رئيس التحرير: عادل صبري 12:12 مساءً | الاثنين 23 يوليو 2018 م | 10 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

8 منظمات حقوقية تتضامن مع صحفيي اليوم السابع المفصولين بسبب «تيران وصنافير»

108 انتهاكات لحرية الصحافة خلال 3 أشهر

8 منظمات حقوقية تتضامن مع صحفيي اليوم السابع المفصولين بسبب «تيران وصنافير»

سارة نور 10 أغسطس 2017 16:31

تضامنت 8 منظمات حقوقية مع 4 صحفيين، قالت إنهم "مفصولين تعسفيا"، من جريدة اليوم السابع المملوكة لشركة إعلام المصريين على خلفية رفضهما لاتفاقية إعادة ترسيم الحدود البحرية بين مصر و السعودية والتي بموجبها تنازلت مصر عن ملكية جزيرتي تيران وصنافير للسعودية.

 

وفي أواخر يوليو المنصرم فصلت جريدة اليوم السابع 4 من صحفييها هم: سمر سلامة وعبد الرحمن مقلد وماهر عبد الواحد ومدحت صفوت يعملون بالجريدة منذ 10 سنوات ومقيدين بجداول نقابة الصحفيين.

 

 

وقال الصحفيون حينها، إن رئيس التحرير خالد صلاح استدعاهم في 26 يونيو الماضي وأبلغهم أنهم ينتقدون الرئيس بشكل علني عبر حساباتهم الشخصية على موقع "فيس بوك" وأنهم من ضمن الموقعين على بيان لإدانة موقف الحكومة من توقيع اتفاقية إعادة ترسيم الحدود البحرية مع السعودية السعودية وطلب من الصحفيين الأربعة التوقيع على إجازة بدون مرتب لمدة عام، ، وذلك بحسب بيان نشره ثلاثة منهم في وقت لاحق.

 

وأضاف البيان، أنه عندما رفض الصحفيون التوقيع أعلنت إدارة الجريدة فصلهم عن العمل، بعدما لجأوا للنقابة وقدموا شكوى ضد رئيس التحرير، أثبتوا فيها تفاصيل الواقعة.

 

 

واعتبرت المنظمات الموقعة على البيان، أن تلك القرارات تمثل انتهاكًا صارخًا للحق في حرية التعبير عن الرأي، وتشكل انتهاكًا لخصوصية هؤلاء الصحفيين عبر عملية أشبه بمراقبة حساباتهم .الشخصية ومطالعة الآراء التي يُعبِّرون عنها، الأمر الذي يُمثِّل تهديدًا لحرية الصحافة

 

 

وأوضح الموقعون أن هذه القرارات تؤثر بشكل كبير على مهنية التناول الصحفي وحرية الصحافة التي يحميها الدستور المصري والمواثيق والمعاهدات الدولية، وذلك فضلا عن مخالفة تلك القرارات للمادة 17 من قانون تنظيم الصحافة رقم 96 لسنة 1996 والمادة 69 من قانون العمل رقم 12 لسنة 2003 باعتباره فصلًا تعسفيًا.


 

والمنظمات الموقعة على البيان هم المبادرة المصرية للحقوق الشخصية ومركز القاهرة لدراسات حقوق الإنسان ومركز النديم لمناهضة العنف ومركز هشام مبارك للقانون ومؤسسة حرية الفكر والتعبير ومؤسسة قضايا المرأة المصرية ونظرة للدراسات النسوية والمرصد المصري للصحافة والإعلام.


 

وفي سياق قريب، قالت مؤسسة حرية الفكر و التعبير في تقريرها ربع السنوي الصادر،اليوم الخميس، عن حالة الحقوق والحريات في الفترة من إبريل حتى يونيو 2017 إنها وثقت 108 انتهاك لحرية الصحافة و الإعلام و 169 انتهاك لحرية التعبير الرقمي و 44 انتهاك لحرية الإبداع .

 

 

وأشار التقرير إلى أن مجلس النواب يتبنى مواقف وصفها بشديدة العداء لحرية التعبير سواء الخاصة باقتراحات قوانين الجريمة الاليكترونية واستخدام مواقع التواصل الاجتماعي أو من خلال التعتيم على مضمون مسودة قانون تنظيم الصحافة والإعلام.فضلا عن التدخلات اﻷمنية في عمل الصحفيين والمبدعين والملاحقات لمستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي، بحسب التقرير.

 

وقال التقرير إن أجهزة سيادية -لم يسمها- تسعى للحصول على بيانات المستخدمين من شركات النقل الخاص ( أوبر وكريم )، في واقعة تثير القلق حول الانتهاك الواسع للحق في الخصوصية، خاصة إذا ما تطورت هذه المساعي إلى إجبار الشركات على نقل بيانات عملائها لأجهزة الأمن من خلال تشريع محتمل بدعوى حماية الأمن القومي.

 

 

كما حجبت الدولة 113 موقع إليكتروني بدءا من 24 مايو الماضي في حملة مستمرة حتى كتابة التقرير من أبرزهم مواقع (مصر العربية- مدى مصر – البداية – البديل – بوابة يناير)، ولم يتسن للقائمين على هذه المواقع معرفة مصدر الحجب أوأسبابه .

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان