رئيس التحرير: عادل صبري 12:41 صباحاً | الأربعاء 18 سبتمبر 2019 م | 18 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

بعد بيان «الداخلية» عن انتحاري قنا.. هل توغلت "داعش" في الصعيد؟

بعد بيان «الداخلية» عن انتحاري قنا..  هل توغلت داعش في الصعيد؟

الحياة السياسية

الانتحاري الذي نفذ تفجير كنيسة مارمرقس بالإسكندرية

بعد بيان «الداخلية» عن انتحاري قنا.. هل توغلت "داعش" في الصعيد؟

محمد الفقي 12 أبريل 2017 22:57

بمجرد قراءة بيان وزارة الداخلية حول كشف الخلايا الإرهابية التي نفذت تفجير كنيستي مارجرجس بطنطا ومارمرقس بالإسكندرية، الأحد الماضي، يتبادر إلى الذهن سؤال عما إذا كان تنظيم "داعش" الإرهابي قد تمكن من التوغل في قطاعات أبعد من سيناء ومحافظات الوادي، وطالت يده بعض محافظات الصعيد مثل قنا.

 

 

وأعلنت وزارة الداخلية أسماء الخلايا الإرهابية التي نفذت تفجير الكنيستين، وعلاقاتها بتفجير الكنيسة البطرسية بالعباسية في ديسمبر الماضي.

 

 

وبالإضافة إلى منفذ تفجير كنيسة الإسكندرية وهو من محافظة قنا، ويدعى محمود حسن مبارك عبد الله (مواليد 28/9/1986 بقنا يقيم حي السلام، بمنطقة فيصل بمحافظة السويس – عامل بإحدى شركات البترول) والمطلوب ضبطه وإحضاره في القضية رقم 1040/2016 حصر أمن دولة، فقد ورد أسماء 15 متهما من المحافظة نفسها من أصل 19 اسما جميعهم هاربون وينتمون لتنظيم "داعش".

 

 

وجاءت قائمة المتهمين الـ15 كالتالي:عمرو سعد عباس إبراهيم، مواليد 1985 يقيم بقنا، وعمرو مصطفى يونس عبدالرحيم، مواليد 1982 يقيم بالشويخات بقنا، و محمد بركات حسن أحمد، مواليد 1985 يقيم بقنا، وتاج الدين محمود محمد محمد، مواليد 1980 يقيم بقنا، وطلعت عبدالرحيم محمد حسين، مواليد 1986 يقيم بفرشوط بقنا، وممدوح أمين محمد بغدادى، مواليد 1977 يقيم بقنا، و حامد خير على عويضة، مواليد 1979 يقيم بقنا، وحمادة جمعة محمد سعداوى، مواليد 1987 يقيم بقنا، ومصطفى محمد مصطفى أحمد، مواليد 1986 يقيم بقنا، وأحمد مبارك عبدالسلام متولى، مواليد 1992 يقيم بقنا، وعبدالرحمن كمال الدين على حسين، مواليد 1992 يقيم بقنا، ومحمود محمد على حسين، مواليد 1988 يقيم بقنا، وعبدالرحمن حسن أحمد مبارك، مواليد 1982 يقيم بقنا، وعلى شحات حسين محمد، مواليد 1978 يقيم بقنا، و سلامة وهبة الله عباس إبراهيم، مواليد 1982 يقيم بقنا".

 

 

ولم تتمكن حتى الآن أجهزة الأمن من معرفة هوية منذ تفجير كنيسة مارجرجس بالغربية.

بيان وزارة الداخلية الأخير، اعتبر أن المسؤول الأول عن تشكيل هذه الخلايا الإرهابية عمرو سعد عباس وهو زوج شقيقة الانتحاري الذي نفذ تفجير كنيسة مارمرقس بالإسكندرية، وليس مهاب مصطفى السيد قاسم واسمه الحركي "الدكتور"، الذي كان المتهم الأول في تفجير كنيسة البطرسية.

 

وبحسب بيان سابق للوزارة، فإن مهاب ( مواليد 2/11/1986 القاهرة ويقيم 7 شارع محمد زهران بالزيتون – طبيب ) ويعتنق الأفكار التكفيرية للإخواني سيد قطب وارتباطه في مرحلة لاحقه ببعض معتنقي مفاهيم ما يسمى بتنظيم أنصار بيت المقدس.

 

 

من جانبه قال الخبير الأمني العميد محمود قطري إنها ليست مفاجأة وصول تنظيم "داعش" إلى محافظات الصعيد، وتحديدا في محافظة قنا.

 

 

وأضاف قطري لـ "مصر العربية" أن أحد أسباب تمكن "داعش" من التجنيد في قنا، هى أن المحافظة فقيرة للغاية، فالأوضاع الاقتصادية سيئة للغاية.

 

 

وتابع أن قنا يسيطر عليها النظام القبلي، وكان لها باع في الإرهاب بثمانينيات وتسعينيات القرن المنصرم.

 

 

ولفت إلى أن الوضع في قنا مناسب تماما لعمليات تجنيد الشباب، خاصة في ظل تردي الثقافة العامة، وهى مسؤولية وزارة الثقافة والأزهر والأوقاف لمواجهة الأفكار المتطرفة.

انفجارات كنائس طنطا والإسكندرية
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان