائب العام المساعد، لمنصب مساعد وزير العدل لشئون مكافحة الفساد وشكاوى المواطنين.

 

 

ولد زكريا عبد العزيز عثمان في فبراير عام 1956، وحصل على ليسانس الحقوق من جامعة القاهرة بتقدير عام جيد، وذلك في عام 1982.

 

 

والتحق عبد العزيز بالنيابة العامة وعين معاونا لها عام 1979، ثم بدأ في الترقي تدريجيا في مناصب النيابة العامة حتى وصل إلى رتبة وكيل نيابة من الفئة الممتازة عام 1982.

 

 

ومن النيابة انتقل المستشار زكريا عبد العزيز عثمان إلى العمل في المحاكم الابتدائية عام 1986، فاستمر بها وصعد السلم الوظيفي تدريجيا من منصب قاضي وحتى رئيس محكمة من الفئة الأولى عام 1993.

 

 

واصل عبد العزيز طريقه في السلك القضائي حيث أنه في عام 2000 عين محاميا عاما أول، تلاها تعيينه رئيس بمحاكم الاستئناف في عام 2002.

 

 

تم ندب زكريا عبد العزيز عثمان عام 2013 للقيام بأعمال المحامي العام الأول لنيابات استئناف القاهرة، وفي أبريل من 2015 أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي قرارا جمهوريا بتعيينه نائبا عاما مساعدا لنيابة استئناف القاهرة، ثم عينه النائب العام الحالي المستشار نبيل صادق مديرا للتفتيش القضائي.

 

 

تولي المستشار زكريا عبد العزيز إدارة النيابة العامة خلال الفترة التي تلت استشهاد النائب العام السابق هشام بركات في 29 يونيو 2015.
 

 

منصب النائب العام المساعد الذي تولاه جلب عليه العديد من المصاعب التي كادت تودي بحياته، فشارك في مراجعة الكثير من القضايا والتحقيقات التي تتعلق بالأحداث الإرهابية وأعمال العنف التي وقعت، إلى جانب قضايا الإخوان المسلمين.

 

 

 

اشتراكه في فحص ومراجعة هذه الملفات الهامة وضعه ضمن قائمة الشخصيات المستهدفة بالاغتيال، وبالفعل تعرض لمحاولة اغتيال فاشلة في نهاية سبتمبر من العام الماضي 2016.

 

 

وأعلنت حركة حسم في البيان الخامس لها منذ التأسيس عن تبني محاولة اغتيال المستشار زكريا عبد العزيز عثمان، وذلك في 29 سبتمبر عبر استخدام سيارة مفخخة بالقرب من منزله.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان