رئيس التحرير: عادل صبري 01:51 صباحاً | الخميس 21 سبتمبر 2017 م | 29 ذو الحجة 1438 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بعد شكوى قطر ضد مصر في مجلس الأمن.. خبراء: تصعيد يوقف كل سبل المصالحة

بعد شكوى قطر ضد مصر في مجلس الأمن.. خبراء: تصعيد يوقف كل سبل المصالحة

الحياة السياسية

قطر تشكو مصر بمجلس الأمن

بعد شكوى قطر ضد مصر في مجلس الأمن.. خبراء: تصعيد يوقف كل سبل المصالحة

عمرو عبدالله 03 أغسطس 2017 17:35

يبدو أن الطريق لتهدئة  الأزمة الدائرة حاليا بين دول مصر والسعودية والإمارات والبحرين من جانب وقطر من ناحية أخرى، أصبح صعبا، خاصة  بعدما تقدمت الدوحة بشكوى ضد مصر في مجلس الأمن متهمة إياها باستغلال عضويتها داخل المجلس لتحقيق أغراض سياسية خاصة.

 

 

وزعمت قطر  في شكواها، أمس الأربعاء، -إلى مجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش- أن مصر تستغل رئاسة لجنة مكافحة الإرهاب بمجلس الأمن بغرض تحقيق أهداف سياسية خاصة ومحاولة تصفية حسابات مع دول معينة، ما يقوض مصداقية وموضوعية هذه اللجان.

 


خبراء قللوا من تأثير هذه الشكوى وأن مجلس الأمن لن ينظر لها بعين الاعتبار، غير أنهم أوضحوا أنها بمثابة تصعيد من قطر يوقف كل سبل المصالحة.


 

وقطعت كل من مصر والسعودية والإمارات والبحرين علاقاتها بقطر في 5 يونيو الماضي على خلفية اتهامات للدوحة بدعم للإرهاب وتدخلها في شؤون الدول الأربع. ولاحقاً أعلنت هذه الدول عن 13 مطلباً من قطر، لإعادة العلاقات معها.

 

 

في طليعة  هذه المطالب، وقف الإرهاب وإيواء الإرهابيين وإغلاق قناة الجزيرة وإغلاق القاعدة العسكرية التركية بقطر، وكذلك قطع العلاقات مع إيران إلا فيما يتعلق بالشأن التجاري، إلا أن عدمك استجابة قطر للمطالب أوقف سبل المصالحة حتى الآن.

 

ضعف الأسانيد

السفير حسين هريدي، مساعد وزير الخارجية الأسبق، أوضح أنه من حق قطر تقديم شكوى لمجلس الأمن؛ لأنه مؤسسة دولية محايدة تتعامل مع كل الدول بمستوى واحد، وسينظر في الشكوى التي قدمتها قطر مثلما سينظر في شكوى مصر ضد الدوحة؛ لدعمها الإرهاب.

 

 

وأضاف هريدي، لـ" مصر العربية"، أنه سيتم فحص الشكوى وهناك احتمالين هو استبعادها إذا رأى أنها غير مشروعة، أو إقرارها ، لافتا إلى أن الإحتمال الثاني حال حدوثه سيتم البحث في مضمونها، وهو ما استبعده لضعف الأسانيد التي قدمتها قطر.

 

رؤية سياسية

 

وأشار إلى أن شكوى قطر لم تتعد كونها تعبير عن رأي وهو ما لا يأخذ به مجلس الأمن كثيرا، موضحا أن القرار في أي شكوى دولة ضد أخرى في مجلس الأمن يكون من خلال الدول التي لها ثقل دولي الذي غالبا ما يكون متفقا مع مصلحتها ورؤيتها السياسية.

 

 

وتابع : قطر تحاول الرد على مطالبة مصر مجلس الأمن بالتحقيق مع قطر في واقعة فدية المليار دولار لمنظمة إرهابية في العراق .
 

 

من جانبه، وصف السفير محمد العرابي، عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، الشكوى بأنها " حلاوة روح" من قطر، تحاول من خلالها التغلب على تأثيرات المقاطعة العربية عليها، والتي تُكبدها خسائر كبيرة يوميا.

 

انتحار سياسي

 

قال العرابي، لـ" مصر العربية"، إن قطر تنتحر سياسيا من خلال شكواها ضد دول المقاطعة مثل شكوى مصر في مجلس الأمن بتصفية حسابات سياسية وكذلك اتهام السعودية بـ" تسييس" الحج؛ لأنها تقطع كل الطرق المؤدية إلى المصالحة مع دول المقاطعة .
 

 

وأضاف أن دول المقاطعة بعد التحركات القطرية الأخيرة ستتمسك بموقفها ولن تبدى أي نية للتنازل عن جزء من مطالبها في مقابل المصالحة، مستبعدا أن يأخذ مجلس الأمن الشكوى بعين الإعتبار ؛ لأنها لا تعتمد على أسانيد قوية فيها .

 

 

وأشار إلى أن شكوى قطر ضد مصر غير منطقية؛ لأنه طبيعي أن الدول الأعضاء في مجلس الأمن تستخدم عضويتها لتحقيق رؤيتها السياسية، تحت مظلة المنظمة الأممية.

 

فشل محاولات الصلح

 

أما السفير رخا حسن، عضو المجلس المصري للشئون الخارجية، فأوضح أن قطر اختارت طريق التصعيد ضد دول المقاطعة، بعد فشل كل محاولات التصالح التي أُجريت منذ بدء الأزمة.

 

 

وقلل رخا في تصريحاته لـ" مصر العربية"، من أثر هذه الشكوى ، مشيرا إلى أن مجلس الأمن لن ينظر إليها ، فهي عبارة عن كلام ليس به أدلة وبراهين على صدقه.

 

 

وأضاف أن الشكوى تأتي ضمن الحرب الإعلامية التي تشنها ضد مصر، وهي تحاول الشوشرة على الحصار الدولي الذي أوقعته فيه دول المقاطعة، لكن هذا كله دون جدوى.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان