رئيس التحرير: عادل صبري 07:16 صباحاً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بالتفاصيل| القصة الكاملة لحبس 11 عاملا بسبب انقطاع الكهرباء عن مطار القاهرة

بالتفاصيل| القصة الكاملة لحبس 11 عاملا بسبب انقطاع الكهرباء عن مطار القاهرة

الحياة السياسية

مطار القاهرة - صورة أرشيفية

بالتفاصيل| القصة الكاملة لحبس 11 عاملا بسبب انقطاع الكهرباء عن مطار القاهرة

محام: سأتقدم بطلب لإخلاء سبيلهم والسماح بوفد من النقابة لزيارتهم.. النمر: من حقهم الحصول على كافة حقوقهم القانونية

هناء البلك 10 أغسطس 2017 13:23

حالة من الارتباك والفوضى شهدها مبنى (3) بمطار القاهرة الدولي، بسبب انقطاع التيار الكهربائي لمدة ساعة تقريبا، فجر الجمعة  قبل الماضية، ما أدى إلى تعطل حركة الطائرات وتأخر عدد من الرحلات.

 

وعقب ساعات من الواقعة، أصدرت شركة ميناء القاهرة الجوي بيانا تعلن فيه أن عطلا مفاجئا تسبب في انقطاع الكهرباء.

 

وأوضحت  في بيانها، أنه تم إدارة الأزمة من خلال المسئولين بالشركة، وإصلاح العطل خلال ساعة، وعودة الأنظمة المشغلة للمبنى بكامل طاقتها وعودة حركة السفر والوصول إلى طبيعتها.

 

وأعلنت عن فتح تحقيق في أسباب العطل المفاجئ، وأن المحاسب مجدي إسحق رئيس الشركة، وجه كل رؤساء القطاعات بالوقوف على الأسباب الرئيسية وراء انقطاع التيار الكهربائي.

 

وخلال مداخلة هاتفية لوزير الطيران المدني شريف فتحى، على فضائية ON E قال : "اتخذنا قرارا بتحويل الموضوع للنيابة بعد الانتهاء من تحقيق سريع فى 24 ساعة، ومش هقدر أقول حاجة غير لما أشوف الموضوع هيمشى إزاى".

 

 

وفي إيقاع سريع تقرر تحويل 11 من العاملين بالمطار باعتبارهم مسؤولين عن الواقعة للنيابة العامة، وأصدر  النائب العام المستشار نبيل صادق  قرارا،  بحبسهم 15 يوماً علي ذمة التحقيق على خلفية انقطاع التيار الكهربائي عن مبني الركاب 3 .

 

 وتستكمل نيابة النزهة، اليوم  الخميس، الاستماع لأقوال المهندسين والفنيين المتهمين فى الواقعة.

 

قرار النائب العام تسبب في حالة استياء لأهالي المحبوسين على خلفية الواقعة، وأيضا بين العاملين بمطار القاهرة.

 

ويقول أحد العاملين بالمطار – رفض ذكر اسمه – إن ماحدث عطل فني  تسبب في انقطاع الكهرباء عن المطار، وذلك بسبب عطل في البطاريات التي تشغل المولدات، لافتًا إلى أن هذا العطل غير مقصود على عكس ما ردده البعض.

 

ويضيف لـ"مصر العربية"، أن إدارة المطار قررت تحويل جميع المسؤولين الذين كانوا متواجدين في الفترة الصباحية والمسائية إلى الشؤون القانونية وقررت إيقافهم عن العمل، لكنهم فوجئوا بعد ذلك بقرار تحويلهم للنائب العام.

 

ويتابع: "هذه الأعطال ليست المرة الأولى التي يشهدها مطار القاهرة الدولي، وسبق أن طالبنا مرات عديدة بتغيير النظام الذي تعمل عليه الأجهزة "السيستم"، ولكن لم يستجب أحد لنا".

 

ويؤكد أن الواقعة بسبب عطل فني، ولكن كثرة حديث وسائل الإعلام عليها والتهويل منها وأن العطل مقصود تسبب في تحويل زملائهم إلى النائب العام.

 

ويستطرد: "إحنا مش عارفين نوصلهم ولا حتى نزورهم ونطمن عليهم، والمحامين مش عارفين يشوفوهم ولا حتى عارفين يطلعوا على التحقيقات"، مضيفا أن هناك أخبار متداولة بأنهم محبوسين بسجن النهضة وسيعرضوا على نيابة النزهة اليوم الخميس.

 

ويشير إلى أن أهالي المحبوسين توجهوا لنقابة المهندسين لتقديم المساعدة لهم،والوقوف بجانب أعضائها.

 

 

تحقيق عادل 

 

ومن جهته، يقول المهندس محمد النمر وكيل نقابة المهندسين إن النقابة كلفت الإدارة القانونية بمتابعة التحقيقات مع المهندسين المحبوسين، بعدما طلب أهاليهم مساعدة النقابة والوقوف بجانبهم، معربا عن استيائه مما حدث.

 

ويضيف لـ"مصر العربية، أن ماحدث في مطار القاهرة أمر طبيعي ومن الممكن أن يحدث في أماكن سيادية وهامة، معلقا: "ومحدش نسي اللي حصل في ماسبيرو لما الشاشة اسودت".

 

ويتابع: "الأهالي لحد دلوقتي مش عارفة مكان أولادها، ولا عارفة تشوفهم وتتطمن عليهم"، مشيرا إلى أنه من غير المقبول توجيه تهم للمهندسين تصل إلى الإخلال بالأمن القومي.

 

ويشير  النمر إلى أنه لابد من فتح تحقيق في الواقعة لكي يحصل الجميع على حقوقهم القانونية، مطالبا بتشكيل لجنة تحقيق محايدة للوقوف على الأسباب الحقيقة للواقعة، ولمعرفة عما إدذا كانت الواقعة عمد أم عطل فني.

 

خطاب لوزير الطيران المدني

 

وكانت نقابة المهندسين أرسلت خطابا إلى وزير الطيران المدني، الإثنين الماضي، بشأن مهندسى مطار القاهرة المقبوض عليهم، تعبر فيه عن استيائها الشديد من خبر القاء القبض على عدد من الزملاء العاملين في ميناء القاهرة الجوي على إثر انقطاع التيار الكهربي عنه منذ أيام  واتهامهم باتهامات ( سياسية ) أقلما توصف به أنها خطيرة .


وأكدت النقابة خلال خطابها  على احترامها للقانون ، ولكنها تستنكر الطريقة التي تم بها التعامل مع الواقعة وعلى الأسلوب الذي اتخذ ضد الزملاء دون إجراء تحقيق تفصيلي " إداري وفني" حول الواقعة وأسبابها ومدي إمكانية عدم تكرارها 

وأبلغت النقابة خلال خطابها لوزير الطيران بأنها شكلت  لجنة قانونية للإطمئنان على الزملاء المحتجزين غير المعروف أماكن احتجازهم حتى الآن ، وكذلك تقديم الدعم القانوني لهم ، والدفاع عنهم ضد تهمة نظنها بعيدة كل البعد عن الحقيقة


وطالبت النقابة خلال خطابها من وزير الطيران بسرعة التدخل للإفراج عن زملائنا المحبوسين في أماكن غير معلومة ، وعلى تهمة ( سياسية ) مشينة – بحسب تعبيرها -  وكذلك تشكيل لجنة من كبار المتخصصين لدراسة أسباب إنقطاع التيار الكهربائى عن ميناء القاهرة الجوى ، وبحث كيفية عدم تكراره فى المستقبل . 

 

أول جلسة

 

وفي السياق ذاته،  يقول المحامي عمرو إسماعيل المكلف بمتابعة القضية من قبل الشؤون القانونية التابعة للنقابة، إن سيحضر مع المهندسين أول جلسة، اليوم الخميس، أمام نيابة النزهة، لافتا إلى أنه لم يتسن حضور التحقيقات مع المتهمين الـ11 أثناء التحقيق معهم أول مرة.

 

ويوضح إسماعيل أن المتهمين في القضية 11 شخصا بينهم سبعة مهندسين،  وأربعة فنيين، لافتا إلى أنه علم بجلسة اليوم بالصدفة عن طريق معلومات متداولة بين الأهالي.

 

ويضيف لـ"مصر العربية"، أنه سيطالب خلال جلسة اليوم بإخلاء سبيلهم بالضمان الذي تقرره النيابة، وفي حالة عدم الإخلاء سيتقدم بطلب لرئيس النيابة للسماح بوفد من النقابة لزيارتهم، لافتا إلى أن هناك طلب من النقابة بتشكيل لجنة محايدة للتحقيق في الواقعة.

 

ويتابع: "وفقا لأهالي المحبوسين فإن إدارة المطار حولتهم في البداية للشؤون القانونية والتي قررت وقفهم عن العمل، لكن بسبب التصريحات الإعلامية من قبل بعض مقدمي البرامج وتهويل الواقعة تقرر إحالتهم للنائب العام".

 

ويشير إلى أن رئيس مجلس الإدارة بالمطار عندما تم إثارة الموضوع في وسائلا الإعلام قرر إحالتهم للتحقيقات ووقفهم عن العمل ، ثم إحالتهم للنيابة العامة ليحفظ نفسه من الشبهات، وذلك بحسب مانقله العاملين بالمطار لمحامي النقابة.

 

ويقول إسماعيل إن نيابة النزهة قررت حبسهم 15 يوما على ذمة التحقيقات، وقررت أيضا تشكيل لجنة فنية من العاملين بالمطار لمعرفة عما إذا كان العطل فني أم متعمد، لافتا إلى أنه من المتوقع أن يصدر التقرير خلال جلسة اليوم وسيطلع عليه لمعرفة النتيجة.


 

خطاب للنائب العام 

 

وكانت نقابة المهندسين أرسلت خطاب للمستشار نبيل صادق النائب العام بشأن الواقعة وأوردت فيه أسماء المهندسين المحبوسين.

 

 

وطالبت النقابة من النائب العام الإفادة عن مكان حبس المهندسين أعضاء النقابه وعددهم  سبعة،  مع التصريح لها بزيارتهم هم : ( بسام فتح الله الحسينى، إبراهيم محمد ابراهيم، مصيلحى حسين محمد، احمد سيد احمد، أحمد مصطفى طنطاوى،  اسامه ابوبكر على،  ياسر رجب سيد".

 


وطالبت  أيضا بالكشف عن طبيعة التهم الموجهة إليهم ، والتصريح للنقابة بالاطلاع على ما تم من تحقيقات حتى يتسنى لها النظر فيما يتبع ، بالإضافة إلى التصريح للجنة متخصصة من نقابة المهندسين بالإطلاع على ما عسى أن يكون مرفق بالتحقيقات من تقارير فنية بشأن واقعة انقطاع التيار وبحثها، بصفة نقابة المهندسين هيئة استشارية للدولة فى مجال تخصصها طبقاً لما نصت عليه المادة الأولى من قانون إنشائها .

 

 

ولفتت النقابة في خطابها إلى أن سبق وأن تشكلت لجنه من نقابة المهندسين للتحقيق فى واقعة انقطاع التيار الكهربائي عن مبنى التليفزيون المصري.

 

واقعة انقطاع التيار الكهربائي عن مطار القاهرة الدولي لم تكن الأولى التي شهدتها مصر، ففي عام 2014 انقطع التيار الكهربائي عن مطار القاهرة، وذلك بحسب صحيفة "المصري اليوم".

 

 

أيضا مطار القاهرة الدولي لم يكن الوحيد الذي يشهد تلك الواقعة، فهناك مطار بروكسل الذي شهد انقطاع الكهرباء عام 2016  أدى إلى توقف حركة تسجيل الركاب،  دون معرفة الأسباب  وذلك بحسب ماذكرته شبكة "سكاي نيوز العربية" نقلا عن  وكالة الأنباء "رويترز".

 

 

انقطاع للمرة الثانية 

 

وانقطع التيار الكهربائي بمطار القاهرة للمرة الثانية، خلال مدة أقل من 48 ساعة  على الواقعة الأولى.

 

وأوضحت مصادر  بالمطار في تصريحات صحفية أنه حدث انقطاع للتيار الكهربائي بالمبنى رقم 2 لمدة 30 ثانية، وتم تشغيل المولدات الاحتياطية آليًا ثم انقطع مرة ثانية لفترة أقل مما تسبب فى حدوث عطل فى سيستم أجهزة الحاسبات داخل صالات المبنى، وتأخر إجراءات الركاب وإنهاء رحلتى طيران لفترات متفاوتة.

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان