رئيس التحرير: عادل صبري 03:15 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

لهذه الأسباب.. سجناء «العقرب» يضربون عن الطعام

لهذه الأسباب.. سجناء «العقرب» يضربون عن الطعام

الحياة السياسية

وقفة سابقة لأهالي المحبوسين بسجن العقرب

لهذه الأسباب.. سجناء «العقرب» يضربون عن الطعام

نادية أبوالعينين 25 أبريل 2017 20:55

احتجاجا على منع الزيارات، وسوء الأوضاع داخل السجن، أضرب السجناء بسجن العقرب عن الطعام لخمسة أيام، بحسب رسالتهم التي أخرجوها من خلف القضبان أول أمس.

 

 

ووفق الرسالة، التي حصل موقع "مصر العربية" على نسخة منها، فإن أسباب الإضراب تمثلت في:منع إدارة السجن الكشف الطبي على المرضي، ومنع شراء الطعام من كانتين السجن، وعدم نظافة وكفاية طعام السجن، وتعمد التجويع، ومنع الزيارة والتريض والخروج من الزنازين والتعرض للشمس وغلق النظارة، والحبس الانفرادي".

 

 

وتضيف الرسالة أن إدارة السجن منعت دخول الملابس والاستحمام، أو الاستجابة لمطالب الحصول على المنظفات لانتشار الحشرات.

 

 

وتقول شقيقة عبدالرحمن أبوسريع، المحبوس بالعقرب، إن إدارة السجن تقود ما وصفته بـ"حملة التجويع"، معتبرة أن الأمر ممنهج، بحد قولها.

 

 

سندس جمال، شقيقة عمر جمال، تقول إن هناك ما يقرب من 1500 محبوس داخل "العقرب" يتعرضون لانتهاك حقوقهم، مؤكدة أن أغلب المحبوسين فيه مازالوا قيد الحبس الاحتياطي لم يصدر ضدهم أحكام قضائية.

 

 

تصر سندس على إطلاق اسم  "مقبرة العقرب" على السجن، مشيرة إلى أن كافة المحبوسين الأن أصبحوا أشباه أحياء، نتيجة الأوضاع بالداخل، فالزنازين خرسانية مغلقة طول اليوم، فضلا عن ارتفاع درجة الحرارة لامتصاصها حرارة الشمس، وقطع المياه عنهم ما يعني "موت بطئ".

 

 

"لمدة قد تتجاوز أسبوع أو أكثر تغلق نظارات الزنازين، ايه ممكن يحصل في الوقت ده.. أطلقوا خيالكم لبعيد وبرضه مش هتستوعبوا"، تتابع سندي، مؤكدة أن جميع السجناء يعانون من انخفاض شديد في أوزانهم، مشيرة إلى أن الأوضاع بعد منع الزيارات باتت أشد سوءا.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان